الثلاثاء 14 مايو / مايو 2024

وسط استمرار التصعيد.. مناشدة أممية لجمع 4.2 مليار دولار لدعم أوكرانيا

وسط استمرار التصعيد.. مناشدة أممية لجمع 4.2 مليار دولار لدعم أوكرانيا

Changed

يعيش أكثر من 3.3 مليون شخص من المحتاجين على الخطوط الأمامية للحرب في شرق وجنوب أوكرانيا- رويترز
يعيش أكثر من 3.3 مليون شخص من المحتاجين على الخطوط الأمامية للحرب في شرق وجنوب أوكرانيا- رويترز
كشف مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية أن أكثر من 14.6 مليون شخص أو 40% من سكان أوكرانيا سيحتاجون لمساعدات إنسانية هذا العام.

أعلنت وزارة الدفاع الروسية عبر تطبيق تيلغرام أن أنظمة الدفاع الجوي دمرت ثلاثة صواريخ من طراز "توشكا-يو" أطلقتها أوكرانيا فوق منطقة كورسك بجنوب غرب روسيا في وقت مبكر اليوم الإثنين.

وصواريخ "توشكا-يو" التي تعرف باسم "سكاراب بي" لدى حلف شمال الأطلسي هي صواريخ باليستية تكتيكية قصيرة المدى.

ولم تعلن الوزارة عن وقوع أضرار أو إصابات جراء الهجوم الصاروخي. 

الأمم المتحدة تطلب 4.2 مليار دولار

وفيما يستمر التصعيد العسكري بين روسيا وأوكرانيا، ناشدت الأمم المتحدة وشركاؤها اليوم الإثنين الجهات المانحة تقديم 4.2 مليار دولار لدعم المناطق التي مزقتها الحرب في أوكرانيا وكذلك اللاجئين الأوكرانيين في عام 2024.

وقال منسق الشؤون الإنسانية بالأمم المتحدة مارتن غريفيث إن "مئات الآلاف من الأطفال يعيشون في حالة رعب وصدمة وحرمان من احتياجاتهم الأساسية في مناطق على الخطوط الأمامية للحرب"، مضيفًا: "هذه الحقيقة وحدها يجب أن تجبرنا على بذل كل ما في وسعنا لتقديم مساعدات إنسانية إضافية إلى أوكرانيا". 

40% من السكان يحتاجون لمساعدات

وكشف مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية أن أكثر من 14.6 مليون شخص، أو 40% من سكان أوكرانيا، سيحتاجون إلى مساعدات إنسانية هذا العام بسبب الهجوم الروسي.

كما أوضح المكتب أن أكثر من 3.3 مليون شخص من المحتاجين يعيشون في مناطق على الخطوط الأمامية للحرب في شرق وجنوب البلاد لا سيما المناطق التي تحتلها روسيا، ولا يزال الوصول إليها صعبًا جدًا.

ويطلب مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في إطار المناشدة 3.1 مليار دولار لمساعدة 8.5 مليون شخص في حاجة ماسة إلى المساعدات الإنسانية في عام 2024.

كما تسعى المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين للحصول على 1.1 مليار دولار لدعم 2.3 مليون لاجئ أوكراني والمناطق التي تستضيفهم.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close