السبت 13 أبريل / أبريل 2024

اشتباكات عقب اقتحامه مخيم جنين.. الاحتلال يمنع وصول الإسعاف لمصابين

اشتباكات عقب اقتحامه مخيم جنين.. الاحتلال يمنع وصول الإسعاف لمصابين

Changed

كان مراسل "العربي" أفاد بتسجيل ثلاث إصابات بالرصاص لدى اقتحام قوات الاحتلال مدينة جنين ومخيمها - وكالة الأنباء الفلسطينية
كان مراسل "العربي" أفاد بتسجيل ثلاث إصابات بالرصاص لدى اقتحام قوات الاحتلال مدينة جنين ومخيمها - وكالة الأنباء الفلسطينية
اقتحمت قوات الاحتلال مدينة جنين ومخيمها من شارع جنين- الناصرة، وشارع جنين- حيفا، وسط تحليق مكثف لطائرات الأباتشي والمسيرات.

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم الثلاثاء، مدينة جنين ومخيمها في شمال الضفة الغربية، واندلعت على الأثر اشتباكات مع مقاومين فلسطينيين.

وقد ذكرت هيئة البث الإسرائيلية الرسمية أن قوة إسرائيلية خاصة من "المستعربين" نفذت عملية مداهمة لاعتقال من وصفته بالـ"مطلوب"، متحدثة عن استشهاد 3 فلسطينيين.

وكان مراسل "العربي" أفاد بتسجيل ثلاث إصابات بالرصاص لدى اقتحام قوات الاحتلال مدينة ومخيم جنين.

وقال إن قوات الاحتلال أطلقت قذائف باتجاه أحد المنازل، وإن طائرات الاحتلال المسيّرة قامت بقصف المخيم.

بدوره، أعلن الهلال الأحمر الفلسطيني أن قوات الاحتلال تمنع طواقمه من الدخول إلى محيط مخيم جنين بعد بلاغات عن وجود جرحى.

تحليق مكثف لطائرات ومسيرات

وبحسب وكالة الأنباء الفلطسينية الرسمية (وفا)، فإن قوات الاحتلال اقتحمت مدينة جنين ومخيمها من شارع جنين- الناصرة، وشارع جنين- حيفا، وسط تحليق مكثف لطائرات الأباتشي والمسيرات.

وجاء الاقتحام عقب محاصرة قوة خاصة من جيش الاحتلال الإسرائيلي (مستعربة)، لأحد المنازل في المخيم.

و"المستعربون" هي قوة خاصة إسرائيلية يتنكر أفرادها في لباس عربي ويتقنون اللغة العربية، ونفذت مئات العمليات داخل الأراضي الفلسطينية، بينها عمليات اغتيال واعتقال.

وفي وقت لاحق، قصفت قوات الاحتلال بصاروخ منزلًا في حي السمران بالمخيم، وما زالت تحاصر منزلًا آخر وتهدد بقصفه.

اقتحام ترمسعيا

وفي السياق عينه، اندلعت مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي مساء اليوم الثلاثاء، عقب اقتحامها بلدة ترمسعيا شمال رام الله.

وأفادت مصادر أمنية لـ"وفا"، بأن مواجهات اندلعت بين المواطنين وقوات الاحتلال، بعد أن اقتحمت بلدة ترمسعيا، وأطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع تجاه المواطنين، دون أن يبلغ عن وقوع إصابات.

كما أضافت المصادر ذاتها أن قوات الاحتلال اقتحمت بلدة سنجل ومدخل مخيم الجلزون شمال رام الله، دون أن يبلغ عن اعتقالات.

ويصعد الاحتلال عنفه في الضفة الغربية بما في ذلك الاقتحامات والاعتقالات منذ السابع من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، بالتوازي مع عدوانه المستمر على قطاع غزة والذي أدى إلى استشهاد أكثر من 29 ألف فلسطيني وجرح عشرات الآلاف.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close