السبت 23 أكتوبر / October 2021

فرنسا.. تراجع مستمر في "زخم التعبئة" ضد التصريح الصحي

فرنسا.. تراجع مستمر في "زخم التعبئة" ضد التصريح الصحي
الأحد 26 سبتمبر 2021

تظاهر أكثر من 60 ألف شخص في فرنسا السبت ضد التصريح الصحي الذي فرضته الحكومة للتصدي لجائحة كوفيد-19، في الأسبوع الحادي عشر على التوالي من تعبئة تراجع زخمها في الأسابيع الأخيرة.

وبحسب الشرطة تظاهر 63 ألفًا و700 شخص في مختلف أنحاء فرنسا، بينهم 7200 في باريس. وأحصت الشرطة 197 تظاهرة نظّمت على الأراضي الفرنسية السبت ضد التصريح الصحي، في أرقام تعكس تراجعًا حادًا في زخم هذا التحرّك الذي انطلق منتصف يوليو/ تموز.

والأسبوع الماضي شارك 80 ألفًا و500 شخص في التظاهرات مقابل 121 ألفًا في الأسبوع السابق و237 ألفًا في السابع من أغسطس/ آب، في ذروة التعبئة.

وفي منتصف سبتمبر/ أيلول دخل حيّز التنفيذ قرار يلزم العاملين في القطاع الصحي من أفراد طواقم المستشفيات ودور رعاية المسنين وأطباء العيادات ومقدّمي الرعاية الصحية المنزلية والإطفائيين والمسعفين؛ بتلقي اللقاح.

ومن المقرر أن يعرض على مجلس الوزراء في 13 أكتوبر/ تشرين الأول مشروع قانون يمدد العمل بهذا القرار إلى ما بعد 15 نوفمبر/ تشرين الثاني.

واعتبارًا منذ 21 يوليو/ تموز أصبحت حيازة التصريح الصحي إلزامية لدخول أماكن تتخطى قدرتها الاستيعابية 50 شخصًا. ومن ثم تم توسيع نطاق هذا القرار ليشمل المستشفيات باستثناء أقسام الطوارئ، والحانات والمطاعم والمراكز التجارية الكبرى وفي 30 أغسطس/ آب ليشمل 1,8 مليون موظف على تماس مع العامة.

وفي 30 سبتمبر/ أيلول يفترض أن يشمل الفئات التي تراوح أعمارها بين 12 و17 عامًا.

إبادة للحريات

من جهته، قال تريستان وهو متقاعد يبلغ 72 عامًا خلال مشاركته في تظاهرة في باريس: "أنا أتظاهر ضد (رئيس الجمهورية) إيمانويل ماكرون وتدابيره التي تشكل إبادة للحريات. أنا غير ملقّح، لا ثقة لدي (باللقاح)، لكن ربما سأكون مجبرًا" على تلقي اللقاح إذا بات علينا أن ندفع ثمن الفحوص.

وفي وسط مرسيليا سار نحو 800 شخص في تظاهرة هي الأقل زخمًا ضد فيروس كورونا في المدينة منذ 17 يوليو/ تموز.

والأسبوع الماضي تظاهر في مرسيليا 1500 شخص مقابل ستة آلاف في أغسطس/ آب، وفي بوردو (جنوب غرب) تظاهر أكثر من ألف شخص مقابل نحو ثلاثة آلاف في مطلع الشهر.

وفي فرنسا البالغ عدد سكانها نحو 67 مليون نسمة، تخطى عدد الذين تلقوا جرعة لقاح واحدة على الأقل 50 مليون شخص.

المصادر:
أ ف ب

شارك القصة

مجتمع - مصر
منذ 36 دقائق
أشار الزوج إلى أنه خرج لإحضار الشيخ ولدى عودته وجد زوجته في تلك الحال
أشار الزوج إلى أنه خرج لإحضار الشيخ ولدى عودته وجد زوجته في تلك الحال (غيتي)
شارك
Share

بعد تعرضها لأكثر من 20 طعنة بينها جرح في الرقبة، ترقد العروس المصرية أميرة في غيبوبة. وفيما يشير زوجها إلى أن شيخًا أكد أنها ممسوسة، ينفي والدها ذلك.

مجتمع - تونس
منذ 6 ساعات
ستكون الشهادة الصحية إلزامية لدخول المقاهي والمطاعم والفنادق والمنشآت السياحية (أرشيف-غيتي)
ستكون الشهادة الصحية إلزامية لدخول المقاهي والمطاعم والفنادق والمنشآت السياحية (أرشيف-غيتي)
شارك
Share

فرضت السلطات التونسية على المواطنين والزائرين الأجانب إبراز شهادة تطعيم ضد كورونا في مختلف القطاعات الخاصة والرسمية.

Close