الإثنين 20 مايو / مايو 2024

روما هزم ميلان.. ليفربول يودع "يوروباليغ" وليفركوزن يواصل مسيرة مذهلة

روما هزم ميلان.. ليفربول يودع "يوروباليغ" وليفركوزن يواصل مسيرة مذهلة

Changed

 جيريمي فرمبونغ محتفلًا ورفاقه في ليفركوزن بمواصلة المسيرة الخالية من الهزائم- غيتي
جيريمي فرمبونغ محتفلًا ورفاقه في ليفركوزن بمواصلة المسيرة الخالية من الهزائم - غيتي
خرج ليفربول الإنكليزي من منافسات بطولة يوروبا ليغ فيما حافظ باير ليفركوزن الألماني على سجله الخالي من الهزيمة.

لم يكن هدف النجم المصري محمد صلاح كافيًا لتأهل فريقه ليفربول إلى نصف نهائي مسابقة الدوري الأوروبي "يوروباليغ"، حيث ودّع النادي الإنكليزي أمس الخميس، البطولة الأوروبية أمام أتلانتا الإيطالي الذي فاز في لقاء ذهاب ربع النهائي بثلاثية نظيفة.

وبمجموع 3-1 بعد مباراة الأمس، بلغ النادي الإيطالي المربع الذهبي، والذي قد يمكّنه من الظهور في نهائي إحدى البطولات الأوروبية لأول مرة في تاريخه.

خيبة كلوب

وكان ليفربول يمنّي النفس بتحقيق ريمونتادا بعد تأخره بثلاثية في مواجهة الذهاب، فضلًا عن محو خيبة خروجه من ربع نهائي كأس إنكلترا على يد مانشستر يونايتد، وتأخره عن جار الأخير سيتي بنقطتين في معركة لقب الدوري، بعد خسارته المفاجئة على يد كريستال بالاس 0-1.

لكن فريق الـ "ريدز" فقد حظوظه بإحراز لقب كان يطمح إليه في موسم مدربه الألماني يورغن كلوب الأخير. وفاز ليفربول فقط في ثلاث من أصل آخر تسع مباريات في مختلف المسابقات، وبدا مرة أخرى مرهقًا بعد خوضه 52 مباراة إلى حدّ الآن هذا الموسم.

صلاح مهرولا بالكرة بعد تسجيله هدف ليفربول محاولا استغلال الوقت
صلاح مهرولا بالكرة بعد تسجيله هدف ليفربول محاولا استغلال الوقت- إكس

وقال كلوب للصحافيين: "لم نخسر المباراة أو المواجهة بأكملها الليلة، بل خسرناها على أرضنا. لقد استحقوا التأهل. عندما تفوز علينا 3-1 (بإجمالي المباراتين) بهذه الطريقة فإنك تستحق التأهل".

وأضاف: "أشعر بخيبة أمل لعدم تأهلنا لكنني لست غاضبًا أو محبطًا أو أي شيء من هذا القبيل. الآن نحن بحاجة إلى التركيز على الدوري".

وبلغ أتالانتا نصف نهائي إحدى المسابقات القارية للمرة الأولى منذ العام 1988، حيث سيكون طامحًا لتحقيق أول لقب كبير له في تاريخ النادي منذ فوزه بالكأس المحلية عام 1963.

ليفركوزن "المذهل"

وفي مباراة أخرى، واصل بايرن ليفركوزن مسيرته المذهلة هذا الموسم، وتمكن من حسم التأهل إلى نصف النهائي، محافظًا على سجله الخالي من أي هزيمة منذ بداية الموسم.

وبعد فوزه ذهابًا بنتيجة 2-0، تفادى الفائز بلقب الدوري الألماني بشق الأنفس خسارته الأولى هذا الموسم وتعادل 1-1 مع وست هام يونايتد في مباراة الإياب أمس.

وتأخر ليفركوزن بهدف سجله ميخائيل أنطونيو بضربة رأس في وقت مبكر، ولم يكن في أفضل حالاته في الشوط الأول الذي أهدر فيه صاحب الأرض عدة فرص.

وتحسن أداء ليفركوزن، الذي فاز بلقب الدوري الألماني لأول مرة في تاريخه مطلع الأسبوع الجاري، في الشوط الثاني وأهدر عددًا من الفرص إلى أن سدد البديل جيريمي فريمبونغ كرة اصطدمت بأحد اللاعبين لتغير مسارها إلى داخل الشباك في الدقيقة 89.

لاعبو ليفركوزن يحتفلون مع جماهيرهم في ملعب وست هام
لاعبو ليفركوزن يحتفلون مع جماهيرهم في ملعب وست هام - إكس

وبمجرد انطلاق صافرة النهاية، بدأ مشجعو الفريق الضيف احتفالات صاخبة، وبدأوا التطلع إلى مواجهة روما الذي كان قد أطاح بليفركوزن من الدور قبل النهائي بالدوري الأوروبي في الموسم الماضي.

وحافظ ليفركوزن بذلك على سجله خاليًا من الهزائم في 44 مباراة بكل المسابقات، ولا يزال يمتلك فرصة تحقيق ثلاثية.

روما ومرسيليا

وجدد روما المنقوص، يوم أمس، فوزه على مواطنه ميلان 2-1 إيابًا مساء أمس، بعدما فاز 1-0 ذهابًا، وسجّل هدفي فريق العاصمة كل من جانلوكا مانشيني (12) والأرجنتيني باولو ديبالا (22)، قبل أن يقلّص ماتيو غابيا لميلان (86) من دون أن يتمكن "روسونيري" من الاستفادة من النقص العددي في صفوف نادي العاصمة بعد طرد لاعبه التركي محمد زكي جيليك في الدقيقة 31.

وعوّض مرسيليا الفرنسي تأخره أمام بنفيكا البرتغالي 1-2 ذهابًا وتغلب عليه بركلات الترجيح 4-2، بعد أن انتهى الوقتان الأصلي والإضافي بفوز النادي الفرنسي 1-0 بهدف الكاميروني فارس مومبانيا (80).

وأهدر الأرجنتيني أنخل دي ماريا الركلة الأولى، ثمّ أنتونيو سيلفا الرابعة من جانب الفريق البرتغالي، فيما سجّل الفريق الفرنسي جميع ركلاته الأربع.

ويلعب مرسيليا مع أتالانتا وروما مع ليفركوزن في الدور نصف النهائي، الذي سيقام في 2 و9 مايو/ أيار على أن يحتضن ملعب أفيفا في دبلن المباراة النهائية الأربعاء 22 مايو.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close