الإثنين 17 يونيو / يونيو 2024

حولوها لاحتفالات "عيد الشعلة".. إسرائيليون يسخرون من مجزرة رفح

حولوها لاحتفالات "عيد الشعلة".. إسرائيليون يسخرون من مجزرة رفح

Changed

استشهد عدد من الفلسطينيين مساء الأحد جراء قصف إسرائيلي لخيام نازحين بمدينة رفح جنوبي قطاع غزة
استشهد عدد من الفلسطينيين مساء الأحد جراء قصف إسرائيلي لخيام نازحين بمدينة رفح جنوبي قطاع غزة - الأناضول
ارتكب الاحتلال الإسرائيلي مساء الأحد مجزرة جديدة بحق النازحين الفلسطينيين في مناطق غرب مدينة رفح جنوبي قطاع غزة، أسفرت عن استشهاد 45 فلسطينيًا.

سخر إسرائيليون من دماء شهداء رفح، وعدّوها أفضل طريقة للاحتفال بما يُعرف بـ"عيد الشعلة".

ومساء الأحد، ارتكب الاحتلال الإسرائيلي مجزرة جديدة بحق النازحين الفلسطينيين في مناطق غرب مدينة رفح جنوبي قطاع غزة، حيث يصعّد الاحتلال من عدوانه على القطاع والمستمر منذ أكثر من ثمانية أشهر.

ونشر عدد من الإسرائيليين على مواقع التواصل مشاهد الحرق في المجزرة التي ارتكبها الاحتلال بمخيم للنازحين بمدينة رفح جنوب قطاع غزة، والتي أسفرت عن 45 شهيدًا معظمهم من النساء والأطفال.

إسرائيليون يسخرون من مجزرة رفح

وبينما انتشرت المشاهد المرعبة لأطفال قُطعت رؤوسهم، سخر عدد من الإسرائيليين على مواقع التواصل، قائلين: "رفح - عيد شعلة (لاغ بعومر بالعبرية) سعيد"، و"شعلة هذا العام في رفح".

وكتب أحد الإسرائيليين على مواقع التواصل: "عيد الشعلة - نسخة رفح"، فيما قال آخر: "المنظر "الأكثر جمالًا في العالم. حان الوقت، أدعو أن تحترق كل رفح وتباد من الأساس وأن يخرج جنودنا من هناك سالمين، آمين آمين".

وخلف العدوان المستمر على غزة، منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، عشرات آلاف الشهداء والجرحى، معظمهم أطفال ونساء، ونحو 10 آلاف مفقود وسط مجاعة ودمار هائل.

وتواصل إسرائيل حربها متجاهلة اعتزام المحكمة الجنائية الدولية إصدار مذكرات اعتقال دولية بحق رئيس وزرائها بنيامين نتنياهو، ووزير أمنها يوآف غالانت؛ لمسؤوليتهما عن "جرائم حرب" و"جرائم ضد الإنسانية" في غزة.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close