الثلاثاء 18 يونيو / يونيو 2024

جبهة لبنان.. حزب الله ينعى أحد عناصره والاحتلال يطلق قنابل فسفورية

جبهة لبنان.. حزب الله ينعى أحد عناصره والاحتلال يطلق قنابل فسفورية

Changed

حزب الله يعلن استشهاد عنصر في مواجهات مع الجيش الإسرائيلي - غيتي
حزب الله يعلن استشهاد عنصر في مواجهات مع الجيش الإسرائيلي - غيتي
أعلن حزب الله عن سلسلة عمليات ضد مواقع إسرائيلية ردًا على اغتيال أحد عناصره في بلدة الناقورة وإصابة مدنيين.

أعلن حزب الله اللبناني اليوم الأحد استشهاد أحد عناصره في مواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي في جنوب لبنان، كما استشهد شخصان وأصيب آخرون بغارة استهدفت دراجة نارية في عيتا الشعب.

وأفادت مراسلة "العربي" جويس الحاج خوري بأن الطائرات الإسرائيلية شنت غارة على بلدة يارون، كما ألقت قنابل فوسفورية على أطراف بلدة العديسة جنوبي لبنان.

شهيد لـ"حزب الله"

في التفاصيل، فقد نعى "حزب الله" في بيان مقتضب محمد حسن بيضون مواليد عام 1989 من مدينة بنت جبيل وسكان بلدة حبوش في جنوب لبنان، و"الذي ارتقى شهيدًا على طريق القدس"، وفق البيان.

وبذلك ترتفع حصيلة شهداء الحزب جراء المواجهات الجارية مع جيش الاحتلال الإسرائيلي، إلى 315 منذ 8 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

بدورها، أفادت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية بسقوط شهيدين وجرحى مدنيين في غارة إسرائيلية استهدفت دراجة نارية في عيتا الشعب بواسطة مسيرة مفخخة من نوع "درون".

استهداف يارون والعديسة

من جنوب لبنان، تفصّل مراسلة "العربي" جويس الحاج خوري التطورات على الجبهة اللبنانية، مشيرةً إلى أن المعلومات الأولية تشير إلى وجود إصابات جراء غارة إسرائيلية على بلدة يارون.

ورصدت خوري توجه سيارات الإسعاف إلى البلدة، على وقع سلسلة من الغارات وتصعيد واضح منذ صباح اليوم من الجانب الإسرائيلي باتجاه المواقع والقرى والبلدات الجنوبية اللبنانية، على حد قولها.

كذلك أكّدت مراسلتنا أن الاحتلال الإسرائيلي أطلق قذائف فوسفورية باتجاه بلدة العديسة، سبقها أيضًا اندلاع حريق بسبب قذائف الفسفور في أحراج بلده عيترون، فضلًا عن غارات على مارون الراس وعيتا الشعب التي استهدفت بغارة من مسيرة.

عمليات "حزب الله"

ولفتت خوري إلى أن "حزب الله" رد سريعًا على غارة الناقورة باستهداف موقع جل العلام وموقع العباد المشرف على العديسة، التي تم استهدافها بقذائف الفوسفور.

فقد أعلن "حزب الله" في بيان منفصل شن "هجوم ناري مُكثّف بالأسلحة الصاروخية وقذائف المدفعية استهدف موقع جل العلام وانتشارًا لجنود العدو في محيطه، وحقق إصابات ‏مباشرة وأوقع خسائر مؤكدة".

وتابع أن ذلك جاء ردًا "على الاغتيال الذي قام به العدو الصهيوني في بلدة ‏الناقورة وإصابة المدنيين".

وسبق للوكالة الوطنية للإعلام أن أفادت بأن "الغارة التي شنها الطيران الإسرائيلي المسير على بلدة الناقورة، استهدفت دراجة نارية أسفرت عن وقوع إصابات"، من دون تفاصيل إضافية.

وفي بيانين آخرين، أعلن "حزب الله" استهداف "المنظومات الفنية في موقع العباد بالأسلحة المناسبة وأصابوها إصابة ‏مباشرة ممّا أدى إلى تدميرها"، و"موقع المالكية وانتشارًا لجنود العدو في محيطه ‌‏بالأسلحة المناسبة وحقّقوا إصابات مباشرة".

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close