الإثنين 10 يونيو / يونيو 2024

ارتفاع هجرة النساء.. توثيق فقدان أكثر من 1300 مهاجر غير نظامي في تونس

ارتفاع هجرة النساء.. توثيق فقدان أكثر من 1300 مهاجر غير نظامي في تونس

Changed

تعلن السلطات التونسية بوتيرة أسبوعية إحباط محاولات هجرة إلى سواحل أوروبا - الأناضول
تعلن السلطات التونسية بوتيرة أسبوعية إحباط محاولات هجرة إلى سواحل أوروبا - الأناضول
تعلن السلطات التونسية بوتيرة أسبوعية إحباط محاولات هجرة إلى سواحل أوروبا، وضبط مئات المهاجرين، من تونس أو من دول إفريقية أخرى.

أفاد المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية اليوم الثلاثاء، بأنه تم رصد "فقدان أكثر من 1300 ضحية تونسية" إثر عمليات الهجرة غير النظامية خلال عام 2023. 

وقال المتحدث باسم المنتدى رمضان بن عمر، إنّ نسق هجرة القصر ارتفع خلال العام الماضي، حيث بلغ 26% في عام 2023، مقارنة بـ17% في عام 2022.

و"المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية" هو منظمة غير حكومية تتابع قضية المهاجرين، والهجرة غير النظامية في البلاد.

ارتفاع نسق هجرة النساء

وفي مؤتمر صحفي عقد بن عمر في مقر نقابة الصحفيين التونسيين، وسط العاصمة التونسية بمناسبة "اليوم العالمي لمحاربة نظام الحدود القاتل"، ولمساندة أهالي المفقودين، أوضح أن أكثر من 4600 قاصر هاجروا بطريقة غير نظامية، مؤكدًا أن نسق هجرة النساء "ارتفع أيضًا خلال 2023 إلى 8%" مقارنة بعام 2022.

وفي هذا السياق، شد بن عمر على ضرورة إرساء "سياسة وطنية للهجرة تحفظ حقوق المهاجرين"، مشيرًا إلى أن السلطة الحالية "أغلقت باب الحوار في ملف المهاجرين".

ونوه المتحدث بأن آخر لقاء جمع المنتدى بالرئيس التونسي قيس سعيّد، كان في أواخر عام 2022.

وخلال المؤتمر، طالبت عائلات المفقودين التونسيين جراء الهجرة غير النظامية، السلطة بـ"مدها بمعلومات عن المفقودين والتعويض لضحايا الهجرة ولعائلاتهم".

وتشهد تونس منذ فترة تصاعدًا لافتًا في وتيرة الهجرة غير النظامية إلى أوروبا، خصوصًا باتجاه سواحل إيطاليا، على وقع تداعيات الأزمات الاقتصادية والسياسية في البلاد ودول إفريقية أخرى لا سيما جنوب الصحراء.

إحباط محاولات هجرة بشكل أسبوعي

وتعلن السلطات التونسية بوتيرة أسبوعية إحباط محاولات هجرة إلى سواحل أوروبا، وضبط مئات المهاجرين، من تونس أو من دول إفريقية أخرى.

وسبق أن أعلنت المفوضية الأوروبية في سبتمبر/ أيلول 2023، تخصيص 127 مليون يورو مساعدات لتونس، تندرج ضمن بنود مذكرة التفاهم الموقعة بين تونس والاتحاد الأوروبي، جزء منها للحد من توافد المهاجرين غير النظاميين.

ومنتصف الشهر الماضي، أعلن جهاز خفر السواحل التونسي، أن نحو أربعين مهاجرًا تونسيًا غير نظاميين كانوا يحاولون الوصول بحرًا إلى إيطاليا، مفقودون.

تعلن السلطات التونسية بوتيرة أسبوعية إحباط محاولات هجرة إلى سواحل أوروبا - الأناضول
تعلن السلطات التونسية بوتيرة أسبوعية إحباط محاولات هجرة إلى سواحل أوروبا - الأناضول

وأشار الجهاز في بيان إلى "انطلاق عملية هجرة غير نظامية باتجاه إيطاليا من سواحل ولاية صفاقس، وذلك خلال الليلة الفاصلة بين يومي 10 و11 يناير/ كانون الثاني 2024 لمجموعة تعد حوالي 40 شخصًا أصيلي ولاية صفاقس".

وتمثل تونس، إلى جانب ليبيا، نقطة الانطلاق الرئيسية من شمال إفريقيا لآلاف المهاجرين الساعين للوصول إلى أوروبا.

ووفقًا للمنظمة الدولية للهجرة، لقي أكثر من 2270 شخصًا حتفهم في عام 2023 في وسط البحر الأبيض المتوسط أثناء محاولتهم الوصول إلى سواحل أوروبا بصورة غير نظامية، أي بزيادة تتخطى نسبتها 60% مقارنة بالعام 2022.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close