الجمعة 14 يونيو / يونيو 2024

بشكل مجاني.. "إكس" يفاجئ الحسابات المؤثرة بعودة العلامة الزرقاء

بشكل مجاني.. "إكس" يفاجئ الحسابات المؤثرة بعودة العلامة الزرقاء

Changed

كان ماسك قد أشار إلى أن الحسابات التي يتابعها أكثر من 2500 شخص
كان ماسك قد أشار إلى أن الحسابات التي يتابعها أكثر من 2500 شخص ستستفيد في المستقبل من خدمات التوثيق- غيتي
تفاجأ بعض مستخدمي منصة إكس بعودة العلامة الزرقاء إلى حساباتهم، في خطوة أرادت المنصة الشهيرة من خلالها كسب تفاعل أصحاب الحسابات المؤثرة.

أعلنت منصة "إكس" أنّ المستخدمين الذين يتابع حساباتهم عدد كبير من الأشخاص، سيحصلون على اشتراك مجاني في الموقع وعلى علامة توثيق الحساب الزرقاء الشهيرة.

وقبل استحواذ إيلون ماسك على الشبكة الاجتماعية، كانت علامة التوثيق الزرقاء مجانية، ولكن مخصصة للحسابات الشهيرة. وكانت تتيح تمييز حسابات الشخصيات السياسية والإعلامية.

عودة العلامة الزرقاء

إلا أنّ إيلون ماسك الذي اعتبر أنّ هذا النظام غير عادل للمستخدمين غير المشهورين، جعل العلامة الزرقاء مُتاحة للجميع لكن لقاء مبلغ معيّن، وهو ما أدّى إلى حرمان آلاف الحسابات منها.

وفي وقت متأخر من الأربعاء، تفاجأ بعض المستخدمين بعدما لاحظوا أنّ العلامة الزرقاء أُعيدت إلى حساباتهم.

وأوضحت رسالة نشرتها المنصة أنّ هؤلاء المستخدمين تلقوا اشتراكات مجانية، لاعتبارهم "مستخدمين مؤثرين" في الشبكة. وأضافت "إكس" أنها "تحتفظ بالحق في إلغاء الاشتراك المجاني بحسب تقديرها الخاص".

وكان إيلون ماسك أشار خلال الأسبوع الفائت إلى أن "كل حسابات إكس التي يتابعها أكثر من 2500 شخص ستستفيد في المستقبل مجانًا من الميزات التي يتيحها اشتراك بريميوم، فيما ستستفيد الحسابات التي يتابعها أكثر من 5 آلاف مستخدم من ميزات بريميوم بلاس".

ومنذ نهاية عام 2023، طُرحت ثلاث صيغ اشتراك أمام مستخدمي منصة "إكس"، وهي "بايسك" لقاء 3 دولارات شهريًا، و"بريميوم" لقاء 8 دولارات، و"بريميوم بلاس" لقاء 16 دولارًا.

استخدام "إكس" أصبح أكثر إرباكًا

وأُطلق الاشتراك بخدمة "بلو" بشكل فوضوي في الأشهر التي أعقبت استحواذ رئيس شركة تسلا على تويتر في مقابل 44 مليار دولار، وكان الهدف منه العمل على تنويع مصادر الدخل، وإتاحة توثيق الحسابات لجميع المستخدمين المهتمين بذلك.

وبين هذه الطريقة والتراجع الحاد في ضبط المحتوى، أصبح استخدام المنصة أكثر إرباكًا، مع تزايد الحسابات المزيفة التي يشتري أصحابها علامة التوثيق الزرقاء، ويستغلونها لنشر معلومات كاذبة أو شائعات.

واختار معلنون كثر الانسحاب من إكس. وانخفضت قيمة المنصة إلى 20 مليار دولار، كما تراجعت إيرادات الإعلانات بمقدار النصف، بحسب إيلون ماسك.

المصادر:
العربي - أ ف ب

شارك القصة

تابع القراءة
Close