السبت 15 يونيو / يونيو 2024

أبرزها حلب وإدلب.. ما هي المناطق الأكثر تضررًا من الزلزال في سوريا؟

أبرزها حلب وإدلب.. ما هي المناطق الأكثر تضررًا من الزلزال في سوريا؟

Changed

عرض لـ"العربي" يظهر أكثر المناطق السورية تضررًا بالزلزال المدمر الذي ضرب جنوبي تركيا وشمالي سوريا فجر الإثنين الماضي (الصورة: غيتي)
أسفر الزلزال الذي ضرب سوريا وتركيا الإثنين عن مقتل المئات في سوريا، كما ألحق أضرارًا بالعديد من المباني والبنى التحية.

تعد محافظتا حلب وإدلب أكثر المحافظات السورية تضررًا كذلك اللاذقية وحماة وطرطوس، فقد سُجلت عدة وفيات جراء انهيار مبان بهذه المناطق المختلفة، إثر الزلزال الذي ضرب سوريا وتركيا الإثنين.

وتبعد مدينة حلب، والتي تخضع لسيطرة النظام السوري بنحو 155 كيلومترًا عن مركز الزلزال في كهرمان مرعش التركية.

وتنقسم حلب المحافظة إلى قسمين، منها ما يخضع لسيطرة النظام، ومنها ما هو تحت سيطرة قوى المعارضة.

وقد شهدت المدينة وحدها ما يقرب من 400 قتيل ونحو ألف جريح، فيما دمر فيها أكثر من 550 مبنى بشكل كامل.

ووفقًا لتقارير الدفاع المدني السوري الذي يعمل في مناطق سيطرة المعارضة، فقد تم انتشال نحو 513 جثة للقتلى في بلدة جنديرس، أما في مدينة الأتارب فسقط 150 قتيلًا ونحو مئتي مصاب.

كذلك شهدت مدن عفرين وجرابلس وأعزاز جميعها سقوط عشرات الضحايا وتدمير عدة مباني بالكامل.

وفي محافظة إدلب والتي تخضع لسيطرة المعارضة، أكد الدفاع المدني السوري انتشال نحو 221 قتيلًا في مدينة سلقين، بينما دمر فيها نحو 300 مبنى بشكل كامل.

أما في بلدة أرمناز فقد لقي أكثر من 150 شخصًا حتفهم، وفي مدينة حارم أكثر من 360، فيما ودعت بلدة عزمرين 140 فردًا من أبنائها.

من جهتها، أعلنت وزارة الصحة التابعة للنظام السوري تسجيل نحو 1387 قتيلًا وأكثر من ألفي مصاب.

وقد لقيت محافظة اللاذقية نصيبها أيضًا هي الأخرى، حيث انهارت عدة مبان بمدينة جبلة ليبلغ عدد الضحايا نحو 180 شخصًا.

وفي محافظة حماة المجاورة، شهد حي الأربعين ومنطقة الغاب انهيارات في المباني، كما انهارت مآذن مساجد عثمان بن عفان والجامع الشرقي أيضًا.

كما شهدت بلدتا القدموس والمرقب في محافظة طرطوس انهيارات في مبانيها، كما لحقت أضرار كبيرة بقلاعها الأثرية.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close