الأحد 21 أبريل / أبريل 2024

مقتل 5 عناصر أمن بهجوم مسلح جنوب شرق إيران

مقتل 5 عناصر أمن بهجوم مسلح جنوب شرق إيران

Changed

هجمات إرهابية تستهدف مراكز أمنية بإقليم سيستان وبلوشستان في إيران – وسائل إعلام محلية
هجمات إرهابية تستهدف مراكز أمنية بإقليم سيستان وبلوشستان في إيران – وسائل إعلام محلية
شن مسلحون من جماعة "جيش العدل" هجومين استهدفا مقرات للحرس الثوري الإيراني ما أسفر عن قتلى وجرحى بحسب إعلام إيراني.

قُتل عدد من رجال الأمن الإيرانيين بينهم نائب رئيس مركز شرطة بجنوب شرق البلاد وفق ما أفادت وسائل إعلام رسمية.

وبحسب التقارير، يشتبه في أن مسلحين قتلوا ما لا يقل عن 5 من أفراد الأمن الإيرانيين وأصابوا 10 آخرين في هجومين منفصلين استهدفا منشآت عسكرية في جنوب شرق إيران.

وأوضحت التقارير أن هجومين شنهما مسلحون من جماعة "جيش العدل" استهدفا خلال الليل مقرات للحرس الثوري الإيراني في راسك وتشابهار، بإقليم سستان وبلوشستان.

ولفتت وسائل إعلام إلى مقتل 8 مسلحين على الأقل، خلال تبادل إطلاق النار مع قوات الأمن.

وذكر التلفزيون الإيراني أن "إحدى الهجمات استهدفت مركز الشرطة رقم 11 في مدينة تشابهار، ما أدى إلى استشهاد نائب رئيس المركز عباس مير".

وبينما أكد التلفزيون الرسمي أن عددًا من المهاجمين قتلوا أو أصيبوا أيضًا، أضاف أن "جيش العدل" أعلن مسؤوليته عن الهجمات.

و"جيش العدل" هو جماعة مسلحة تنشط في جنوب شرق إيران وفي إقليم بلوشستان بغرب باكستان، وتشكل عام 2012 وتصنّفه إيران جماعة "إرهابية".

واستهدفت إيران في يناير/ كانون الثاني المنصرم قاعدتين للجماعة في باكستان بالصواريخ، وهو ما قوبل برد عسكري سريع من إسلام أباد التي استهدفت من قالت إنهم مسلحون انفصاليون في إيران.

هذا وتواجه محافظة سيستان وبلوشستان المتاخمة لأفغانستان وباكستان منذ سنوات، اضطرابات تنشط فيها عصابات تهريب المخدرات ومتمردين من الأقلية البلوشية ومتشددين.

وفي يوليو/ تموز العام الماضي، قُتل شرطيان و4 مهاجمين في هجوم على مركز شرطة آخر في زاهدان، عاصمة المحافظة.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close