الثلاثاء 23 أبريل / أبريل 2024

تصريحاته أثارت انتقادات.. ترمب يفوز على منافسته الجمهورية في ولايتها

تصريحاته أثارت انتقادات.. ترمب يفوز على منافسته الجمهورية في ولايتها

Changed

هيمن الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب على جميع المنافسات الخمس التي جرت حتى الآن في السباق للحصول على ترشيح الحزب الجمهوري - غيتي
هيمن الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب على جميع المنافسات الخمس التي جرت حتى الآن في السباق للحصول على ترشيح الحزب الجمهوري - غيتي
يقترب ترمب من نيل ترشيح الحزب الجمهوري له لخوض انتخابات الرئاسة الأميركية للمرة الثالثة على التوالي، والتنافس مجددًا أمام بايدن.

أظهرت توقعات لمركز إديسون البحثي فوز الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب بسهولة على منافسته نيكي هايلي، في الانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري في ولاية كارولاينا الجنوبية.

وبذلك اقترب ترمب من نيل ترشيح الحزب له لخوض انتخابات الرئاسة الأميركية للمرة الثالثة على التوالي، والتنافس مجددًا أمام الرئيس الديمقراطي جو بايدن.

وسيعزز تقدم الرئيس الأميركي السابق من جديد دعوات حلفائه إلى انسحاب هايلي، آخر منافسيه المتبقين، من السباق الانتخابي وإعلان الحزب الجمهوري ترمب مرشحه لخوض الانتخابات الرئاسية في نوفمبر/ تشرين الثاني القادم.

وهيمن الرئيس السابق على جميع المنافسات الخمس التي جرت حتى الآن في ولايات أيوا ونيو هامبشير ونيفادا وفي جزر العذراء الأميركية، والآن في الولاية التي تنتمي إليها هايلي، مما لا يترك لها أي مجال تقريبًا للحصول على ترشيح الحزب الجمهوري.

وتصر هايلي التي عملت سفيرة لدى الأمم المتحدة في عهد ترمب على أنها ستواصل حملتها حتى "الثلاثاء الكبير" على الأقل في الخامس من الشهر المقبل، عندما يدلي الجمهوريون بأصواتهم في 15 ولاية ومنطقة أميركية.

ترمب يتعرض لسيل من الانتقادات

في غضون ذلك، واجه ترمب وابلًا من الانتقادات السبت بعد إدلائه بتصريحات أمام ناخبين سود اعتبر فيها أنّ الاتّهامات الموجّهة إليه جعلته مرشحًا محببًا في نظر الأميركيّين من أصل إفريقي.

وتحدّث الرئيس السابق، مع مجموعة من الأميركيّين الأفارقة المحافظين في كارولاينا الجنوبيّة مساء الجمعة، وقال: "كثير من الناس يقولون إنّ السود يُحبّونني لأنّهم عانوا كثيرًا وتعرّضوا للتمييز ويرون أنّني شخص تعرّض للتمييز".

وفيما يتعلّق بصورته الجنائيّة التي انتشرت، قال ترمب الذي يواجه متاعب قانونيّة عدّة: "هل تعلمون من تبنّى (الصورة) أكثر من أيّ شخص آخر؟ إنّهم السكّان السود، هذا لا يُصدَّق".

سيعزز تقدم الرئيس الأميركي السابق من جديد دعوات حلفائه إلى انسحاب هايلي - غيتي
سيعزز تقدم الرئيس الأميركي السابق من جديد دعوات حلفائه إلى انسحاب هايلي - غيتي

وقد ووجهت تصريحاته هذه بانتقادات من الديموقراطيّين والجمهوريّين، إذ رأوا فيها مقارنة في غير محلّها بين الأميركيّين من أصل إفريقي والجريمة.

واعتبر الرئيس الأميركي جو بايدن في بيان، أنّ "ترمب اعتلى المنصّة للإدلاء بتعليقات مُخزية وعنصريّة".

من جهتها، قالت نيكي هايلي أمس السبت: "إنّه أمر مثير للاشمئزاز"، مضيفة: "هذه هي الفوضى المُصاحبة لدونالد ترمب، وهذا النوع من التصريحات المسيئة سيستمر كل يوم حتى الانتخابات".

ترمب: أميركا يحكمها "طغاة"

وخلال التجمّع السنوي الكبير للمحافظين، اعتبر ترمب أمس أن الديمقراطية الأميركية أضحت على "شفا الهاوية"، عازيًا ذلك إلى جو بايدن. وقال: إنّ البلاد يحكمها "طغاة" و"فاسدون" و"فاشيّون".

ووسط هتاف مئات من أنصاره الذين اعتمروا قبّعات حمراء كُتب عليها اسم ترمب بأحرف ذهبيّة، رأى الرئيس السابق أن التصويت له هو تذكرة عودتهم إلى الحرّية وجواز سفرهم للخروج من الطغيان، وفق تعبيره.

وعلى مدار ساعة ونصف الساعة، أطلق ترمب تصريحات ناريّة بشأن المهاجرين، قائلًا إنّهم "يقتلون مواطنينا، يقتلون بلدنا".

وراح يقول: "لا يمكن لأي دولة أن تتحمّل ما يحدث" في الولايات المتحدة، مندّدًا بسياسة الهجرة التي ينتهجها بايدن.

وخلال حديثه أمام مؤتمر العمل السياسي المحافظ (سي بي آي سي)، الذي عُقد في ضواحي واشنطن، اعتبر ترمب أنّ "أميركا استحالت كابوسًا" في ظلّ رئاسة بايدن.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close