الخميس 23 مايو / مايو 2024

شائعة وخاطئة.. 6 أسئلة لا تطرحوها على الصائمين في شهر رمضان

شائعة وخاطئة.. 6 أسئلة لا تطرحوها على الصائمين في شهر رمضان

Changed

فقرة أرشيفية من برنامج "صباح النور" تسلط الضوء على كيفية الحفاظ على النشاط والطاقة في شهر رمضان (الصورة: غيتي)
عادة ما يواجه المسلمون، ولا سيما في الدول الأجنبية، أسئلة شائعة وخاطئة من أصدقائهم أو زملائهم غير المسلمين، إليكم ستة منها، مع الإجابات المناسبة عليها.

يحلّ شهر رمضان المبارك على المسلمين في العالم، الذين ينتظرونه بصورة سنوية لكونه فرصة للعبادة والتقرّب من الله، ولكن أيضًا لما يحمله من قيم التسامح وتعزيز التضامن.

لكن، بالنسبة لكثيرين، وخصوصًا من غير المسلمين، فإنّهم لا يعرفون عن معاني هذا الشهر الفضيل، سوى الإحجام عن الطعام، أو ما يُعرَف بالصيام من الفجر و حتى غروب الشمس.

وعادة ما يواجه المسلمون، ولا سيما في الدول الأجنبية، أسئلة شائعة وخاطئة من أصدقائهم أو زملائهم غير المسلمين، لا تخلو من "الدهشة" من فكرة التوقف عن الطعام لوقت طويل.

وعرض الكوميدي البريطاني بلال ظفر ستة من هذه الأسئلة، مع الإجابات "الافتراضية" عليها.

أنت لا تأكل ولا تشرب أي شيء طوال ثلاثين يومًا؟

هل تظن حقًا أن هذا هو ما أفعله؟ إنني متأكد من أنني سأموت إن جربت القيام بذلك.

يكسر المسلمون صيامهم في شهر رمضان عند رفع أذان المغرب - غيتي
يكسر المسلمون صيامهم في شهر رمضان عند رفع أذان المغرب - غيتي

هل من المناسب أن أتناول الطعام أمامك؟

بالطبع يمكنك أن تأكل أمامي. إن أحد المبادئ الرئيسية للصيام هو الانضباط، ومن الأفضل أن تقضي يومك بشكل طبيعي، ولا داعي للقلق عليّ.

لماذا تفعل ذلك بنفسك؟ أليس هذا سيئًا بالنسبة لك؟

لماذا عليك التحدّث عن ذلك بشكل سلبي؟ أنا لا أعاقب نفسي وهذا ليس عبئًا. فرمضان هو وقت خاص جدًا للمسلمين يتطلّع إليه الكثير منا. وهناك بالتأكيد أوقات يمكن أن يكون فيها الأمر صعبًا، ولكنه يستمر لشهر واحد فقط، ويذكّرنا كيف يعيش الأشخاص الأقل حظًا منا.

إن الصيام واجب فقط على البالغين الذين يستطيعون الصيام. ويجب عليك عدم الصيام في حال كنت تعاني من مشاكل صحية. ربما نفقد بعض الوجبات يوميًا، ولكن الهدف هو تغيير نمط حياتنا بشكل إيجابي، ما يسمح لنا بالشعور بأننا اكتسبنا الكثير من الناحية الروحانية طوال الشهر. عليك أن تجرّب ذلك!

لا بد أنها وسيلة رائعة للحصول على الشكل الذي تريد!

نعم، هناك الكثير من الأدلة التي تدعم الفوائد الصحية للصيام، بما في ذلك تحسين وظائف الدماغ، وتحسين جهازك المناعي، ومعادلة حساسية الأنسولين، وعلاج الإدمان، وفقدان الوزن.

ومع ذلك، نتناول الوجبات المقلية اللذيذة، والوجبات الخفيفة حتى موعد شروق الشمس التالي.

كُل قليلًا من هذا، فلن يعلم أحد بذلك!

لقد ابتعدت تمامًا عن المغزى من الشهر الكريم، فرمضان ليس فقط لتجنّب الطعام والشراب.

نحن نستفيد من هذا الشهر لتعلّم الانضباط الذاتي، ونُحاول أن نكون أقوى روحانيًا، ونقدّر عطايا الله لنا.

نفكر في قيمة الإحسان والكرم، ونشكر القرآن الذي أُنزل لأول مرة في شهر رمضان.

لا بد أنك جائع حقًا

لقد كنت على ما يرام حتى ذكّرتني أنت بذلك.

وقال ظفر: "إذا كنت تعرف شخصًا يصوم خلال شهر رمضان، رجاءً تصرّف على طبيعتك. وتذكّر أن ذلك يستمرّ فقط لشهر واحد فقط، نحتفل في نهايته بعيد الفطر. إنه شبيه بعيد الميلاد. لذلك لا داعي للقلق: نحن نستطيع القيام بذلك".

المصادر:
العربي - ترجمات

شارك القصة

تابع القراءة