الإثنين 22 أبريل / أبريل 2024

قنص قناص واستهداف دبابات.. المقاومة توثق بالفيديو عملياتها في غزة

قنص قناص واستهداف دبابات.. المقاومة توثق بالفيديو عملياتها في غزة

Changed

قناص من كتائب القسام
نشرت كتائب القسام مشاهد لتصدي مقاتليها لقوات الاحتلال المتوغلة في حي الزيتون
نشرت كتائب القسام مشاهد عدة لعمليات عناصرها ضد جيش الاحتلال أحدها يعرض كيف نجح قناص في قنص إسرائيلي مهمته القنص.

مع تواصل العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة لليوم التاسع والثلاثين بعد المئة، واستمرار القصف الذي يخلف مئات الشهداء والجرحى يوميًا، وانتهاج سياسة التجويع، تؤكد المقاومة الفلسطينية أنها أفشلت حتى الآن مخطط الاحتلال الرامي إلى اجتثات المقاومة أو تحرير الأسرى الإسرائيليين.

ويأتي هذا التأكيد موثقًا بالفيديو الذي يظهر اختيار الأهداف بعناية، حتى أن القناص الفلسطيني يملك الوقت والتركيز لقنص قناص إسرائيلي مختبئ خلف بناية.

وتملك الفصائل الفلسطينية وقتًا للتنسيق مع بعضها لتنفيذ عمليات مشتركة، بل وحتى لتسجيل نتائج استهداف جنود الاحتلال لتأكيد أن عمليات المقاومة موجعة ومؤثرة.

ونشرت كتائب القسام مشاهد لتصدي مقاتليها لقوات الاحتلال المتوغلة في حي الزيتون، وتظهر استهداف آليات بالقذائف المضادة للدروع، إضافة إلى عملية قنص ببندقية "الغول" القسامية لأحد قناصي جيش الاحتلال.

كما تضمنت المشاهد قصف تجمعات لجنود الاحتلال المتوغلين في حي الزيتون بالاشتراك مع كتائب المجاهدين.

تفاعل كبير على مواقع التواصل

وإضافة إلى الصور التي بثتها القسام، أعلنت الكتائب عن مجموعة من العمليات الأخرى خلال اليوم الماضي، منها استهداف دبابة إسرائيلية من نوع "ميركافا 4" بقذيفة "الياسين 105" جنوب حي الزيتون.

إلى ذلك تم استهداف مجموعة من جنود الاحتلال المتحصنين داخل منزل بقذيفة "TBG" مضادة للتحصينات وقتل ثلاثة جنود، ورصد هبوط مروحية إسرائيلية لإخلائهم شمال حي الأمل غرب مدينة خانيونس. إضافة لاستهداف ناقلة جند وآليتين إسرائيليتين بقذيفة "الياسين 105" غرب الحي نفسه.

ومن بين ما أعلنت عنه كتائب القسام أيضًا، استهداف قوة إسرائيلية خاصة متحصنة داخل منزل بقذيفة "RPG" والاشتباك معها بالأسلحة الرشاشة والإجهاز على أربعة جنود من مسافة صفر وإصابة الباقين في منطقة الحاووز غرب مدينة خانيونس.

"يحدث في غزة"

وفي المنطقة نفسها، استهدفت دبابة إسرائيلية من نوع "ميركافا" بعبوة "شواظ"، وأخرى من الطراز نفسه على شارع صلاح الدين في حي الزيتون بمدينة غزة.

وضجت مواقع التواصل الاجتماعي بالتفاعل مع عمليات القسام. فكتب محمد عبد الله يعلق على هذه الأخبار بجملة قصيرة: "لا زالوا ثابتين ومرابطين ربنا ينصرهم".

وعن لقطة القناص القسامي الذي استهدف القناص الإسرائيلي يعلق الناصر بالقول: "قناص يتم قنصه.. يحدث في غزة".

أما عبد المهمين الذي يسمي نفسه في منصة إكس بالجنرال، فيقول: "فشل الإحتلال الصهيونازي في هزيمتهم عسكريًا ويسعى عن طريق حصارهم وتجويعهم للحصول على نصر فاشل مثل كيانهم المهزوز".

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close