الأحد 25 فبراير / فبراير 2024

يروي أحداث "هبّة أيار".. فيلم يوثق اعتداءات الاحتلال في حي الشيخ جرّاح

يروي أحداث "هبّة أيار".. فيلم يوثق اعتداءات الاحتلال في حي الشيخ جرّاح

Changed

إضاءة في برنامج "شبابيك" على فيلم "العودة إلى هبّة أيار" الذي يوثق الاعتداءات الإسرائيلية على الفلسطينيين (الصورة: غيتي)
يحكي الفيلم تجربة تغطية الأحداث ضمن العمل الصحافي خلال "هبّة أيار 2021" في أعقاب الاحتجاجات التي انطلقت للدفاع عن حي الشيخ جرّاح.

فاز الصحافي والمخرج الفلسطيني الشاب ربيع عيد بجائزة المخرج الناشئ في النسخة الـ19 من مهرجان الأرض السينمائي الذي أُقيم في جزيرة سردينيا الإيطالية.

وقد اعتمد العمل الذي حمل عنوان "في العودة إلى هبّة أيار"، على أرشيف شخصي لعيد الذي حمل هاتفه وراح يوثق بالفيديو الاعتداءات الإسرائيلية التي شهدتها مدن فلسطينية عدة عام 2021، والمتعلقة بقضية حي الشيخ جرّاح في القدس المحتلة.

وعن الجائزة التي حصل عليها فيلمه الوثائقي، يقول المخرج ربيع عيد في حديث لـ"العربي" من باريس: إن الجائزة أمر مشجع في بداية مسيرة هذا الوثائقي، وفي الوقت الحالي أخطط للمشاركة في مهرجانات عربية وعالمية.

الاستفادة من التجربة الشخصية

ويحكي الفيلم تجربة تغطية الأحداث ضمن العمل الصحافي خلال "هبّة أيار 2021" في أعقاب الاحتجاجات التي انطلقت للدفاع عن حي الشيخ جرّاح.

ويشير المخرج الفلسطيني إلى أنه وصل إلى مدينة حيفا حيث تمت تغطية الأحداث بهاتف جوال عبر منصات التواصل الاجتماعي، ومن خلال التواصل مع فضائيات مختلفة ومن ضمنها "التلفزيون العربي".

هبة ايار
أُنتج الفيلم من خلال الاستفادة من الأرشيف الشخصي للصحافي الفلسطيني ربيع عيد- تويتر

ويلفت إلى أنها "التجربة الأولى لتغطية أحداث خطيرة من المواجهة بين الاحتلال والفلسطينيين الذين خرجوا بشكل موحد وغير مسبوق".

وبخصوص الأرشيف الشخصي الذي قام بالاستفادة منه في عمله، يقول عيد: من الممكن استخدامه من أجل رواية قصص جماعية.

ويضيف: "هذا ما ذهبت إليه واستخدمته بعد مرور سنة من الأحداث وبنيت القصة من خلال ما كان يجري في كل فلسطين".

ويتابع قائلًا: "جاء الفيلم ضمن دراسة ماجستير في الخارج، مع أهمية تأكيد القصص الفلسطينية الشخصية، حيث ينبغي الحديث عن تلك التفاصيل التي تملك أهميتها والتي تعكس قصصًا إنسانية ونجاحات كثيرة".

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close