الأحد 19 مايو / مايو 2024

استشهاد فتاة فلسطينية في الخليل.. الاحتلال يغلق المسجد الإبراهيمي

استشهاد فتاة فلسطينية في الخليل.. الاحتلال يغلق المسجد الإبراهيمي

Changed

استنفرت قوات الاحتلال بعد إطلاق النار تجاه الفتاة الفلسطينية شمال الخليل
استنفرت قوات الاحتلال بعد إطلاق النار تجاه الفتاة الفلسطينية شمال الخليل - غيتي/ أرشيف
استشهدت فتاة فلسطينية برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي، بعد إطلاق النار عليها، قرب دوار قرية بيت عينون شمال الخليل بالضفة الغربية.

أعدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الأربعاء فتاة فلسطينية، بزعم محاولتها تنفيذ عملية طعن قرب بيت عانون شمال الخليل بالضفة الغربية.

بدورها، أعلنت الهيئة العامة للشؤون المدنية أنها أبلغت وزارة الصحة الفلسطينية باستشهاد الفتاة ميمونة عبد الحميد حراحشة (20 عامًا) برصاص الاحتلال شمال الخليل.

وأفادت وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا"، أن الاحتلال تعمد ترك الشهيدة حراحشة تنزف، دون السماح لطواقم الإسعاف بالوصول إليها، على الطريق الالتفافي 60، قرب مفترق 35، وما زالوا يحتجزون جثمانها.

إلى ذلك، استنفرت قوات الاحتلال بعد إطلاق النار تجاه فلسطينية شمال الخليل، حيث أغلقت المنطقة أمام حركة المركبات، ونصبت حواجز عسكرية وأجرت تفتيشات واسعة في مركبات الفلسطينيين، حسبما أفادت مواقع فلسطينية.

في المقابل، ادعت هيئة البث العبرية الرسمية، أن الفتاة حاولت طعن جندي إسرائيلي قرب مستوطنة "كريات أربع" على مشارف الخليل، مشيرة إلى أنه تم إطلاق النار عليها وقتلها.

وزعمت القناة "12" الإسرائيلية الخاصة، أن الفلسطينية "كانت تحمل سكينًا وحاولت طعن جندي من الكتيبة 92 التابعة للواء كفير، قبل إطلاق النار عليها وقتلها".

من جهته، زعم المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي إحباط عملية طعن في الطريق الالتفافي 60 شمال الخليل، حيث حاولت فلسطينية طعن جنود قرب موقع عسكري - أطلق الجنود النار تجاه المنفّذة، دون وقوع إصابات في قواتنا" وفق قوله.

الاحتلال يغلق المسجد الإبراهيمي بحجة الأعياد اليهودية

في غضون ذلك، قررت قوات الاحتلال إغلاق المسجد الإبراهيمي أمام المصلين المسلمين، وفتحه أمام المستوطنين، اعتبارًا من اليوم الأربعاء، ولمدة يومين، بحجة الأعياد اليهودية.

بدوره، استنكر مدير المسجد معتز أبو سنينة، إغلاق المسجد الإبراهيمي، معتبرًا ذلك تعديًا سافرًا على حرمة الحرم، واعتداء استفزازيًا على حق المسلمين في الوصول إلى أماكن العبادة الخاصة بهم.

كما شددت قوات الاحتلال إجراءاتها الأمنية، وأغلقت جميع الحواجز العسكرية والبوابات الإلكترونية المؤدية إلى الحرم، لتأمين احتفالات المستوطنين بعيد الفصح اليهودي في الحرم وساحاته.

ونقلت وكالة "وفا" عن شهود عيان، أن قوات الاحتلال كثفت وجودها عند جميع المداخل المؤدية إلى المسجد الإبراهيمي، لتأمين وصول المستوطنين إلى مدينة الخليل والمناطق الأثرية بذريعة الاحتفال بالأعياد اليهودية، كما أغلقت بعض الأسواق في البلدة القديمة.

يشار إلى أن الاحتلال يغلق الحرم 10 أيام سنويًا بشكل كامل، بحجة الأعياد اليهودية، ويسلب الحق من المصلين الفلسطينيين، حسب وكالة "وفا".

ارتفاع حصيلة اعتقالات إسرائيل بالضفة

وفي سياق الاعتداءات الإسرائيلية، اعتقلت قوات الاحتلال 15 فلسطينيًا بين مساء الثلاثاء وصباح الأربعاء، ما يرفع حصيلة اعتقالاته في الضفة الغربية المحتلة إلى 8 آلاف و445 منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول 2023.

وقالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين (رسمية) ونادي الأسير الفلسطيني (أهلي)، في بيان مشترك الأربعاء: "قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت منذ مساء الثلاثاء وحتى صباح الأربعاء، 15 فلسطينيًا على الأقل بالضفة".

وبالمعتقلين الجدد، وبينهم أسرى سابقون، ارتفعت حصيلة المعتقلين منذ 7 أكتوبر إلى 8 آلاف و445، وفق البيان.

وتركزت أغلب عمليات الاعتقال الأخيرة وفق البيان، في محافظتي نابلس وجنين (شمال)، بالإضافة إلى أخرى في رام الله والقدس (وسط) والخليل (جنوب).

وبموازاة عدوانه على غزة، صعَّد الجيش الإسرائيلي ومستوطنون اعتداءاتهم على فلسطينيين وممتلكاتهم بالضفة، بما فيها القدس، ما أدى إلى استشهاد 487 فلسطينيًا وإصابة نحو 4 آلاف و900، حسب مؤسسات فلسطينية معنية.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close