الأحد 26 مايو / مايو 2024

بعد أمطار غير مسبوقة.. اضطرابات في الإمارات لليوم الثالث

بعد أمطار غير مسبوقة.. اضطرابات في الإمارات لليوم الثالث

Changed

سجلت الإمارات أكبر كمية أمطار تهطل عليها منذ 75- رويترز
سجلت الإمارات أكبر كمية أمطار تهطل عليها منذ 75 سنة - رويترز
ألحقت الأمطار أضرارًا بالمنازل والشركات في الإمارات وعُلق العمل بالمدارس ومؤسسات حكومية وأُجلت رحلات جوية من مطار دبي.

لليوم الثالث، تتواصل الاضطرابات في الإمارات في أعقاب منخفض جوي ضرب البلاد وخلّف أمطار غزيرة غير مسبوقة تسببت بتعطيل مناطق واسعة بالبلاد، بحسب ما نقلت وكالة "رويترز".

وبلغ منسوب الأمطار 254 مليمترًا في مدينة العين خلال أقل من 24 ساعة ليصبح أعلى معدل مسجل منذ بدء رصد البيانات فب عام 1949. 

وألحقت الأمطار أضرارًا بالمنازل والشركات مع تعليق العمل بالمدارس ومؤسسات حكومية، وتأجيل رحلات جوية من مطار دبي أحد أكثر المطارات ازدحامًا في العالم. 

تأخير وتعطيل في مطار دبي

ولا تزال العمليات في المطار، وهو مركز رئيسي للسفر، مضطربة بعد أن غمرت المياه المدرج يوم الثلاثاء مما أدى إلى تحويل رحلات وإرجاء أو إلغاء أخرى.

وقال المطار صباح اليوم الخميس إنه استأنف الرحلات الجوية القادمة في المبنى رقم 1، الذي تستخدمه شركات الطيران الأجنبية. ولفت إلى أن "الرحلات الجوية تستمر في التأخير والتعطيل". 

وأعلنت شركة "طيران الإمارات"، شركة الطيران الأكبر في المطار، إنها ستستأنف إنجاز إجراءات السفر للمغادرين من دبي الساعة التاسعة صباحًا (05:00 بتوقيت غرينتش) اليوم الخميس، مما يعني إرجاء الاستئناف من منتصف الليل ولتسع ساعات.

ويواجه المطار صعوبات في توفير الطعام للمسافرين الذين تقطعت بهم السبل بعدما غمرت مياه السيول الطرق القريبة.

وتفتقر دولة الإمارات إلى البنية التحتية للصرف الصحي للتعامل مع الأمطار الغزيرة. ونفت وكالة حكومية إماراتية تشرف على تلقيح السحب، وهي عملية تهدف إلى زيادة هطول الأمطار، حدوث أي عمليات من هذا القبيل قبل العاصفة.

تأثر عدد من دول الخليج

ووصلت موجة الطقس العاصف، التي ضربت عُمان يوم الأحد، إلى الإمارات يوم الثلاثاء. وتم الإبلاغ عن وفاة شخص واحد في الإمارات و20 في عُمان بعد ثلاثة أيام متتالية من الأمطار الغزيرة.

كذلك قررت قطر التدريس عن بعد في المدارس جميعها، بينما أعلنت وزارة التربية والتعليم البحرينية تعليق الدراسة في المدارس ومؤسسات التعليم العالي ورياض الأطفال "بوصف ذلك إحراء احترازيًا لضمان سلامة الطلبة في ظل اشتداد هطول الأمطار الغزيرة". 

ولم يقتصر هطول الأمطار الغزيرة على دول خليجية فقط بل شهدت أفغانستان وباكستان فيضانات مميتة خلّفت نحو 33 قتيلًا وإصابة 27 آخرين في أفغانستان ومقتل نحو 36 شخصًا في باكستان منهم أطفال. 

ويقول خبراء المناخ إن ارتفاع درجات الحرارة الناجم عن تغير المناخ الذي تسببه أنشطة البشر يؤدي إلى المزيد من الظواهر الجوية المتطرفة حول العالم، مثل العاصفة التي اجتاحت الإمارات وسلطنة عمان.

ويتوقع الباحثون أن يؤدي تغير المناخ إلى ارتفاع درجات الحرارة وزيادة الرطوبة وخطر الفيضانات في مناطق بالخليج.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close