الأحد 19 مايو / مايو 2024

تعيين 3 وزراء جدد.. الرئيس التونسي يجري تعديلًا حكوميًا جديدًا

تعيين 3 وزراء جدد.. الرئيس التونسي يجري تعديلًا حكوميًا جديدًا

Changed

أشرف الرئيس سعيّد بقصر قرطاج على موكب أداء اليمين الدستورية لأعضاء الحكومة الجدد - فيسبوك/الرئاسة التونسية
أشرف الرئيس سعيّد بقصر قرطاج على موكب أداء اليمين الدستورية لأعضاء الحكومة الجدد - فيسبوك/ الرئاسة التونسية
عانت الوزارات المشمولة بالتعديل الحكومي من شغور طيلة الأشهر الماضية في تونس التي تشهد أزمة سياسية واقتصادية منذ عام 2021.

عيّن الرئيس التونسي قيس سعيّد، اليوم الأربعاء، ثلاثة وزراء جدد في حكومته بينهم وزيرة للاقتصاد والتخطيط، وذلك لسد حالة الشغور في حكومته.

وذكر بيان للرئاسة التونسية، أن سعيّد عيّن وزيرة للصناعة والمناجم والطاقة ووزير للتشغيل والتكوين المهني.

وتقلدت في التشكيلة الحكومية الجديدة، فريال الورغي حرم السبعي، وزارة الاقتصاد والتخطيط، وفاطمة ثابت حرم شيبوب، كوزيرة للصناعة والمناجم والطاقة، بحسب البيان.

أما لطفي ذياب، فعين وزيرًا للتشغيل والتكوين المهني، وسمير عبد الحفيظ، كاتب دولة لدى وزيرة الاقتصاد والتخطيط مكلف بالمؤسسات الصغرى والمتوسطة.

أشرف الرئيس سعيّد بقصر قرطاج على موكب أداء اليمين الدستورية لأعضاء الحكومة الجدد - فيسبوك/الرئاسة التونسية
أشرف الرئيس سعيّد بقصر قرطاج على موكب أداء اليمين الدستورية لأعضاء الحكومة الجدد - فيسبوك/الرئاسة التونسية

وشملت جملة التعيينات في تونس تعيين وائل شوشان، كاتب دولة لدى وزيرة الصناعة والمناجم والطاقة مكلف بالانتقال الطاقي، ورياض شود، كاتب دولة لدى وزير التشغيل والتكوين المهني مكلف بالشركات الأهلية.

شغور في المناصب الجديدة

وكانت هذه الوزارات تعاني من شغورات طيلة الأشهر الماضية في تونس التي تشهد أزمة سياسية واقتصادية منذ عام 2021، حينما اتخذ الرئيس قيس سعيّد إجراءات استثنائية زاد فيها من تحكّمه بالسلطة.

ففي 23 فبراير/ شباط الماضي، أقال سعيّد، وزير التشغيل والتكوين المهني نصر الدين النصيبي، الذي كان يشغل أيضًا منصب الناطق باسم حكومة نجلاء بودن السابقة.

وفي 5 مايو/ أيار الماضي، أنهى الرئيس سعيّد، مهام وزيرة الصناعة والمناجم والطاقة نائلة نويرة القنجي، دون إبداء أسباب.

وفي 17 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، أقال سعيّد، وزير الاقتصاد والتخطيط سمير سعيّد.

ومطلع أغسطس/ آب الماضي، أعلن سعيّد، إنهاء مهام رئيسة الحكومة نجلاء بودن، وتعيين أحمد الحشاني، خلفًا لها.

والعام الماضي شهدت تونس سلسلة من الاستقالات طالت العديد من مستشاري الرئيس بعد إجراءات وُصفت بـ"الانقلابية" قام بها سعيّد منذ 25 يوليو/ تموز الماضي، وأبرز هؤلاء رئيسة الديوان الرئاسي نادية عكاشة.

وآذاك اعتبر مستشار رئيس حركة النهضة رياض شعيبي أن استقالة رئيسة الديوان الرئاسي نادية عكاشة من منصبها دليل على حالة الاضطراب، وعدم الانسجام داخل الرئاسة التونسية مع توجهات الرئيس قيس سعيّد.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close