السبت 2 مارس / مارس 2024

"طالبان وتذكرة العودة" في جزئه الأخير.. هكذا وصلت الحركة إلى الحكم مجددًا

"طالبان وتذكرة العودة" في جزئه الأخير.. هكذا وصلت الحركة إلى الحكم مجددًا

Changed

يكشف الجزء الثاني من وثائقي "طالبان وتذكرة العودة" تفاصيل وأسباب عودة طالبان للحكم بعد عشرين عامًا من هزيمتها (الصورة: رويترز)
يستعرض الفيلم السياسة الأميركية المتخبطة تجاه أفغانستان التي كانت تراوح مكانها بين البقاء وتعزيز قواتها، وبين السعي إلى الخروج من المستنقع الأفغاني.

يبث التلفزيون "العربي" مساء اليوم الإثنين، الساعة العاشرة بتوقيت القدس، الجزء الثالث من سلسلة "طالبان وتذكرة العودة".

وفي هذا الجزء الأخير، يستقصي الفيلم تفاصيل الساعات الأخيرة من انسحاب الجيش الأميركي من أفغانستان وعودة طالبان لحكم البلاد، بعد غياب لأكثر من 20 عامًا، كاشفًا خفايا هروب الرئيس الأفغاني السابق أشرف غني من البلاد من خلال العاملين في القصر الرئاسي والمقربين منه.

بالإضافة إلى ذلك، يكشف الفيلم كواليس مفاوضات الدوحة بين حركة طالبان والولايات المتحدة الأميركية، التي قادت ليوم الانسحاب من أفغانستان، بدءًا من محادثات عام 2008 والتي كانت غير مباشرة، وصولًا إلى اللقاءات المباشرة والتي انتهت بتوقيع اتفاقية السلام الأفغانية في 20 فبراير/ شباط 2020.

كما يتتبع الفيلم التطور السياسي والعسكري لدى حركة طالبان خلال السنوات العشر الماضية، والتي ساعدت في إعادة سيطرة الحركة على عدد من الولايات الأفغانية.

في المقابل يستعرض الفيلم السياسية الأميركية المتخبطة تجاه أفغانستان التي كانت تراوح مكانها بين البقاء وتعزيز قواتها، وبين السعي للخروج من المستنقع الأفغاني.

ماذا في الأجزاء السابقة؟

وفي الجزء الأول من الوثائقي، استعرض "العربي" أسرار نشأة حركة طالبان ودور المخابرات الباكستانية في صعود الحركة وسيطرتها على أفغانستان بعد هزيمة الاتحاد السوفيتي.

فيما أظهرت مجموعة وثائق استعرضها الجزء الأول، وهي مكونة من ألف صفحة من صفحات البيت الأبيض ووكالة الاستخبارات المركزية ووزارة الخارجية الأميركية رفعت عنها السرية، أنه عام 1980 أنفقت وكالة المخابرات حوالي 100 مليون دولار لشحن أسلحة للمقاومة الأفغانية.

أمّا في الجزء الثاني من الوثائقي، فقد تم البحث في كواليس مسار بناء الدولة الأفغانية بعد سقوط طالبان وسيطرة واشنطن على أفغانستان.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close