الإثنين 10 يونيو / يونيو 2024

مأساة جديدة قبالة سواحل تونس.. 4 قتلى بغرق مركب مهاجرين

مأساة جديدة قبالة سواحل تونس.. 4 قتلى بغرق مركب مهاجرين

Changed

مواكبة إخبارية لحادث غرق قارب قبالة سواحل قابس جنوب شرقي البلاد (الصورة: غيتي/ أرشيف)
تقدّر الوكالة التابعة للأمم المتحدة أنه منذ بداية عام 2023، فُقد في هذه المنطقة 2013 مهاجرًا، مقارنة بـ1417 طوال عام 2022.

لقي أربعة أشخاص حتفهم وجرى إنقاذ 21 آخرين، عقب غرق مركب يقل مهاجرين قبالة سواحل صفاقس التونسية، في مأساة متكررة على طريق الوصول إلى أوروبا.

وقال الناطق الرسمي باسم محكمة صفاقس فوزي المصمودي: "غرق مركب مهاجرين أمس الثلاثاء وأنقذت فرق النجدة 21 شخصًا وانتشلت جثث 3 أطفال وامرأة".

وصفاقس أبرز نقطة انطلاق للمهاجرين غير القانونيين التونسيين، وآخرين من جنسيات دول إفريقيا جنوب الصحراء.

حوادث غرق متكررة

وحادث الغرق هذا واحد من سلسلة حوادث أخرى وقعت قبالة السواحل التونسية خلال فصل الصيف.

فقد لقي خمسة مهاجرين تونسيين حتفهم واعتُبر 7 آخرون في عداد المفقودين بعد غرق مركب كان يقلهم قبالة سواحل محافظة صفاقس التونسية في 14 أغسطس/ آب الفائت.

وتعد المنطقة الوسطى في البحر الأبيض المتوسط أخطر طريق للهجرة في العالم، وفقًا للمنظمة الدولية للهجرة.

وتكشف الأرقام التي جمعتها الأمم المتحدة أن أكثر من 1800 شخص لقوا حتفهم منذ يناير/ كانون الثاني الماضي، في غرق مراكب وسط البحر المتوسط الذي يعد أخطر مسار للهجرة في العالم. وهو رقم يكاد يناهز ضعف العدد الذي سجل العام الماضي.

وتقدّر الوكالة التابعة للأمم المتحدة أنه منذ بداية عام 2023، فُقد في هذه المنطقة 2013 مهاجرًا، مقارنة بـ1417 طوال عام 2022.

وتسارعت وتيرة إبحار مواطني جنوب الصحراء في مارس/ آذار وأبريل/ نيسان بعد خطاب ألقاه الرئيس التونسي قيس سعيّد في 21 فبراير/ شباط ندد فيه بوصول "جحافل من المهاجرين" في إطار "مخطط إجرامي" يهدف إلى "تغيير التركيبة الديمغرافية" لتونس.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close