الأربعاء 24 أبريل / أبريل 2024

فاجعة في البصرة.. شاحنة تدهس 20 تلميذًا لدى خروجهم من المدرسة

فاجعة في البصرة.. شاحنة تدهس 20 تلميذًا لدى خروجهم من المدرسة

Changed

 اعترف سائق الشاحنة أن فقد السيطرة عليها بسبب عطل في المكابح
اعترف سائق الشاحنة أنه فقد السيطرة عليها بسبب عطل في المكابح - الأناضول
وجه رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني بالتحقيق في حادثة دهس التلاميذ، للوقوف على جميع الملابسات.

في حادثة هزت الشارع العراقي، قُتل ما لا يقل عن ستة طلاب على الأقل وجرح 14 آخرون، اليوم الثلاثاء بعدما دهستهم شاحنة لدى خروجهم من المدرسة في محافظة البصرة في جنوب البلاد.

وقال الناطق باسم الداخلية وخلية الإعلام الأمني العميد مقداد ميري، إن شرطة محافظة البصرة ألقت "القبض على سائق عجلة نوع شاحنة براد دهس 6 من طلاب المدارس مما أدى إلى وفاتهم وإصابة 14 آخرين بإصابات مختلفة" في منطقة الهارثة شمالي محافظة البصرة.

اعترافات أولية للسائق

ولفت إلى أنه وفق "الاعترافات الأولية فإن سائق العجلة فقد السيطرة عليها بسبب عطل في المكابح مما تسبب في حادث الدهس أثناء انتهاء الدوام الرسمي للمدرسة".

ووجه رئيس مجلس الوزراء محمد شياع السوداني، اليوم الثلاثاء، بالتحقيق في حادثة دهس التلاميذ، للوقوف على جميع الملابسات.

وأعلن محافظ البصرة أسعد عبد الأمير العيدانيّ عن حالة الحداد العام في المحافظة ولمدة ثلاثة أيام على أرواح تلاميذ مدرسة "زينب الابتدائية".

من جهتها، أعلنت وزارة التربية العراقية "الحداد ترحمًا على أرواح التلاميذ في محافظة البصرة الذين تعرّضوا لحادثة دهس أودت بحياة ستة منهم، و10 آخرون إصابات بعضهم بليغة"، بحسب بيان للوزارة.

وقالت الوزارة في البيان، إنها "خاطبت الجهات ذات العلاقة مطالبة إياهم بتوفير مجسرات للمشاة أو أسوار حماية حفاظًا على سلامة التلاميذ، إضافة إلى إصدار توجيه عاجل لإدارات المدارس المحاذية للشوارع والطرق الخارجية بمتابعة انصرافهم من أجل تأمين عبور التلاميذ إلى الجانب الآخر بأمان".

تحذيرات قبيل الحادث

وقبل أيام من وقوع الحادث، انتشرت مقاطع فيديو حذر فيها الأهالي من عملية عبور الطلاب بهذه الطريقة للشارع الرئيسي، حيث طالبوا بتوفير ضابطة مرورية لمنع وقوع حوادث بحق الطلاب.

وفي عام 2022 قضى أكثر من 4900 شخص في حوادث سير في العراق، أي ما معدّله 13 حالة وفاة في اليوم، وفق بيانات وزارة الصحة.

وعلى الرغم من اختزانه احتياطيات نفطية هائلة، يعاني العراق من تداعي بناه التحتية لا سيما الطرق والجسور، من جراء النزاع والإهمال والفساد المستشري.

وغالبًا ما تحمّل السلطات مسؤولية حوادث السير لتجاهل السائقين الحد الأقصى للسرعة واستخدامهم هواتفهم المحمولة خلال القيادة وأيضًا استهلاك المخدرات والكحول.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close