الأربعاء 24 أبريل / أبريل 2024

داخل أنفاق غزة.. هل التقت قناة أميركية مقاتلي "حماس"؟

داخل أنفاق غزة.. هل التقت قناة أميركية مقاتلي "حماس"؟

Changed

صورة مقاتلو حماس ليست من غزة أصلًا
صورة مقاتلو حماس ليست من غزة أصلًا - إكس
روّجت الحسابات لصورة تُظهر سيدة جالسة أمام ثلاثة رجال ملثمين، زاعمة أنّها لمقابلة أجرتها قناة أميركية مع مقاتلي حماس داخل أنفاق غزة.

روّجت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي لخبر يزعم لقاء أجرته قناة أميركية مع مقاتلي حركة المقامة الإسلامية "حماس" داخل أنفاق غزة.

وروّجت الحسابات لصورة تُظهر سيدة جالسة أمام ثلاثة رجال ملثمين، مع تعليق جاء فيه: "أجرت قناة سي بي إس الأميركية مقابلة مع مقاتلي حماس في أنفاق غزة.. نفس السيناريو الذي حصل مع تنظيم داعش والقاعدة وكيف كان الإعلام الأميركي يستطيع الوصول لهم وقوى الاستخبارات لا تستطيع.. المتابع للتاريخ يستطيع فهم اللعبة".

فيما أضافت بعض الحسابات: "صدّق أو لا تصدق، الأنفاق سرية ولا أحد يعرف مكانها. هل تذكرون لقاء يسري فوده مع أسامة بن لادن؟"، في إشارة إلى اللقاء الذي جمع مذيع قناة "الجزيرة" مع زعيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن عام 2002.

وبالبحث عن الحقيقة، تبيّن أنّ المنشور كاذب ومحض افتراء، إذ إنّ قناة "سي بي إس" لم تجر مقابلة مع حركة "حماس" داخل أنفاق غزة في أي يوم من الأيام.

كما أنّ الصورة ليست من غزة أصلًا، بل التُقطت في مخيم جنين بالضفة الغربية.

وتوثّق الصورة لقاء أجرته كبيرة المراسلين الأجانب لشبكة "سي بي إس نيوز" مع أحد نشطاء المقاومة وإسمه الحركي أبو عابد، ضمن تقرير عن ارتفاع نسبة تأييد حركة "حماس" في الضفة الغربية من 12% إلى 42% منذ إطلاق عملية "طوفان الأقصى" في 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close