السبت 22 يونيو / يونيو 2024

سابقة طبية.. أميركا تعتمد أول حبة لعلاج اكتئاب ما بعد الولادة

سابقة طبية.. أميركا تعتمد أول حبة لعلاج اكتئاب ما بعد الولادة

Changed

"العربي" يناقش تأثير مزاج الأم على الإدراك اللغوي لأطفالها (الصورة: غيتي)
اعتماد أول حبوب لعلاج اكتئاب ما بعد الولادة الذي يصيب النساء بالحزن الشديد والشعور بالذنب ويدفعهن أحيانًا إلى أفكار مؤذية.

في سابقة طبية، وافقت إدارة الغذاء والدواء الأميركية على اعتماد أول دواء على شكل حبوب لعلاج اكتئاب ما بعد الولادة، الذي يصيب حوالي 1 من كل 7 أمهات جدد، وفق شبكة الـ"سي إن إن". 

وفي التفاصيل، أعطت الإدارة المسؤولة عن التنظيم والإشراف على سلامة الأغذية والعقاقير الطبية والأدوية المباعة في الولايات المتحدة الأميركية، الضوء الأخضر لدواء "زورزوافي"، وهو عبارة عن حبوب لعلاج اكتئاب ما بعد الولادة لدى البالغين. 

وأوصت وكالة الغذاء والدواء الأميركية في إعلانها يوم الجمعة الفائت، بتناول الدواء عبر جرعات 50 مليغرام، مرة واحدة يوميًا لمدة 14 يومًا في المساء، ومع وجبة دسمة. 

وتعقيبًا على هذا القرار قالت تيفاني آر فارشيوني مديرة قسم الطب النفسي في مركز تقييم الأدوية والأبحاث التابع لإدارة الغذاء والدواء الأميركية إن "اكتئاب ما بعد الولادة هو حالة خطيرة ومهددة للحياة، ويمكن أن يعطل الرابط بين الأم والرضيع، ما قد يكون له أيضًا عواقب على النمو البدني والعاطفي للطفل ".

وتردف فارشيوني: "الحصول على دواء عن طريق الفم سيكون خيارًا مفيدًا للعديد من هؤلاء النساء للتعامل مع المشاعر المتطرفة، والتي تهدد الحياة في بعض الأحيان".

العوارض الجانبية

في المقابل، حذرت الوكالة من أن"زورزوافي" قد يضعف القدرة على التركيز وقيادة السيارات، والتصرف في وضعيات خطرة أخرى.

كذلك، تشمل أعراضه الجانبية الأخرى: النعاس والدوخة والإسهال والتعب والتهاب البلعوم الأنفي والتهاب المسالك البولية. وفي حالات قصوى قد تنتج عن الدواء أفكار وسلوكيات انتحارية.

وتشير التقديرات إلى أن أكثر من 400 ألف طفل يولدون لأمهات يعانين من الاكتئاب كل عام في الولايات المتحدة، ومن دون أي علاج، يمكن أن يستمر اكتئاب ما بعد الولادة لأشهر أو حتى سنوات، وفقًا للمعهد الوطني الأميركي للصحة العقلية.

اكتئاب ما بعد الولادة

أما اكتئاب ما بعد الولادة، فهو نوبة اكتئاب شديدة تصيب النساء بعد الولادة وقد تبدأ في مراحل الحمل الأخيرة، ويؤدي ذلك إلى شعور الأمهات بالحزن الشديد وحتى الذنب وانعدام القيمة.

كما قد يدفع هذا الاكتئاب الحاد في أخطر الحالات بعض النساء إلى التفكير بإيذاء أنفسهن أو مواليدهن بحيث قد تختبر النساء المصابات باكتئاب ما بعد الولادة الشديد أفكارًا انتحارية، وتمثل وفيات الأمهات بسبب الانتحار حوالي 20% من الوفيات التي تحدث بعد الولادة.

وقبل اعتماد "زورزوافي"، كان العلاج الوحيد المتوفر لتلك النوبة حقنة تقدم في مراكز صحية محددة، وفق إدارة الغذاء والدواء الأميركية.

وتوصلت دراسة ألمانية مؤخرًا إلى أن الحالة المزاجية السيئة للأمهات يمكن أن تؤثّر على نمو أطفالهن، وقدراتهن على الكلام، بعدما تبين أن أطفال الأمهات المصابات باكتئاب ما بعد الولادة أظهروا معالجةً أقل نضجًا لأصوات الكلام في الأشهر الـ 6 الأولى من حياتهم.

المصادر:
العربي - ترجمات

شارك القصة

تابع القراءة
Close