الجمعة 14 يونيو / يونيو 2024

يخوض اشتباكات مع قوات الردع في جنوبي طرابلس.. تعرفوا على اللواء 444 قتال

يخوض اشتباكات مع قوات الردع في جنوبي طرابلس.. تعرفوا على اللواء 444 قتال

Changed

متابعة "العربي" للتطورات في ليبيا مع اندلاع الاشتباكات بين قوات الردع واللواء 444 قتال (الصورة: غيتي/ أرشيف)
عُرف اللواء 444 قتال في ليبيا بدوره في الوساطة ومنع الاقتتال وساهم لأكثر من مرة في إيقاف اشتباكات بين ميليشيات في طرابلس والغرب الليبي.

لليوم الثاني على التوالي، تتواصل المعارك بين قوات الردع واللواء 444 قتال في العاصمة الليبية طرابلس.

وكانت التوترات بدأت عقب اعتقال قوات الردع آمر اللواء 444 قتال محمود حمزة، القيادي النافذ في الغرب الليبي، والذي يعدّ فصيله إحدى أكثر القوى المسلحة نفوذًا وتنظيمًا.

ما هو اللواء 444 قتال ومن هو مؤسسه؟

بدأ محمود حمزة مسيرته العسكرية في ما يُعرف بقوة الردع، التي يقودها عبد الرؤوف كارة، لكنه انفصل عنها وأسّس كتيبة 20-20 ومقرها معيتيقة.

وتحولت هذه الكتيبة لاحقًا إلى اللواء 444 قتال، الذي أصبح يتبع رئاسة الأركان التابعة بدورها لحكومة الوحدة الوطنية في الغرب الليبي.

واللواء الذي أصبح أيضًا من أهم المجموعات المسلحة في العاصمة طرابلس ويسيطر على مناطق واسعة في غرب ليبيا، عُرف بدوره في الوساطة ومنع الاقتتال، وساهم لأكثر من مرة في إيقاف اشتباكات بين ميليشيات في طرابلس والغرب الليبي.

وقد تدخل الفصيل الليبي اللواء 444 قتال في عملية صلح تم بموجبها إخراج فتحي باشاغا من مدينة طرابلس، وفي فك اشتباك وقع بين الميليشيات.

ويؤكد اللواء 444 قتال أنه يؤمن أجزاء كبيرة من مدينتي ترهونة وبني وليد، ويؤدي دورًا في ضبط الأمن ومحاربة التهرّب والتهريب ومكافحة المخدرات.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close