Skip to main content

"نوروفيروس" ينتشر في أميركا.. ما هي أعراضه وهل من علاج له؟

الأحد 25 فبراير 2024
انتشار "نوروفيروس" في الولايات المتحدة - غيتي

ينتشر فيروس جديد في عدد من الولايات الأميركية، تسبب في إغلاق المدارس وإعلان حالة الطوارئ الصحية، وتصدر عناوين الصحف والنشرات الإخبارية.

فقد أعلن تلفزيون "6 أي بي سي" المحلي في فيلاديلفيا يوم الخميس الماضي أن "القلق يتزايد بين عديد من الآباء والأمهات بسبب جرثومة معدة تنتشر في منطقتنا، خاصة في جنوب جيرسي" واسمها "نوروفيروس".

فما هو "نوروفيروس" وسبب انتشاره؟

أعراض "نوروفيروس"

في التفاصيل، يعدّ "فيروس نورو" الذي يعرف أيضًا باسم "إنفلونزا المعدة" من الفيروسات شديدة العدوى، ويسبب أعراضًا معوية معدية مثل القيء والغثيان والإسهال، فضلًا عن آلام المعدة.

ويوم الجمعة الفائت، أطلت الدكتورة بورفي باريك أستاذة الأمراض المعدية والمناعة في جامعة نيويورك لانجون عبر قناة "فوكس 5"، وشرحت أن الفيروس الجديد الذي ينتشر في الولايات المتحدة يسبب لدى المصابين "أعراضًا في المعدة أو الجهاز الهضمي".

وأوضحت أن الأعراض تبدأ بالظهور في غضون 12 إلى 48 ساعة بعد التعرض للفيروس، "لذلك يمكن أن تكون الأعراض الشائعة تقلصات في المعدة وإسهالا، ويمكن أن يصاب المريض بالقيء أيضًا، والأمر المقلق هو الجفاف".

طريقة انتشار الفيروس

ويسبب "نوروفيروس" أحيانًا حمى وأوجاعًا خفيفة تؤدي إلى إصابة المريض بجفاف حاد، وفق ما نقلت شبكة "إن بي سي نيوز". 

وتقول باريك في هذا الصدد إنه "إذا أصبت بهذا الفيروس، فمن المهم أن تتأكد حقًا من أنك تشرب الماء بشكلٍ كافٍ"، محذّرة من أن العدوى تنتشر من خلال الاتصال.

فعلى سبيل المثال، يمكن أن ينتقل الفيروس إلى الإنسان إذا كان لا يغسل يديه بشكل صحيح وفق الدكتورة، كما يمكن أن يعيش على الأسطح لفترة طويلة من الزمن أيضًا وهو ما يجعله "معديًا للغاية".

هذا فضلًا عن أن "نوروفيروس" لا يستجيب للمطهرات اليدوية والمطهرات العادية، ما يصعب عملية الوقاية منه بشكل كبير.

علاج العدوى

بدوره، كشف المركز الأميركي للسيطرة على الأمراض والوقاية منها أن ما نسبته 14% من اختبارات المسحات بالفيروس كانت إيجابية، خاصة في مناطق شمال شرقي الولايات المتحدة.

إذ يصاب ما بين 19 و21 مليون شخص بإنفلونزا المعدة كل عام في أميركا، بينما ترتفع الحالات خصوصًا في شهري فبراير/ شباط، ومارس/ آذار في أوقات العطلات وحين يجتمع الأشخاص، بحسب تقرير شبكة "إن بي سي نيوز".

وسط كل ذلك، ينعدم العلاج الفعال لـ"نوروفيروس" وبالتالي يوصي مركز السيطرة على الأمراض بشرب كمية كافية من السوائل لمنع الجفاف حتى يمر المرض خلال أيام.

فيما يرى العلماء في الولايات المتحدة أن البلاد تشهد حاليًا ذروة انتشار الفيروس، ويرجحون أن تخف حدّته بالتالي في غضون أسابيع قليلة.

المصادر:
العربي
شارك القصة