الثلاثاء 18 يونيو / يونيو 2024

الكعبي نجم المباراة.. أوليمبياكوس يتوج بطلًا لدوري المؤتمر الأوروبي

الكعبي نجم المباراة.. أوليمبياكوس يتوج بطلًا لدوري المؤتمر الأوروبي

Changed

فرحة لاعبي أولمبياكوس بأول لقب قاري للنادي في التاريخ
فرحة لاعبي أوليمبياكوس بأول لقب قاري للنادي في التاريخ - رويترز
حقق فريق أوليمبياكوس اليوناني أول لقب قاري في تاريخه بفضل لاعبه المغربي أيوب الكعبي الذي سجل هدف الفوز الوحيد متساويًا بعدد الأهداف مع كبار اللاعبين في القارة.

قاد النجم المغربي أيوب الكعبي فريقه اليوناني أوليمبياكوس، أمس الأربعاء، لنيل لقب دوري المؤتمر الأوروبي، وحصد أول لقب قاري كبير في تاريخ الفريق، بعد أن سجل هدف الفوز قرب نهاية الشوط الإضافي الثاني في شباك فيورنتينا الإيطالي، خلال المباراة النهائية التي أقيمت في أثينا. 

تألق الكعبي

وأهدى الكعبي، الذي أصبح أوّل لاعب يُسجّل 11 هدفًا في الأدوار الإقصائية لمسابقةٍ أوروبية، هدف الفوز برأسية في الدقيقة 116، رافعًا رصيده إلى 16 هدفًا في المسابقة باحتساب الأدوار التمهيدية هذا الموسم، حارمًا فيورنتينا من اللقب للمرة الثانية تواليًا بعد الخسارة أمام وست هام الإنكليزي 1-2 عام 2023.

وكان الكعبي ابن الثلاثين عامًا يتساوى مع البرتغالي كريستيانو رونالدو، والفرنسي كريم بنزيما (دوري أبطال أوروبا) والكولومبي راداميل فالكاو (الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ") بعشرة أهداف في مرحلة خروج المغلوب، قبل أن ينفرد بالرقم بهدفه في المباراة النهائية.

ولم يتمكن أي لاعب إفريقي من تسجيل هذا الكمّ من الأهداف في موسم واحد ضمن أي من المسابقات القارية.

الكعبي نجم المباراة
الكعبي نجم المباراة - غيتي

ولم يسبق للأندية اليونانية أن فازت بأي لقبٍ في المسابقات الأوروبية القاريّة، حيث كان باناثينايكوس الوحيد الذي وصل إلى مباراة نهائية وخسرها أمام أياكس الهولندي في نهائي كأس الأندية البطلة 1971.

مسار أوليمبياكوس

وتبدّل أوليمبياكوس، النادي الأكثر نجاحًا في اليونان مع سجل يزخر بـ 47 لقبًا للدوري و28 للكأس، منذ وصول الإسباني خوسيه لويس مينديليبار على مقاعد البدلاء في فبراير/ شباط، ليحتل المركز الثالث في البطولة.

كما فاز المدرب البالغ 63 عامًا بلقب الدوري الأوروبي مع إشبيلية العام الماضي، وحقق الثنائية الأوروبية في عامين.

من احتفالات جماهير أولمبياكوس
من احتفالات جماهير أولمبياكوس- رويترز

وجاءت المباراة قوية على المستوى البدني لكنها افتقرت لدقة اللمسات الأخيرة. واحتسب الحكم الهدف بعد مراجعة حكم الفيديو المساعد استغرقت وقتًا طويلًا.

وانطلقت احتفالات عارمة بين الجماهير اليونانية في ملعب آيك عندما دخلت الكرة الشباك، ومجددًا عندما أكد حكم الفيديو المساعد صحة الهدف، كما احتشد آلاف من مشجعي أوليمبياكوس في ميناء بيريوس وأطلقوا ألعابًا نارية احتفالًا بالفوز.

وأبلغ ستيفان يوفيتيتش مهاجم أوليمبياكوس الحالي، والذي أمضى خمس سنوات في فيورنتينا، شبكة (تي.إن.تي سبورتس): "هنيئًا لأوليمبياكوس ولي. أنا فخور جدًا بزملائي، فلقد أبلينا بلاء حسنا طوال العام ونستحق الفوز. ويجب أن أثني على فيورنتينا. (الخسارة) في عامين متتاليين، أمر مؤسف بالنسبة له".

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close