الخميس 23 مايو / مايو 2024

للمرة الثانية على التوالي.. نادي النجمة يفوز بكأس لبنان

للمرة الثانية على التوالي.. نادي النجمة يفوز بكأس لبنان

Changed

فرحة لاعبي النجمة ورئيس النادي بكأس لبنان
فرحة لاعبي نادي النجمة بعد إحراز كأس لبنان - فيسبوك
تألق الحارس علي حلال في صفوف نادي النجمة، حيث فاز بجائزة أفضل لاعب في المباراة بعد أن تصدى ببراعة لفرص العهد الخطيرة، ما أسهم في الفوز بكأس لبنان.

أحرز نادي النجمة أمس الأحد لقب كأس لبنان للمرة الثانية على التوالي والثامنة في تاريخه بعد فوزه بركلات الترجيح على العهد بطل الدوري (4-3)، بعد تعادل الفريقين في الوقت الأصلي للمباراة سلبًا.

ويقف حارسا مرمى النجمة صاحب الشعبية الأكبر في لبنان وراء إنجازه الجديد، وبطولاته الـ38 في البلاد، حيث تألق في صفوفه الحارس علي حلال، الذي فاز بجائزة أفضل لاعب في المباراة بعد أن تصدى ببراعة لفرص العهد الخطيرة.

واستبدل الحارس حلال في الدقيقة الأخيرة من عمر المباراة بحارس المرمى الدولي علي السبع الذي تكفل بدوره بصد ركلتي ترجيح للمنافس، كانتا كفيلتين أن يحقق "النبيذي" اللقب.

حارسي مرمى النجمة علي السبع وعلي حلال
حارسا مرمى النجمة علي السبع وعلي حلال - فيسبوك

وجرت المباراة بغياب الجماهير، بقرار من اتحاد اللعبة المحلي، عقب الأحداث التي عصفت بالمباراة الأخيرة في بطولة الدوري بين العهد والأنصار، والتي تخللها حالات شغب وتحطيم مدرجات ملعب "فؤاد شهاب" من جمهور الأنصار، وهتافات سياسية من قبل جمهور العهد. 

ولم يثن غياب الجماهير عن المدرجات، مناصري النجمة عن إطلاق احتفالات كبيرة عمت شوراع العاصمة اللبنانية، بعد أن وصل الفريق المتوج إلى ملعبه في منطقة المنارة البحرية، ليحتفل اللاعبون مع جمهورهم بالكأس لساعات طويلة. 

نادي النجمة المتجدد وكأس لبنان

وعجز العهد هذا الموسم عن الفوز على فريق النجمة، رغم تدعيمه بنجوم المنتخب الوطني، إضافة إلى لاعب اسكتلندي وصلت صفقته حتى مليون دولار بحسب تقارير محلية، فتعادل الفريقان 3 مرات في مراحل بطولة الدوري، وكذلك في مباراة الأمس التي حسمها النجمة لصالحه. 

وتعتبر الصفقة ضخمة جدًا قياسًا لإمكانات الدوري اللبناني، في بلد يعاني من انهيار مالي واقتصادي، فقدت فيه عملته المحلية أكثر من 97% من قيمتها أمام الدولار الأميركي. 

وتصدى السبع لضربتي ترجيح سددها نجما العهد، الدولي محمد حيدر، والاسكتلندي لووي أروين، فيما استطاع لاعبو النجمة هز شباك حارس مرمى المنتخب مهدي خليل في كل ركلات الترجيح التي سددوها. 

اللاعب الإسكتلندي أروين خلال المباراة
اللاعب الإسكتلندي أروين خلال المباراة - فيسبوك

واستطاع النجمة المتجدد بقيادة فنية على رأسها البرتغالي باولو مينيزيس، أن يحرز اللقب الأول تحت إشراف إدارته الجديدة، والتي تم انتخابها الصيف الماضي، برئاسة رجل الأعمال مازن الزعني. 

ومنذ 12 ديسمبر/ كانون الأول من العام الماضي، لم يخسر فريق العاصمة البيروتية أي مباراة له، سواء في المراحل الأخيرة في الدوري، أو مسابقة الكأس، لا سيما بعد تولي مينيزيس إدارة الجهاز الفني. 

وعمل المساعد البرتغالي ضمن فريق المدرب الإسباني الشهير فيسنتي ديل بوسكي، الذي أحرز للمنتخب الإسباني لقبي كأس العالم 2010، وبطولة أمم أوروبا 2012، والذي استمر على رأس منتخب "لاروخا" من 2008 وحتى 2016.

وختم اتحاد اللعبة المحلي واحدًا من أكثر المواسم الكروية تعثرًا، في ظل الأوضاع الاقتصادية الراهنة، وغياب الملاعب التي باتت بحاجة لصيانة، وسط كم من اعتراضات الأندية على مستوى التحكيم، وعدم قدرة الاتحاد على تأمين ملاعب لاستيعاب جماهير الفرق، ما يحرم الأندية من حقها في المردود المالي المباشر، والاكتفاء بحقوق بدلات النقل التلفزيوني المباشر.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close