الجمعة 27 يناير / يناير 2023

رياض محرز يتألق ويقود "سيتي" للفوز.. غوارديولا محذرًا : "أرسنال سيدمرنا"

رياض محرز يتألق ويقود "سيتي" للفوز.. غوارديولا محذرًا : "أرسنال سيدمرنا"

Changed

أشعل محرز أمس حماسة الجماهير وتألق في المباراة
أشعل محرز أمس حماسة الجماهير وتألق في المباراة - غيتي
سجل الجزائري رياض محرز هدفين لفريق مانشستر سيتي ليمنحه الفوز بنتيجة 4-2 أمام توتنهام الذي كان متقدماً بهدفين نظيفين في مباراة أغضبت المدرب غوارديولا .

قلب النجم الجزائري رياض محرز، ليلة أمس، الطاولة على فريق توتنهام ضمن منافسات الدوري الإنكليزي الممتاز، وسجل هدفين متتاليين ليحول النتيجة من تعادل إلى فوز لصالح مانشستر سيتي إلى 4-2، بعد أن كان المنافس متقدمًا بهدفين نظيفين. 

ووصف حساب النادي الفائز أمس محرز بـ"ساحر العرب" في تغريدة على منصة تويتر، بينما لقي الجزائري إشادات واسعة على أدائه في المباراة، لا سيما أنه صنع هدفًا وساهم بآخر، بالإضافة إلى هدفيه ليلة أمس. 

وحاز محرز على أعلى تقييم في المباراة متقدمًا على كافة زملائه، بينما قالت صحيفة "دايلي ميل":" لقد ألهم محرز بثنائيته فريق سيتي"، فيما اعتبرت صحيفة "ذا صن" أن محرز أنقذ رجال المدرب "بيب غواردويلا"، وقادهم إلى تقليص الفارق مع متصدر البطولة أرسنال. 

وقال محرز لشبكة سكاي سبورت بعد اللقاء، "لقد حاولت كالجميع خلال الشوط الثاني أن ألعب بشكل مباشر وبعدائية على الكرة، ثم بدأنا بالحصول على الفرص، وهذه هي كرة القدم، وأعتقد أننا قدمنا شوطًا ثانيًا بمستوى عال، وكانت ليلة مميزة". 

وأنهى سيتي الشوط الأول متأخرًا بـ 2-صفر باستاد الاتحاد، وبدا في طريقه للهزيمة الثانية على التوالي في الدوري لأول مرة منذ 2018، لكنه انتفض في الشوط الثاني ليفوز بفضل رباعية ومنها ثنائية لرياض محرز وهدفين للأرجنتيني خوليان ألفاريز والهداف النروجي إرلينغ هالاند.

"أرسنال سيدمرنا"

وانقلب غوارديولا على لاعبيه بعد افتقارهم للحماس، وقال إن الجماهير كانت "صامتة" في احتجاج استثنائي رغم الانتفاضة الرائعة والفوز بـ4-2، وتقليص سيتي الفارق إلى خمس نقاط مع أرسنال الذي يواجه مانشستر يونايتد الأسبوع القادم.

ولم يكن غوارديولا سعيدًا، وقال غاضبًا: "لا أريد فريقًا سعيدًا، أريد الفوز على أرسنال لكنه سيدمرنا لو لعبنا بهذه الطريقة وسيفوز علينا".

واعتبر غوارديولا أن الرغبة والحماسة غابت في الدقائق الأولى، وأضاف: "جماهيرنا كانت صامتة لمدة 45 دقيقة، كنا بعيدين تمامًا عن الفريق الذي نحن عليه".

ولم يتوقف الإسباني عند هذا الحد، وهاجم المنتقدين الذين تحدثوا عن أن فترته في إنكلترا ستكون فاشلة، إذا لم يتوج بلقب دوري أبطال أوروبا على الرغم من فوزه بلقب الدوري أربع مرات.

وقال بعد اللقاء: "حققنا الكثير من النجاحات، لكن هناك من يقول (‬لا إنه فاشل، إذ إنه لم يفز بلقب دوري الأبطال)، وهذا محض هراء". وأضاف: "فزنا بالعديد (من الألقاب). في هذا البلد ما الذي يعنيه الفوز بلقب الدوري مرتين متتاليتين في مناسبتين والأداء الذي نقدمه والثبات في مواجهة ليفربول؟ ما هو معنى النجاح؟".

المصادر:
العربي - رويترز

شارك القصة

تابع القراءة
Close