الأربعاء 22 مايو / مايو 2024

جدل "رسوم" العلامة الزرقاء على تويتر.. ماسك يحسمها: 8 دولارات شهريًا

جدل "رسوم" العلامة الزرقاء على تويتر.. ماسك يحسمها: 8 دولارات شهريًا

Changed

نافذة سابقة ضمن برنامج "شبابيك" حول جدل العلامة الزرقاء على تويتر بعد استحواذ إيلون ماسك عليها (الصورة: غيتي)
باشر إيلون ماسك تغييراته التي وعد بها بعد استلامه إدارة تويتر مفتتحًا عهده برسوم متوقعة على العلامة الزرقاء التي كانت المنصة تمنحها مجانًا لتأكيد هوية المستخدم.

قال إيلون ماسك أمس الثلاثاء: إن شركة تويتر ستفرض رسومًا قدرها ثمانية دولارات شهريًا مقابل خدمة علامة التحقق الزرقاء، في الوقت الذي يسعى فيه إلى زيادة الاشتراكات، وجعل شبكة التواصل الاجتماعي أقل اعتمادًا على الإعلانات.

وأضاف ماسك: "نظام الأعيان والفلاحين الحالي على تويتر لمن لديه أو ليس لديه علامة زرقاء هو هراء. القوة للناس. العلامة الزرقاء مقابل ثمانية دولارات شهريًا". 

لكنّ ماسك لفت، في تغريدة على منصّة تويتر، التي بات يسيطر عليها بعد إنجاز "صفقة" الاستحواذ، إلى أن السعر سيتم تعديله حسب القوة الشرائية في كل بلد.

وتعني علامة التحقق الزرقاء بجوار اسم مستخدم الشخص على منصة التواصل الاجتماعي أن تويتر تأكد من أن الحساب يخص هذا الشخص أو الشركة. وتويتر حاليًا مجاني لمعظم المستخدمين.

العلامة الزرقاء تثير جدلًا

واشترى الملياردير ماسك تويتر مقابل 44 مليار دولار الأسبوع الماضي، ليصبح الرئيس التنفيذي للشركة المالكة للمنصة الشهيرة.

ومنذ استكمال صفقة الاستحواذ، تحرك ماسك بسرعة لوضع بصمته على الشركة، حيث أقال رئيسها السابق ومسؤولين كبارًا آخرين.

وقال ماسك أمس الثلاثاء: إن المشتركين الذين لديهم علامات التحقق الزرقاء سيحصلون على الأولوية في الردود، والإشارات، والبحث وسيكونون قادرين على نشر مقاطع فيديو، وتسجيلات صوتية أطول، كما سيشاهدون نصف عدد الإعلانات.

وتأتي تعليقات ماسك في أعقاب تقارير إعلامية أفادت بأنه كان يدرس عملية التحقق من الحسابات وكيفية إعطاء العلامات الزرقاء.

وقال أكثر من 80% من مستخدمي تويتر الذين شاركوا في استطلاع في الآونة الأخيرة إنهم لن يدفعوا أموالًا مقابل العلامة الزرقاء. وقال حوالي 10% إنهم على استعداد لدفع خمسة دولارات شهريًا.

ولدى تويتر بالفعل خدمة اشتراك تسمى (تويتر بلو)، والتي تم إطلاقها في يونيو/ حزيران من العام الماضي، وتوفر الوصول إلى ميزات مثل تعديل التغريدات.

وقبل إعلان ماسك، كان موقع "ذا فيرج"، أفاد قبل أيام بأن المنصة ستحصل 20 دولارًا شهريًا مقابل العلامة الزرقاء، وأن الملياردير الأميركي طلب من مهندسي تويتر إطلاق الخدمة في وقت أقصاه 7 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، وإلا سيطردون من الشركة، رغم أنه تم إعلام المهندسين في 30 أكتوبر/ تشرين الأول. 

المصادر:
العربي - رويترز

شارك القصة

تابع القراءة