الأحد 26 مايو / مايو 2024

عمليات "نوعية" للحوثيين.. واشنطن تعلن إسقاط مسيّرات بالبحر الأحمر

عمليات "نوعية" للحوثيين.. واشنطن تعلن إسقاط مسيّرات بالبحر الأحمر

Changed

المتحدث العسكري لجماعة أنصار الله الحوثيين في اليمن يحيى سريع
المتحدث العسكري لجماعة أنصار الله الحوثيين في اليمن يحيى سريع - وسائل التواصل
أعلنت جماعة الحوثي اليمنية أن 3 عمليات نوعية نفذت في البحر الأحمر وخليج عدن وفي أم الرشراش جنوب فلسطين المحتلة.

أسقطت القوات الأميركية 3 مسيرات انقضاضية قرب سفن للشحن التجاري في البحر الأحمر الجمعة، غداة ضربها 4 مسيّرات كانت معدة للإطلاق في اليمن، فيما أعلنت جماعة الحوثي تنفيذ عمليات نوعية في البحر الأحمر وخليج عدن وفي أم الرشراش جنوب فلسطين.

ومنذ 19 نوفمبر/ تشرين الثاني، ينفذ الحوثيون هجمات على سفن تجارية في البحر الأحمر وبحر العرب يشتبهون بأنها مرتبطة بإسرائيل أو متّجهة إلى موانئها، معلنين أن ذلك يأتي دعمًا لقطاع غزة الذي يشهد عدوانًا إسرائيليًا منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وفي بيان، أعلنت القيادة العسكرية المركزية الأميركية (سنتكوم) أن قوات أميركية تمكّنت في وقت مبكر الجمعة من "إسقاط 3 مسيّرات انقضاضية حوثية قرب عدد من سفن الشحن التجاري تعمل في البحر الأحمر. ولم تُصب السفن بأي أضرار".

وقالت سنتكوم: إن قوات أميركية "ضربت الخميس 4 مسيرات حوثية وصاروخي كروز مضادين لسفن"، موضحة أن الأسلحة "كانت معدّة للإطلاق باتجاه البحر الأحمر من مناطق في اليمن يسيطر عليها الحوثيون".

"عمليات نوعية للحوثيين"

في المقابل، أعلن المتحدث العسكري باسم الحوثيين في اليمن، يحيى سريع، أن 3 عمليات نوعية نفذت في البحر الأحمر وخليج عدن وفي أم الرشراش جنوب فلسطين المحتلة.

وقال سريع في بيان: "إن القوات المسلحة اليمنية قامت بتنفيذ ثلاث عمليات عسكرية نوعية على النحو التالي، الأولى أطلقت خلالها القوة الصاروخية وكذلك سلاح الجو المسير في القوات المسلحة اليمنية عددًا من الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة على أهداف مختلفة للعدو الصهيوني في منطقة أم الرشراش جنوبي فلسطين المحتلة".

فيما كانت العملية الثانية، حسب سريع في خليج عدن، حيث نفذت القوات البحرية في القوات المسلحة اليمنية عملية استهداف للسفينة البريطانية (ISLANDER) في خليج عدن، وذلك بعدد من الصواريخ البحرية المناسبة، أصابتها بشكل مباشر ما أدى إلى نشوب حريق فيها.

وأضاف سريع أن العملية الثالثة تضمنت استهداف مدمرة أميركية في البحر الأحمر بعدد من الطائرات المسيرة.

وأوضح أن القوات المسلحة اليمنية مستمرة في تنفيذ "واجباتها الدينية والأخلاقية والإنسانية تجاه الشعب الفلسطيني ودفاعًا عن اليمن العزيز في مواجهة العدوان الأميركي البريطاني"، وأن "عملياتها العسكرية لن تتوقف إلا بتوقف العدوان ورفع الحصار عن الشعب الفلسطيني في قطاع غزة".

وفي وقت سابق الجمعة، أعلنت جماعة الحوثي أن الولايات المتحدة وبريطانيا نفذتا هجومًا بـ"3 غارات" استهدفت محافظة الحديدة الساحلية غرب اليمن.

وقالت قناة "المسيرة" الناطقة باسم الحوثيين في شريطها العاجل: "عدوان أميركي بريطاني يستهدف بـ3 غارات منطقة رأس عيسى بمديرية الصليف في محافظة الحديدة".

ومنذ مطلع العام الجاري، يشن تحالف "حارس الازدهار" الذي تقوده واشنطن غارات يقول إنها تستهدف "مواقع للحوثيين" في مناطق مختلفة من اليمن، ردًا على هجمات في البحر الأحمر، وهو ما قوبل برد من الجماعة من حين لآخر.

ومع تدخل واشنطن ولندن واتخاذ التوترات منحى تصعيديًا لافتًا في يناير الماضي، أعلنت جماعة الحوثي أنها باتت تعتبر كافة السفن الأميركية والبريطانية ضمن أهدافها العسكرية.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close