الجمعة 20 مايو / مايو 2022

من محمد الدرة إلى شيرين أبو عاقلة.. نقاط تشابه وإجرام إسرائيلي واحد

من محمد الدرة إلى شيرين أبو عاقلة.. نقاط تشابه وإجرام إسرائيلي واحد
الأربعاء 11 مايو 2022
تماهى في نظر مستخدمين لمواقع التواصل أسلوب جريمتي إعدام محمد الدرة وشيرين أبو عاقلة - غيتي
تماهى في نظر مستخدمين لمواقع التواصل أسلوب جريمتي إعدام محمد الدرة وشيرين أبو عاقلة - غيتي

كمن ينكأ جرحًا لم يندمل؛ مؤلم كأنه غرزة طازجة في القلب، وغليظ لن يلتئم بمرور ألف عام. هكذا تُستعاد مع استشهاد الصحافية شيرين أبو عاقلة آلام الذاكرة الفلسطينية، التي نزفت شهداءها طيلة عقود، من دون أن يطالهم النسيان.

وأمام مشهد الاعتداء على الصحافيين صباح اليوم الأربعاء في جنين، والذي استشهدت على أثره برصاص الاحتلال مراسلة "الجزيرة"، فيما أُصيب علي السمودي وهدد الموت شذا حنايشة، استذكر مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي الشهيد الطفل محمد الدرة، وجريمة اغتياله على مرأى من العالم.

هؤلاء وجدوا نقاط تشابه بين الجريمتين، اللتين ارتكبهما احتلال يمعن في انتهاك الحقوق الفلسطينية، وإن باعد بينهما أزود من 21 عامًا.

هو توثيق تدين من خلاله الكاميرا، بالصوت والصورة وحشية المحتل ومظلومية الضحية، وفق ما يقولون. 

عندما استُشهد الدرة بثّت اللقطة ـ التي استمرت لنحو دقيقة ـ إحدى القنوات الفرنسية في الثلاثين من سبتمبر/ أيلول عام 2000، مع احتدام المواجهات إبان انطلاقة "الانتفاضة الثانية"، ثم تناقلتها من بعدها الشاشات حول العالم.

وفي 11 مايو/ أيار 2022، كان تطور تقنيات التصوير والبث قد قصّر المسافات بين الموقع والمتلقي، فانتشرت سريعًا لقطات عملية الاغتيال.

وعبرها، تماهى في نظر مستخدمين لمواقع التواصل الاجتماعي أسلوب القتل لجريمتين فاعلهما واحد. 

"ذكرى حية في القلوب"

فبرأيهم "ما أشبه اليوم بالبارحة"، وقد احتمت كل من أبو عاقلة وحنايشة بجدار فأطلق الاحتلال الرصاص باتجاههما، تمامًا كما فعل عندما استهدف محمد الدرة الذي احتمى بخاصرة والده خلف برميل إسمنتي في قطاع غزة.

في كلا المشهدين، طالت رصاصات الاحتلال بشكل مباشر ومتعمد الدرة ومن بعده أبو عاقلة، فيما كادت حنايشة والسمودي أن يكون مصيرهما الشهادة أيضًا.

يؤكد باسم عبر "تويتر"، أن ذكرى الشهيدين ستبقى حية في القلوب؛ محمد الدرة منذ الطفولة وإلى الأبد. ومثله صوت شيرين سيظل في أذهاننا ولا ينُسى بمرور الزمن. 

ويشدد على أن الصورتين ستظلان شاهدتين على جرائم الاحتلال، التي لن يتمكن من إنكارها.

وكان محمد الدرة قد اغتيل قبل أكثر من عقدين في طريق العودة، من رحلة بحثه ووالده جمال عن سيارة جديدة للعائلة، فاستهدفه يومها الاحتلال برصاصاته.

بدورها أبو عاقلة، أعدمتها قوات الاحتلال أثناء أدائها لعملها المهني وتغطيتها اقتحام مدينة جنين ومخيمها صباح اليوم الأربعاء.

المصادر:
العربي

شارك القصة

سياسة - أوروبا
منذ 9 دقائق
تقرير حول اتهام روسيا بارتكاب جرائم حرب في أوكرانيا (الصورة: تويتر)
شارك
Share

أكد محامي الجندي الروسي الذي يحاكم بجريمة حرب في كييف أن موكّله لم يكن يريد تنفيذ أمر إطلاق النار وكان يحاول إنقاذ حياته محمّلًا المسؤولية إلى قادته.

سياسة - روسيا
منذ 28 دقائق
تقرير حول رفض الدول الأوروبية شروط الرئيس فلاديمير بوتين لشراء الغاز الروسي بالروبل (الصورة: غيتي)
شارك
Share

جاء الإعلان عن قطع إمدادات الغاز الطبيعي الروسي إلى فنلندا بعد أيام من تقديم هذا البلد طلب الانضمام إلى حلف شمال الأطلسي الذي تعارضه موسكو بشدة.

سياسة - أخبار العالم
منذ ساعة
تقرير لـ"العربي" حول رفض تركيا انضمام فنلندا والسويد إلى حلف الشمال الأطلسي (الصورة: رويترز)
شارك
Share

أكد رئيس وزراء فنلندا السابق جيركي كاتنين لـ"العربي"، أن بلاده والسويد على تواصل مع السلطات التركية للرد على الاتهامات بدعم الإرهاب.

Close