الأحد 16 يونيو / يونيو 2024

تدمير بنى تحتية واشتباكات.. اقتحام إسرائيلي لمخيم نور شمس بالضفة

تدمير بنى تحتية واشتباكات.. اقتحام إسرائيلي لمخيم نور شمس بالضفة

Changed

رافقت جرافات عسكرية القوة الإسرائيلية وشاركت في تدمير بنى تحتية في المخيم - وكالة وفا
رافقت جرافات عسكرية القوة الإسرائيلية وشاركت في تدمير بنى تحتية في المخيم - وكالة وفا
فرضت قوات الاحتلال الإسرائيلي طوقًا وحصارًا مشددًا على مخيم نور شمس ونشرت آلياتها على كافة محاور المخيم.

اقتحم الجيش الإسرائيلي، مخيم نور شمس بمدينة طولكرم شمالي الضفة الغربية المحتلة، وسط اندلاع اشتباكات مع مقاتلين فلسطينيين.

ورافقت جرافات عسكرية القوة الإسرائيلية المقتحمة، وشاركت في تدمير بنى تحتية في المخيم، في ظل سماع أصوات انفجارات بين الحين والآخر.

ولفتت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية "وفا" إلى أن قوات الاحتلال الإسرائيلي فرضت طوقًا وحصارًا مشددًا على مخيم نور شمس، ونشرت آلياتها على كافة محاور المخيم المؤدية إليه، وأغلقت الشارع الرئيسي المحاذي لمداخله، وسط تحليق لطائرات الاستطلاع في سماء المنطقة على ارتفاع منخفض.

وبالتوازي مع حربه المتواصلة على غزة منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول 2023، يصعّد الجيش الإسرائيلي من عمليات الاقتحام والاعتقال في الضفة الغربية، بما فيها القدس المحتلة.

تصعيد متواصل في الضفة

وأسفرت عمليات الجيش في الضفة عن استشهاد 468 فلسطينيًا، وإصابة نحو 4 آلاف و800، واعتقال 8 آلاف و310، حسب مؤسسات رسمية فلسطينية.

واقتحم جيش الاحتلال الإسرائيلي الثلاثاء الماضي، مدنًا وبلدات ومخيمات في الضفة الغربية المحتلة حيث اعتقل عددًا من الفلسطينيين، وتم العبث بمنازل ومقتنيات المواطنين.

كما يصعّد المستوطنون مؤخرًا اعتداءاتهم في الضفة الغربية بحماية القوات الإسرائيلية، ويقومون بإطلاق النار على الفلسطينيين، وإحراق منازلهم وسياراتهم واقتلاع الأشجار وتخريب المحاصيل.

وأمام ذلك، أعربت بلجيكا عن قلقها "الشديد" من الوضع "المزري" الناجم عن تصعيد المستوطنين اليهود من أعمال العنف ضد الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close