الأحد 26 مايو / مايو 2024

قضية الانتخابات في جورجيا.. ترمب سيسلم نفسه الخميس المقبل

قضية الانتخابات في جورجيا.. ترمب سيسلم نفسه الخميس المقبل

Changed

فقرة من "خبر بلس" تتطرق إلى سيناريوهات تولي ترمب الرئاسة في ظل القضايا القانونية التي تلاحقه (الصورة: موقع "بوسطن غلوب")
وافق قاض في جورجيا على كفالة بقيمة 200 ألف دولار للرئيس السابق دونالد ترمب، وأعطاه مهلة حتى ظهر الجمعة لتسليم نفسه إلى السلطات.

أعلن الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب، أمس الإثنين، عزمه تسليم نفسه للسلطات في أتلانتا يوم الخميس المقبل في إطار قضية التدخل لقلب نتيجة الانتخابات الرئاسية عام 2020 في ولاية جورجيا الجنوبية. 

وكشف ترمب هذه المعلومة على منصته للتواصل الاجتماعي "تروث سوشال" حيث كتب: "سأذهب إلى أتلانتا في جورجيا يوم الخميس ليتم القبض علي".

 ووصف لائحة الاتهام الصادرة بحقه في الولاية، بأنها محاولة ذات دوافع سياسية لعرقلة حملة إعادة انتخابه.

منشور ترمب على منصة "تروث سوشيال"
منشور ترمب على منصة "تروث سوشيال"

شروط قضائية

وكان قاضٍ في الولاية، قد وافق أمس الإثنين أيضًا، على كفالة بقيمة 200 ألف دولار للرئيس السابق، وأعطى لترمب و18 متهمًا آخرين معه في هذه القضية حتى ظهر الجمعة لتسليم أنفسهم للسلطات في جورجيا.

وبالإضافة إلى الكفالة، فرض سكوت مكافي قاضي محكمة مقاطعة فولتون العليا شروطًا أخرى إضافية ضمن اتفاق وافق عليه المدعون العامون ومحامو ترمب.

وأورد مكافي في مذكرة من ثلاث صفحات أنه "لا يجوز للمدعى عليه أن يقوم بأي عمل لترهيب أي شخص يعرفه بأنه مدعى عليه أو شاهد في هذه القضية أو عرقلة إقامة العدالة بطريقة أو بأخرى".

وأضاف القاضي: "ما ورد أعلاه يجب أن يشمل، على سبيل المثال لا الحصر، المنشورات على وسائل التواصل الاجتماعي أو إعادة نشر المشاركات التي نشرها شخص آخر".

ترمب سيسلم نفسه في سجن بمقاطعة فولتون

وأفادت الـ"سي إن إن" في وقت سابق، أن ترمب يعتزم تسليم نفسه في سجن مقاطعة فولتون بولاية جورجيا يوم الخميس.

وأكد مكتب قائد الشرطة المحلي في وقت سابق، أنه عندما يسلّم ترمب نفسه، سيكون هناك "إغلاق صارم" للمنطقة المحيطة بالسجن الواقع في شارع رايس.

وذكرت الشبكة أن ذلك اليوم تم تحديده من خلال مفاوضات بين محامي ترمب ومكتب المدعية العامة لمقاطعة فولتون أمس الإثنين، بشأن اتفاق مكتوب بين الجانبين يتضمن التزامات على الرئيس السابق وشروط الإفراج عنه.

وطلبت فاني ويليس المدعية العامة لمحكمة فولتون من القاضي تحديد موعد 4 مارس/ آذار من العام المقبل، لمحاكمة الرئيس السابق البالغ من العمر 77 عامًا، بتهمة التلاعب بالانتخابات.

قضية جورجيا

ويواجه ترمب المرشح الأوفر حظًا لنيل ترشيح الحزب الجمهوري للانتخابات الرئاسية عام 2024، أربع محاكمات جنائية بينما يسعى للعودة إلى البيت الأبيض.

وفي لائحة اتهام من 98 صفحة في جورجيا تم الكشف عنها الأسبوع الماضي، وُجهت إلى ترمب و18 متهمًا آخرين 41 تهمة جنائية إجمالًا فيما يتعلق بالجهود المبذولة لإلغاء نتائج انتخابات 2020 في الولاية.

ووُجهت لائحة الاتهام في جورجيا إلى الرئيس السابق، بعد تحقيق استغرق عامين في سلسلة من الجرائم الانتخابية في الولاية.

ومن بين المتهمين الآخرين الذين يواجهون اتهامات في هذه المؤامرة المزعومة، محامي ترمب الشخصي السابق رودي جولياني، وكبير موظفي البيت الأبيض حينها مارك ميدوز.

ودفع ترمب ببراءته في جميع القضايا الجنائية، وقد يقضي معظم وقته العام المقبل في المحاكم.

سابقة قانونية

وفيما يخوض ترمب سباق العودة إلى البيت الأبيض، يتساءل الأميركيون عما سيجري لو فاز بالرئاسة وهو خلف قضبان السجن.

فبحال حصول ذلك ستكون سابقة قانونية ودستورية بحد ذاتها، إذ إنه لم يسبق أن سجن رئيس للولايات المتحدة.

وعليه، لا أحد يعرف ما سيحصل آنذاك. إذ لا يمنع الدستور الأميركي نظريًا الرئيس المنتخب من أن يكون رئيسًا من داخل السجن، أو على الأقل لا يذكر الدستور أي شيء عكس ذلك.

وستخلق فرضية فوز ترمب بالرئاسة إذا صدر حكم بسجنه أزمة قانونية ودستورية غير مسبوقة في الولايات المتحدة، وستكون محاكم البلاد أمام ضرورة حلّها وحسمها.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close