الجمعة 24 مايو / مايو 2024

حذر من مهاجمة رفح.. غوتيريش: حرب غزة قوضت سلطة مجلس الأمن

حذر من مهاجمة رفح.. غوتيريش: حرب غزة قوضت سلطة مجلس الأمن

Changed

قال غوتيريش إن الهجوم على رفح سيدق المسمار الأخير في نعش برامج المساعدات
قال غوتيريش إن الهجوم على رفح سيدق المسمار الأخير في نعش برامج المساعدات- غيتي

رأى الأمين العام للأمم المتحدة أن العدوان على غزة وحرب أوكرانيا قوضتا سلطة مجلس الأمن الدولي وجعلاه غير قادر على التصرف.

 عبّر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش اليوم الإثنين، عن أسفه لعدم تعامل مجلس الأمن الدولي بشكل مناسب مع الحرب على غزة والهجوم الروسي على أوكرانيا.

وفي افتتاح اجتماعات مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف، قال غوتيريش: إن مجلس الأمن يجد نفسه في كثير من الأحيان في طريق مسدود و"غير قادر على التصرف فيما يتعلق بقضايا السلام والأمن الأكثر أهمية في عصرنا".

وأضاف الأمين العام: "افتقار المجلس إلى الوحدة فيما يخص الغزو الروسي لأوكرانيا، والعمليات العسكرية الإسرائيلية في غزة، كل هذا قوض سلطته بشدة وربما بشكل قاتل". وتابع أن "المجلس يحتاج إلى إصلاح جدي لتركيبته وأساليب عمله".

"المسمار الأخير"

واستخدمت الولايات المتحدة حق النقض (الفيتو) مجددًا الأسبوع الماضي ضد مشروع قرار في مجلس الأمن طالب بوقف فوري لإطلاق النار لأسباب إنسانية في العدوان الإسرائيلي على غزة. وهذه ثالث مرة تستخدم فيها واشنطن حق النقض ضد مشروع قرار منذ بداية العدوان الحالي في السابع من أكتوبر/ تشرين الأول.

ويتكدس نحو 1.5 مليونًا من سكان غزة في خيام وملاجئ مؤقتة بمدينة رفح على الحدود مع مصر، ونزح معظمهم من منازلهم الواقعة شمالًا هربًا من العدوان الإسرائيلي الذي أسفر عن استشهاد 29 ألفًا و782 فلسطينيًا، غالبيتهم من الأطفال والنساء، وإصابة 70 ألفًا و43.

وقال غوتيريش، الذي وصف رفح بأنها قلب عملية المساعدات الإنسانية في القطاع الفلسطيني، إن أي هجوم إسرائيلي شامل هناك ستكون له عواقب مدمرة. وحذر قائلًا: "أي هجوم إسرائيلي شامل على المدينة لن يكون مرعبًا لأكثر من مليون مدني فلسطيني يلجأون إليها فحسب، بل سيدق المسمار الأخير في نعش برامجنا للمساعدات".

ويتضاءل تدفق المساعدات التي تدخل غزة من مصر، كما يزيد الانهيار الأمني من صعوبة توزيع المواد الغذائية التي تدخل القطاع، وفقًا لبيانات الأمم المتحدة ومسؤولين.

يأتي ذلك وسط استمرار التحذيرات الدولية من خطر المجاعة قي القطاع المحاص، إذ قال برنامج الأغذية العالمي، إن سوء التغذية في غزة وخصوصًا في صفوف الأطفال ارتفع إلى مستويات طارئة.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close