الإثنين 17 يونيو / يونيو 2024

مأساة قبالة صفاقس.. وفاة 13 مهاجرًا سودانيًا غرقًا وفقدان آخرين

مأساة قبالة صفاقس.. وفاة 13 مهاجرًا سودانيًا غرقًا وفقدان آخرين

Changed

تعمل السلطات التونسية على البحث عن ناجين
تعمل السلطات التونسية على البحث عن ناجين جراء غرق مكرب مهاجرين سودانيين - إكس
مرة جديدة تستيقظ تونس على نبأ غرق مركب مهاجرين في البحر مع تواصل موجات الهجرة غير النظامية نحو القارة الأوروبية.

لقي 13 مهاجرًا سودانيًا حتفهم، ويتواصل البحث عن 27 آخرين إثر غرق مركب قبالة السواحل الشرقية لتونس.

وقال المتحدث باسم محكمة المنستير، فريد بن جحا، إن 42 مهاجرًا انطلقوا من سواحل منطقة جبنيانة من محافظة صفاقس شرق البلاد، تم انقاذ مهاجرين اثنين منهم، بينما ارتفع عدد المفقودين من 17 إلى 27 مهاجرًا، وجميعهم من الرجال، وكانت لديهم بطاقات لجوء.

وأضاف بن جحا أنه تم فتح تحقيق لتحديد المسؤوليات، دون أن يستبعد احتمال استغلال هؤلاء المهاجرين "في قضية الاتجار بالبشر أو في تكوين وفاق إجرامي للوصول إلى أوروبا خلسة". وأكد أن العمليات لا تزال جارية للبحث على مهاجرين آخرين.

آلاف الضحايا

من جهته، أفاد موقع راديو موزاييك المحلي، بأن قاضي التحقيق أسند إنابة عدليّة لفرقة الإرشاد البحري بالمنطقة البحرية بالمهدية لإجراء الأبحاث، فيما تُواصل الوحدات العائمة عمليات البحث لإنقاذ ناجين أو انتشال مزيد من الجثث.

وتمثل تونس، إلى جانب ليبيا، نقطة الانطلاق الرئيسية لآلاف المهاجرين الساعين للوصول إلى أوروبا.

وحتى نوفمبر/ تشرين الثاني 2023، اعترض الحرس الوطني التونسي 69963 مهاجرًا، مقابل 31297 خلال الفترة نفسها من عام 2022، بحسب إحصاءات أفاد بها الناطق باسم الحرس حسام الدين الجبالي في وقت سابق.

وبحسب المنظمة الدولية للهجرة، فقد توفي أكثر من 2270 شخصًا عام 2023 في وسط البحر الأبيض المتوسط أثناء محاولتهم الوصول إلى السواحل الأوروبية بطريقة غير قانونية، أي بزيادة بنسبة 60% عن العام السابق.

وتأتي تلك الحادثة بعد يومين، من إعلان المنتدى التونسي للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، بأنه تم رصد "فقدان أكثر من 1300 ضحية تونسية" إثر عمليات الهجرة غير النظامية خلال عام 2023. 

وقال المتحدث باسم المنتدى رمضان بن عمر، إنّ نسق هجرة القصر ارتفع خلال العام الماضي، حيث بلغ 26% في عام 2023، مقارنة بـ17% في عام 2022.

ويغامر التونسيون ومهاجرون من جنسيات أخرى بركوب البحر ليلًا، بحثًا عن حياة أفضل في أوروبا، وغالبًا ما تنتهي محاولات العبور بمأساة مروعة.

المصادر:
وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close