الأربعاء 28 فبراير / فبراير 2024

حرب على المستشفيات.. مطالبات بحماية الطواقم الطبية في غزة

حرب على المستشفيات.. مطالبات بحماية الطواقم الطبية في غزة

Changed

المدير الإقليمي للاتحاد الدولي للهلال الأحمر والصليب الأحمر: "ما شاهده في غزة يبكي الحجر والشجر" - الأناضول
يؤكد المدير الإقليمي للاتحاد الدولي للهلال الأحمر والصليب الأحمر أن ما شاهده في غزة "يبكي الحجر والشجر" - الأناضول
قال المدير الإقليمي للاتحاد الدولي للهلال الأحمر والصليب الأحمر حسام الشرقاوي، إن ما شاهده في غزة الأسبوع الماضي، "يبكي الحجر والشجر، واصفًا الوضع بـ"المؤلم".

طالبت وزارة الصحة الفلسطينية وجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، اليوم الأحد، بحماية الطواقم الطبية في قطاع غزة الذي يتعرض لعدوان منذ 128 يومًا.

وخلال وقفة ومؤتمر صحفي شاركت فيه الجمعية ووزارة الصحة الفلسطينية، عقد بمقر الجمعية في رام الله، استعرضت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة أحدث المعطيات عن ضحايا "الكارثة الإنسانية والصحية في غزة".

وأكدت الكيلة أن "الواقع الصحي والإنساني والفظائع التي يرتكبها الاحتلال (الإسرائيلي) تفوق أي تصور إنساني ولم يشهد لها العالم مثيلًا".

وأشارت الوزيرة الفلسطينية إلى وجود "نقص حاد في كافة مقومات مراكز العلاج، وفي كثير من مناطق العلاج هناك انعدام كامل للعلاج والدواء والغذاء".

ونوهت الكيلة إلى "الحاجة الملحة لحماية العاملين الصحيين"، داعية إلى "مزيد من الضغط لإدخال مساعدات إنسانية وطبية وغذائية وبكميات أكبر (...) لأن ما يدخل لا يلبي أبسط الاحتياجات في ظل الظروف المأساوية".

حرب مستشفيات

من جانبه، روى رئيس جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني يونس الخطيب، مشاهداته لما يجري مع الأطفال في قطاع غزة الذي زاره مؤخرًا، وقال: "نشهد يوميًا حالات بتر أطراف لأطفال".

وأضاف أن "الاحتلال لا يقود حربًا عسكرية، إنما حرب مستشفيات، وحربا ضد الطواقم الطبية والجامعات والمدارس، والبنى التحتية".

وأشار الخطيب إلى "اقتحام مستشفى الأمل التابع للجمعية بمدينة خانيونس المحاصر منذ 22 يومًا، السبت، واعتقال 19 فردًا بينهم 9 من العاملين في الجمعية".

وأكد أن "المطلوب من المجتمع الدولي بشقية السياسي والحقوقي هو الفعل، ولا نريد مزيدًا من برقيات التعازي".

وأشار الخطيب إلى "مجزرة وإبادة جماعية في غزة بحق طواقم الإسعاف والطوارئ التي تجاوز عدد الشهداء بين طواقمها 300"، داعيًا إلى "احترام شارة الهلال الأحمر واحترام القانون الدولي".

مشاهد "تبكي الحجر" في غزة

من جهته، قال المدير الإقليمي للاتحاد الدولي للهلال الأحمر والصليب الأحمر حسام الشرقاوي، إن ما شاهده في غزة الأسبوع الماضي، "يبكي الحجر والشجر، إنه وضع مؤلم".

وأضاف الشرقاوي: "35 سنة في العمل الإنساني في أنحاء العالم، لكنني لم أر المعاناة التي رأيتها في غزة".

وشدد على أن "القانون الدولي الإنساني وحماية الطواقم الطبية والإسعافات إلزامي، وليس خيارًا".

ويصعد الجيش الإسرائيلي من حملته العسكرية ضد مستشفيات قطاع غزة، ويشن منذ 22 يناير/ كانون الثاني الماضي، سلسلة غارات مكثفة جوية ومدفعية على خانيونس جنوب القطاع، وفي محيط المستشفيات المتواجدة فيها، وسط تقدم بري لآلياته بالمناطق الجنوبية والغربية من المدينة، ما دفع آلاف الفلسطينيين للنزوح عن المدينة.

وفي وقت سابق الأحد، استهدف الجيش الإسرائيلي مباني مجمع ناصر الطبي بخانيونس، وباحاته بالأعيرة النارية، ما أسفر عن استشهاد فلسطينيين وإصابة آخر بجروح حرجة داخل أقسام وباحات المستشفى.

ويطلق قناصة الجيش الإسرائيلي النار باتجاه أي جسم يتحرك في محيط المجمع، سواء كان ذلك قرب البوابة الرئيسية أو بالقرب من النوافذ، وفق شهود من المنطقة.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close