السبت 25 مايو / مايو 2024

معركة اسطنبول تتصدّر الاهتمام.. الأتراك ينتخبون رؤساء بلدياتهم

معركة اسطنبول تتصدّر الاهتمام.. الأتراك ينتخبون رؤساء بلدياتهم

Changed

يتنافس في الانتخابات البلدية التركية 1053 مرشحًا ينتسبون إلى 34 حزبًا سياسيًا - الأناضول
يتنافس في الانتخابات البلدية التركية 1053 مرشحًا ينتسبون إلى 34 حزبًا سياسيًا - الأناضول
تحتدم المنافسة في الانتخابات البلدية في اسطنبول وأنقرة، حيث يسعى حزب "العدالة والتنمية" إلى استعادتهما من المعارضة.

فتحت مكاتب الاقتراع في تركيا أبوابها اليوم الأحد، حيث يُدلي الناخبون بأصواتهم في الانتخابات المحلية، وتشهد مدينتا أنقرة واسطنبول المنافسة الكبرى مع سعي حزب "العدالة والتنمية" إلى استعادة رئاستهما من المعارضة.

وتأتي الانتخابات المحلية بعد الانتخابات البرلمانية والرئاسية التي أجريت العام الماضي، والتي فاز فيها الرئيس رجب طيب أردوغان بولاية جديدة بعد عقدين في السلطة.

ويتنافس في هذه الانتخابات 1053 مرشحًا ينتسبون إلى 34 حزبًا سياسيًا.

احتدام المنافسة في اسطنبول 

وتتجّه الأنظار نحو أنقرة واسطنبول، حيث تحتدم المنافسة بين حزب "العدالة والتنمية" وحزب "الشعب الجمهوري" على رئاسة بلديتَي أكبر مدينتين في البلاد.

ويسعى عمدة اسطنبول الحالي ومرشّح حزب "الشعب الجمهوري" أكرم إمام أوغلو إلى الفوز بولاية جديدة لمدة 5 سنوات، كما يرغب حزب "العدالة والتنمية" باستعادة اسطنبول بعد نتائج عام 2019.

وتُشير استطلاعات الرأي إلى تقارب بين إمام أوغلو ومنافسه مرشّح حزب "العدالة والتنمية" الوزير السابق مراد قوروم.

وتُعتبر اسطنبول أكبر دائرة انتخابية في البلاد، حيث يحقّ لأكثر من 11 مليون و300 ألف تركي الإدلاء بأصواتهم.

ومن المتوقّع صدور النتائج الأولية للانتخابات بحلول الساعة العاشرة مساءً بالتوقيت المحلي (السابعة مساء بتوقيت غرينتش).

وقد خصّصت وزارة الداخلية التركية نحو 600 ألف عنصر لضمان الأمن خلال الانتخابات المحلية.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close