الإثنين 22 أبريل / أبريل 2024

كأس آسيا لكرة القدم.. استاد لوسيل القطري يستضيف المباراة الافتتاحية

كأس آسيا لكرة القدم.. استاد لوسيل القطري يستضيف المباراة الافتتاحية

Changed

تقرير حول الفعاليات والأحداث العالمية التي استضافتها قطر بعد تنظيم بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 (الصورة: غيتي)
شهد استاد لوسيل العام الماضي إقامة المباراة النهائية من بطولة كأس العالم قطر 2022 بين المنتخبين الأرجنتيني والفرنسي.

كشف الاتحاد الآسيوي لكرة القدم واللجنة المنظمة لكأس آسيا قطر 2023، اليوم الإثنين، أن المباراتين الافتتاحية والنهائية للبطولة ستقامان على استاد "لوسيل" الذي يعد من أكبر الملاعب في تاريخ البطولة.

وأوضح الاتحاد عبر موقعه الرسمي أنه في 12 يناير/ كانون الثاني 2024 سيكون استاد لوسيل موقعًا للمباراة الافتتاحية في جوهرة بطولات قارة آسيا للمنتخبات الوطنية (كأس آسيا AFC قطر 2023) والتي تجمع بين منتخب الدولة المضيفة ولبنان، ضمن المجموعة الأولى.

وتعود المنافسة إلى استاد لوسيل من جديد، عند إقامة المباريات النهائية، يوم السبت 10 فبراير/ شباط 2024. وكان هذا الملعب قد استضاف نهاية العام الماضي المباراة النهائية في كأس العالم قطر 2022.

من أكبر ملاعب آسيا

ويتسع استاد لوسيل لـ88 ألف متفرج، حيث سيكون من ضمن أكبر الملاعب في تاريخ نهائيات كأس آسيا، بعد استاد آزادي في طهران، والذي استقبل 100 ألف متفرج في نهائي نسخة عام 1976 بين إيران والكويت، واستاد غيلورا بونغ كارنو في جاكرتا الذي يتسع لـ88,083 متفرجا، والذي استضاف سبع مباريات في كأس آسيا 2007.

وتقام بقية مباريات كأس آسيا قطر 2023 في ثمانية ملاعب أخرى، من ضمنها استاد البيت الذي كان من المقرر سابقًا أن يستضيف المباراتين الافتتاحية والنهائية.

ويشارك 24 منتخبًا في هذه البطولة التي تم تقسيمهم إلى 6 مجموعات، وستشهد ما يصل إلى 3 مباريات يوميًا خلال مرحلة المجموعات.

وبفضل الطبيعة متقاربة المسافات في دولة قطر، سيحظى المشجعون بفرصة استثنائية لحضور أكثر من مباراة واحدة خلال اليوم، كما تتيح هذه الميزة للمشجعين القادمين من خارج الدولة البقاء في مكان واحد طوال فترة إقامة البطولة.

وكانت قطر قد استضافت كأس آسيا، البطولة الأكثر أهمية في القارة، مرتين في عامي 1988 و2011.

ويتطلع المنتخب القطري حامل لقب البطولة إلى الاحتفاظ باللقب على أرضه وبين جمهوره، بعد نجاحه في الوصول إلى منصة التتويج عام 2019.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close