الثلاثاء 28 مايو / مايو 2024

اقتحامات مستمرة للضفة.. إصابة 22 فلسطينيًا واعتقال طفلين دون العاشرة

اقتحامات مستمرة للضفة.. إصابة 22 فلسطينيًا واعتقال طفلين دون العاشرة

Changed

بيت لحم
اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي مدينة بيت لحم ما أشعل مواجهات- غيتي
نفذت قوات الاحتلال الإسرائيلي اقتحامين لبلدة سنجل ومدينة بيت لحم تخللهما مواجهات وإصابة فلسطينيين بالرصاص والاختناق.

اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي، الخميس، طفلين وشابًا من بلدة سنجل شمال رام الله بالضفة الغربية المحتلة.

وذكرت مصادر محلية أن قوة من الجيش الإسرائيلي اقتحمت بلدة سنجل ما أدى لاندلاع مواجهات مع عشرات الفلسطينيين.

وبين شهود عيان أن الجيش اعتقل طفلين دون سن العاشرة، وشابًا في العقد الثالث من العمر. وأشاروا إلى أن الأهالي اعترضوا القوات محاولين الإفراج عن الطفلين.

وتداول فلسطينيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورًا لسيدة تعتلي آلية عسكرية محاولة تخليص طفليها من الاعتقال.

اقتحامات مستمرة 

إلى ذلك، أصيب 22 فلسطينيًا بينهم اثنان بالرصاص الحي خلال اقتحام الجيش الإسرائيلي مدينة بيت لحم جنوب الضفة.

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في بيان، إن طواقمها تعاملت مع 22 إصابة بمدينة بيت لحم.

وأوضح البيان أن من بين الإصابات اثنتان بالرصاص الحي تم نقلهما للمستشفى، و20 حالة اختناق جراء استنشاق غاز مسيل للدموع. 

وأوضح شهود أن القوات الإسرائيلية استخدمت خلال عملية الاقتحام الرصاص الحي والمعدني وقنابل الغاز المسيل للدموع.

اقتحامات بعد عملية القدس

وفي وقت سابق من اليوم، اقتحم جيش الاحتلال بلدتين قرب مدينة بيت لحم جنوب الضفة الغربية المحتلة وحاصر منزلين، بعد ساعات من عملية إطلاق نار قرب القدس قُتل فيها إسرائيلي.

وقال شهود عيان إن قوة كبيرة من الجيش الإسرائيلي اقتحمت بلدتي بيت تعمر وزعترة قرب بيت لحم، وحاصرت منزلين.

وأشار الشهود إلى أن الجيش فرض حصارًا حول المنزلين من بينهما منزل لعائلة زواهرة التي أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد شقيقين ينتميان لها برصاص إسرائيلي في القدس الشرقة لاتهامهما بتنفيذ عملية إطلاق النار، وأجرت عمليات تفتيش وتحقيق مع ساكنيهما.

وقالت السيدة أم كريم زواهرة إن قوة من جيش الاحتلال "اقتحمت منزلها في بلدة بيت تعمر، وحققت مع أفراد عائلتها قبل أن تعتقل نجلها وزوجها وابنتيها، بالإضافة إلى اعتقال شابين اثنين من الحي". ولفتت إلى أن القوات "اعتدت بالضرب على العائلة، ودمرت محتويات المنزل".

وأشارت إلى أنها "لم تبلغ بمصير نجليها محمد وكاظم من قبل الجهات الإسرائيلية".

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close