الإثنين 27 مايو / مايو 2024

أقصاه حافظ ثم بشار الأسد.. وفاة رائد الفضاء السوري محمد فارس

أقصاه حافظ ثم بشار الأسد.. وفاة رائد الفضاء السوري محمد فارس

Changed

كان محمد فارس عام 1987 أول رائد فضاء سوري
كان محمد فارس عام 1987 أول رائد فضاء سوري وثاني رائد فضاء عربي- إكس
محمد فارس أول رائد فضاء سوري صعد إلى الفضاء في رحلة مشتركة مع الاتحاد السوفيتي عام 1987، ونال شهرة كبيرة محليًا ودوليًا.

أعلنت المعارضة السورية أمس الجمعة، وفاة رائد الفضاء السوري اللواء محمد فارس، في مستشفى بمدينة غازي عنتاب، جنوبي تركيا، بعد تعرضه لأزمة صحية قبل أيام.

ونعى رئيس الائتلاف السوري المعارض هادي البحرة، عبر حسابه بمنصة "إكس"، محمد فارس، قائلًا: "ببالغ الأسى والحزن أنعي إليكم اللواء البطل رائد الفضاء محمد فارس، حيث وافته المنية اليوم الجمعة في تركيا".

وأضاف: "حظي اللواء محمد فارس بمحبة السوريين بمواقفه الشجاعة وانحيازه لصوت الشعب وكلمته، وهو أول سوري وثاني عربي يصعد إلى الفضاء، وكان اسمًا لامعًا محليًا وعربيًا".

وأكد مقربون من عائلة رائد الفضاء الراحل لوكالة "الأناضول" وفاة اللواء فارس، بعد تعرضه لأزمة قلبية في أواخر شهر رمضان.

عاش فارس بعيدًا عن بلاده في سنواته الأخيرة - إكس
عاش فارس بعيدًا عن بلاده في سنواته الأخيرة - إكس

مسيرة رائد الفضاء السوري محمد فارس

ومحمد فارس يعد أول رائد فضاء سوري صعد إلى الفضاء في رحلة مشتركة مع الاتحاد السوفيتي عام 1987، ونال شهرة كبيرة على الصعيد السوري والعربي والدولي، وانتقل إلى تركيا بعد بدء الثورة الشعبية ضد نظام بشار الأسد في 2011.

وفي حوار سابق مع "الأناضول"، قال فارس: "عندما كنت في سوريا محاضراتي كانت مقننة، لكن في تركيا انطلقت بمحاضراتي، وأنا سعيد لأني أشعر بأداء واجبي الداخلي الإنساني والأخوي".

وأضاف: "مع قيام الثورة (في 2011) كنت سعيدًا لأن القمع على الأرض كان كثيرًا وبات مكشوفًا، ويدخل في كل زوايا سوريا، فلم تترك زاوية إلا وقمع فيها الشعب من الناحية العلمية والأخلاقية والحركية".

النظرة الديكتاتورية تجاهه

وعن رحلة الفضاء، قال: "عندما صعدت للفضاء وهبطت، كان الكلام أن السوريين سيعلمون أبناءهم (بابا ماما محمد فارس)، وأذكر أن كثيرًا من مواليد 1987 أطلق عليهم اسم محمد فارس".

واستكمل: "من هنا كانت النظرة الديكتاتورية، فعمل النظام على حجبي في المنزل 9 سنوات تقريبًا، عبر نظام بشار الأسد، وقبله نظام حافظ الأسد، ولذلك ما كان علينا سوى التحلي بالصبر".

واستدعي فارس إلى التحقيق مع انطلاق الثورة السورية عام 2011، في أحد المراكز الأمنية التابعة للنظام، ما اضطره لمغادرة سوريا بعدها.

ولطالما تحدث رائد الفضاء السوري عن إقصائه من المشهد العام في البلاد، وقال إن الشهرة التي اكتسبها إضافة لكونه بمثابة قدوة لجيل جديد في سوريا، هما أمران شكلا مصدر إزعاج لنظام الأسد الأب، الذي أمر بتغييب فارس إعلاميًا واجتماعيًا.

المصادر:
العربي - الأناضول

شارك القصة

تابع القراءة