الجمعة 19 أبريل / أبريل 2024

رغم نفي بكين.. سول: الصين أعادت كوريين شماليين قسرًا إلى بلادهم

رغم نفي بكين.. سول: الصين أعادت كوريين شماليين قسرًا إلى بلادهم

Changed

تنفي الصين وجود منشقين عن نظام كوريا الشمالية لديها - غيتي
تنفي الصين وجود منشقين عن نظام كوريا الشمالية لديها - غيتي
فر عشرات آلاف الأشخاص من كوريا الشمالية هربًا من القمع والفقر، وعبر معظمهم إلى الصين حيث هم معرضون للتوقيف والترحيل إلى بلادهم، حيث قد يواجهون عقوبات شديدة.

أعلنت وزارة التوحيد في كوريا الجنوبية، اليوم الجمعة، أن السلطات الصينية أعادت على ما يبدو "عددًا كبيرًا" من الكوريين الشماليين قسرًا إلى بلدهم، مؤكدة بذلك تصريحات سابقة لمنظمات حقوقية.

وقال المتحدث باسم وزارة التوحيد كو بيونغ-سام للصحافيين: "يبدو فعلًا أن عددًا كبيرًا من المقيمين الكوريين الشماليين أعيدوا إلى بلدهم من المقاطعات الثلاث في شمال شرق الصين"، بدون أن يورد أرقامًا دقيقة.

وفر عشرات آلاف الأشخاص من كوريا الشمالية هربًا من القمع والفقر، وعبر معظمهم إلى الصين حيث هم معرضون للتوقيف والترحيل.

وفي حال ترحيلهم إلى وطنهم، يواجه الفارون عقوبات شديدة في بلادهم، تصل حتى الإعدام، وفق ما يؤكد مدافعون عن حقوق الإنسان.

وتابع المتحدث: "تأسف حكومتنا لهذا الوضع وأثارت بجدية هذه المسألة مع الصين مع التأكيد على موقفنا".

وأضاف أن كوريا الجنوبية تعتقد أنه "لا ينبغي تحت أي ظرف من الظروف إعادة المنشقين الكوريين الشماليين المقيمين في الخارج قسراً إلى كوريا الشمالية".

"لا منشقون في الصين"

وأعلن المتحدث باسم وزير الخارجية الصيني وانغ وينبين، أمس الخميس، أنه "لا يوجد منشقون كوريون شماليون في الصين".

وتابع خلال مؤتمر صحافي: "تبنت الصين على الدوام موقفًا مسؤولًا تجاه مواطني جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية الذين يدخلون الصين بشكل غير قانوني لأسباب اقتصادية، وتواصل معاملتهم وفقًا لمبادئ القانون الوطني والقانون الدولي".

وعزلت كوريا الشمالية نفسها عن العالم عام 2020 مع تفشي وباء كوفيد، لكن بعد 3 سنوات ترد إشارات متزايدة على أن بيونغيانغ تبدي مرونة أكثر بالنسبة إلى ضوابط الحدود.

وصدرت تصريحات وزارة التوحيد بعد أن نقلت الصحيفة الكورية الجنوبية "شوسون إيلبو" استنادًا إلى منظمات حقوقية أنه تم ترحيل حوالي 600 كوري شمالي من الصين ليل التاسع من أكتوبر/ تشرين الأول الحالي.

من جهتها، أعلنت منظمة هيومن رايتس ووتش أن بكين "رحلت قسرًا" أكثر من 500 كوري شمالي إلى بلدهم.

وقدرت المقررة الخاصة للأمم المتحدة المعنية بحقوق الإنسان في كوريا الشمالية إليزابيث سالمون أن حوالي ألفي منشق كوري شمالي محتجزون حاليًا في الصين.

المصادر:
أ ف ب

شارك القصة

تابع القراءة
Close