الأحد 16 يونيو / يونيو 2024

تنديد إيراني بالعقوبات الأوروبية.. رئيسي يحذر إسرائيل من مهاجمة بلاده

تنديد إيراني بالعقوبات الأوروبية.. رئيسي يحذر إسرائيل من مهاجمة بلاده

Changed

 قرّر الاتحاد الأوروبي توسيع عقوباته لتشمل برامج التسلح لإيران - غيتي
قرّر الاتحاد الأوروبي توسيع عقوباته لتشمل برامج التسلح لإيران - غيتي
وصف وزير الخارجية الإيراني اليوم الثلاثاء، قرار الاتحاد الأوروبي بتوسيع عقوباته لتشمل برامج التسلح لطهران بأنه "مؤسف".

أكد الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، أن شن إسرائيل لهجوم على الأراضي الإيرانية سيحدث تغييرًا كاملًا في "الظروف".

وحذر رئيسي، الذي يزور باكستان، من أن "مثل هذا الهجوم قد يؤدي إلى عدم بقاء شيء من الكيان الصهيوني" حسبما نقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية الرسمية.

واستهدفت إيران إسرائيل في هجوم مباشر لأول مرة في 13 من الشهر الجاري، بأكثر من 300 صاروخ وطائرة مسيّرة، ردًا على غارة إسرائيلية على مجمع السفارة الإيرانية بدمشق أسفرت عن سقوط قتلى من الحرس الثوري الإيراني مطلع الشهر الجاري.

وعقب ذلك دوّت انفجارات في وقت مبكر يوم الجمعة الماضي في مدينة أصفهان الإيرانية؛ قال مسؤولون أميركيون إنه هجوم إسرائيلي، لكن طهران قللت من أهميته وقالت إنها لا تعتزم الانتقام.

طهران: العقوبات الأوروبية "مؤسفة"

في سياق متصل، وصف وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان اليوم الثلاثاء، قرار الاتحاد الأوروبي بتوسيع عقوباته لتشمل برامج التسلح لديها ردًا على هجومها على إسرائيل بأنه "مؤسف".

وكتب عبداللهيان على منصة "إكس": "من المؤسف أن يتخذ الاتحاد الأوروبي قرارًا سريعًا بفرض المزيد من إجراءات الحظر غير القانونية ضد إيران لأن بلادنا استخدمت حقها في الدفاع عن نفسها ضد العدوان السافر للكيان الإسرائيلي".

وأضاف وزير الخارجية الإيراني: "على الاتحاد الأوروبي ألا يتبع توصية واشنطن لإرضاء الكيان الصهيوني المجرم".

وكان منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل أعلن أمس الإثنين، أن التكتل وافق من حيث المبدأ على توسيع عقوباته الحالية ضد برنامج إيران للمسيّرات لتشمل الصواريخ وإمكانية نقلها إلى حلفاء إيران في الشرق الأوسط أو إلى روسيا.

والخميس، فرضت الولايات المتحدة وبريطانيا، عقوبات واسعة النطاق على برنامج إيران العسكري للمسيّرات.

وأفادت وزارة الخزانة الأميركية في بيان، بأنّ واشنطن تستهدف "16 شخصًا وكيانين يعملون على إنتاج طائرات إيرانية بدون طيار"، منها طائرات شاهد التي "تمّ استخدامها خلال هجوم يوم 13 من الشهر الجاري".

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close