الثلاثاء 25 يونيو / يونيو 2024

هولندا تسجل فوزًا كبيرًا وتتلقى ضربة موجعة قبل يورو 2024.. ما القصة؟

هولندا تسجل فوزًا كبيرًا وتتلقى ضربة موجعة قبل يورو 2024.. ما القصة؟

Changed

شهدت المباراة تألقا ملفتا من ممفيس ديباي
شهدت المباراة تألقًا لافتًا من ممفيس ديباي- غيتي
ستفتقد هولندا لأحد أبرز لاعبيها في بطولة يورو 2024 التي ستنطلق الجمعة، حيث خاضت أمس مباراتها التحضيرية الأخيرة قبل أن تواجه يوم الأحد أول اختبار في البطولة.

حقق المنتخب الهولندي، يوم أمس الإثنين، فوزًا كبيرًا على ضيفه الإيسلندي بنتيجة 4-صفر، ضمن المباراة الودية التي جرت بينهما في آخر المباريات الاستعدادية التي سيخوضها منتخب "الطواحين" قبل مشاركته في بطولة أوروبا لكرة القدم 2024 التي تستضيفها ألمانيا ابتداء من يوم الجمعة المقبل.

لكن المنتخب "البرتقالي" تلقى ضربة موجعة، بإعلان الاتحاد الهولندي للعبة، غياب صانع الألعاب فرنكي دي يونغ غير المتماثل للشفاء من إصابة في كاحله عن نهائيات البطولة، التي ستستمر حتى 14 يوليو/ تموز المقبل. 

وقال الاتحاد المحلي للعبة بعد فوز المنتخب أمس، إن الاختبارات الطبيّة التي أجريت الأحد والإثنين أظهرت أن كاحل لاعب خط الوسط المصاب ليس قويًا بما فيه الكفاية، حيث سيعود دي يونغ (27 عامًا) إلى إسبانيا للاستعداد للموسم المقبل مع ناديه برشلونة.

"الأمر صعب"

وكان دي يونغ صرّح قبل أيام قليلة: "يجب أن أحرص على ألاّ تصبح الإصابة مزمنة ولا أريد إجراء عملية جراحية". وتم إبلاغ لاعبي المنتخب البرتقالي بانسحاب دي يونغ قبل ودية إيسلندا.

وعلّق نايثن أكيه مدافع مانشستر سيتي الإنكليزي على غياب دي يونغ، قائلًا: "الجميع توجه إليه مباشرة. الأمر صعب عليه، وصعب علينا. لقد جاء في وقت صعب. فرنكي لاعب مهم بالنسبة لنا وهو رائع في المجموعة".

لن تشهد بطولة يورو مشاركة دي يونغ المتألق مع برشلونة
لن تشهد بطولة يورو مشاركة دي يونغ المتألق مع برشلونة - رويترز

كما خسر المدرب رونالد كومان جهود تيون كومبماينرز الذي يلعب أيضًا في خط الوسط، وأصيب في فخذه خلال عملية الإحماء مساء الإثنين.

وأبدى مدافع برشلونة السابق قلقه حيال مشاركة لاعب أتالانتا الإيطالي في النهائيات، قائلًا: "هي ليست علامة جيدة، سنجري بعض الاختبارات وبعد ذلك سنرى ما سيحدث".

ومن المتوقع أن يعمد كومان إلى خيارات بديلة لتعويض الغيابات، ولكن من دون أن يكشف عن أسماء جديدة الإثنين.

تألق ديباي

وفي المباراة التي أقيمت أمس، صنع ممفيس ديباي هدفين، لكنه فشل في التسجيل بنفسه، وافتتح تشافي سيمونز التسجيل لهولندا في الدقيقة 23 إثر تهيئة من زميله ديباي، قبل أن يضيف فيرجيل فان دايك مدافع ليفربول الهدف الثاني بضربة رأس في الدقيقة 49.

وصنع ديباي الهدف الثالث في المباراة بعد تمريرة سجل منها زميله دونيل مالين في الدقيقة 78. وبدا أن ديباي أضاف الهدف الرابع بعد تمريرة عرضية من يريمي فريمبونج ليقابلها ديباي في الشباك، قبل أن يلغيه الحكم بسبب وجود لمسة يد عند صناعة الهدف.

وسجل فاوت فيخورست الهدف الرابع في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع إثر تهيئة من مالين. وتم تأكيد الهدف بعد الرجوع لحكم الفيديو المساعد.

وتلعب هولندا ضمن المجموعة الرابعة التي تضم بولندا وفرنسا والنمسا. وتنطلق البطولة يوم الجمعة المقبل بلقاء الافتتاح بين ألمانيا المستضيفة وإسكتلندا ضمن المجموعة الأولى، فيما سيخوض "الطواحين" أول مبارياتهم أمام بولندا يوم الأحد المقبل.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close