الثلاثاء 25 يونيو / يونيو 2024

أول تعليق للشاب بعد صفعه.. هل يواجه عمرو دياب عقوبة السجن؟

أول تعليق للشاب بعد صفعه.. هل يواجه عمرو دياب عقوبة السجن؟

Changed

تكررت تلك الحوداث مع دياب في الآونة الأخيرة
تتفاعل قضية صفع عمرو دياب لأحد معجبيه خلال حفل زفاف - فيسبوك
لا تزال تداعيات الحادثة التي شهدها حفل زفاف خاص بمصر تتفاعل حيث أثار الفنان الشهير عمرو دياب غضب الجمهور بعد قيامه بصفع معجب حاول التقاط صورة معه.

أفادت تقارير صحفية مصرية، بأن نجم الغناء عمرو دياب، قد يواجه عقوبة بالسجن بعد قيامه بصفع أحد المعجبين، في واقعة مصورة أثارت انتقادات بحق الفنان الشهير. 

فبينما كان دياب يؤدي وصلة غنائية على المسرح اقترب أحد المعجبين وحاول التقاط صورة "سيلفي" معه، ويبدو أن المعجب حاول إمساك سترة المغني، لكن دياب قام بصفعه على وجهه في واقعة وثقتها كاميرات هواتف الموجودين في الحفل. 

ويظهر الشاب في المقطع المصور وهو يبتعد عن المنصة بعد أن أُحرج من ردة فعل الفنان. 

وكان دياب يحيي حفل زفاف ابنة المنتج محمد السعدي، حين وقعت الحادثة التي تسببت بغضب كبير بين معجبي الفنان المصري والناشطين على مواقع التواصل. 

هل يواجه عمرو دياب السجن؟

وحول إمكان معاقبة عمرو دياب على تصرفه، نقلت صحيفة "الأهرام" عن المحامي بالنقض شعبان سعيد قوله: إن ما حصل "واقعة مؤسفة، فالاعتداء البدني أو حتى اللفظي مرفوض تمامًا في جميع الأحوال، وطبقًا للقانون فهو يستوجب العقاب".

وأضاف سعيد أنه يحق للشاب الذي تعرض للاعتداء التوجه إلى أقرب قسم شرطة وتحرير محضر بالواقعة. وذكر أن القانون في هذه الحالة ينص على عقوبة السجن لمدة لا تزيد عن سنة مع غرامة مالية.

يذكر أن الشاب الذي تلقى الصفعة تقدم ببلاغ ضد دياب، وقال في تصريحات خاصة لـ"بوابة الأهرام"، إنه حزين للغاية منذ حدوث هذا الموقف معه والذي عرّضه للإحراج.

وقال الشاب سعد أسامة: "لست في حالة تمكنني من التواصل مع أحد، بسبب حالتي النفسية وأنا حزين بسبب ما حدث لي، فأنا لا أقبل بهذه الإهانة التي تعرضت لها، خاصة أن عمرو دياب من الفنانين المفضلين لي، ولم أتوقع نهائيًا رد الفعل هذا، لقد كنت أريد أن ألتقط صورة تذكارية معه فحسب".

وكانت تقارير صحفية محلية، قد تحدثت عن محاولات من دياب، للتواصل مع الشاب الذي صفعه لتقديم الاعتذار له ومصالحته وإنهاء الخلاف بينهما.

عمرو دياب يتحرك قانونيًا

من جانبه، أشار الخبير في القانون عبد الله محمد، لصحيفة "المصري اليوم"، إلى أن الواقعة تندرج تحت "جنحة الضرب" الواردة في قانون العقوبات، وبحال كان ذلك صادرًا عن "سبق إصرار أو ترصد" ستكون عقوبة الحبس واردة في مدة لا تزيد على سنتين أو غرامة مالية.

ووسط تلك المعطيات، أكدت الصحيفة نفسها، أن التحرك القانوني بدر من دياب نفسه، إذ حرر محامي الفنان المصري محضرًا في أحد أقسام الشرطة ضد المعجب بتهمة "قرصه ومضايقته"، وفق "المصري اليوم". 

ولم يقم دياب حتى اليوم الأحد، بتوضيح ملابسات الحادثة، وقام بإغلاق خاصية التعليقات على حساباته في كافة منصات التواصل الاجتماعي. 

حوادث متكررة

وفي مقابل الانتقادات، يحظى عمرو دياب بدفاع قوي من بعض معجبيه، الذين اتهموا الشاب بمضايقة الفنان وهو يؤدي عمله، وبأنه حاول مرارًا سحب سترته، ما دفع الأخير للرد بهذه الطريقة. 

وتكررت تلك الحوادث مع دياب البالغ من العمر 62 عامًا، حيث كان المغني الشهير قد أثار الجدل قبل أشهر قليلة، حين سُرّب مقطع مصور يُظهر دياب بعد مغادرته حفل "الليلة السعودية المصرية" وهو يبحث عن سائقه ويقول: "السواق الحيوان بتاعنا راح فين؟"، وهو ما أثار غضب جمهوره الذي انتقد تصرفه. 

وقبل أسبوعين، انتشر مقطع فيديو آخر لدياب وهو يضرب ويطرد مهندس الصوت خلال إحيائه حفل زفاف ريم سامي، شقيقة المخرج محمد سامي. 

المصادر:
صحف مصرية

شارك القصة

تابع القراءة
Close