الأربعاء 30 نوفمبر / November 2022

صورته زوجته وسربت المقطع انتقامًا.. توقيف مصري ضرب والدته بمقبض معدني

صورته زوجته وسربت المقطع انتقامًا.. توقيف مصري ضرب والدته بمقبض معدني

Changed

تقرير لـ"أنا العربي" عن توقيف الشاب المصري عقب انتشار الفيديو الذي ظهر فيه وهو يعنّف والدته
أعلنت وزارة الداخلية المصرية أخيرًا تحديد هوية شاب ظهر في مقطع مصور وهو يضرب والدته المسنة وإلقاء القبض عليه، لافتة إلى أنه اعترف بارتكاب الواقعة.

أوقفت السلطات المصرية، شابًا كان قد ظهر في مقطع مصوّر وهو يبرح والدته المسنّة ضربًا بمقبض معدني. 

المقطع انتشر بشكل واسع، وتعالت على الإثر المطالبات بمحاسبة الابن المعنّف، فأعلنت وزارة الداخلية أخيرًا في بيان تحديد هويته والقبض عليه.

وتعيش السيّدة المسنة، التي تعاني من عدة أمراض بينها الزهايمر، مع نجلها في منزله بمحافظة الشرقية شمالي شرقي مصر. وتفيد النيابة العامة المصرية بأن الابن اعتاد تعنيفها وتعذيبها مستغلًا عجزها.

وفي إحدى المرات وثّقت زوجته الواقعة، واحتفظت بدليل إدانته لنحو شهر قبل أن ترفع النقاب عنه انتقامًا منه، وتسربه عبر مواقع التواصل الاجتماعي ما أشعل غضبًا في البلاد.

"آثار ودلائل على الواقعة"

وأفاد بيان وزارة الداخلية المصرية، بأن المتهم اعترف بارتكاب الواقعة. وكذلك أقرّت زوجته لدى استدعائها بقيامها بتصوير مقطع الفيديو المشار إليه منذ شهر تقريبًا، ونشره للانتقام من زوجها لخلافات بينهما.

وأشار البيان، إلى أنه بفحص الهاتف المحمول تبيّن وجود آثار ودلائل على ارتكاب الشاب للواقعة.

إلى ذلك، استمعت النيابة العامة المصرية للسيدة التي كشفت عن سبب الاعتداء، والذي قالت إنه يعود إلى "ضيقه من مرضها وشيخوختها".

وفي حين أصدر النائب العام قرارًا بحبس المتهم على ذمة التحقيق، قالت الأم ردًا على سؤال إنها تسامح ابنها على ما فعله.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close