الخميس 11 أبريل / أبريل 2024

"يستحق المحاسبة".. سوريون يرفضون عودة النظام إلى الجامعة العربية

"يستحق المحاسبة".. سوريون يرفضون عودة النظام إلى الجامعة العربية

Changed

تقرير على "العربي" حول مظاهرات الشمال السوري ضد عودة النظام السوري إلى جامعة الدول العربية (الصورة: فيسبوك)
عمت المظاهرات في إدلب وعدد من القرى بريف حلب تعبيرًا عن الغضب والاستياء من إعادة التطبيع مع النظام السوري وتسويقه عربيًا.

تظاهر مئات السوريين في الشمال السوري تنديدًا بقرار جامعة الدول العربية إعادة نظام بشار الأسد إلى الجامعة، منتقدين عودة النظام دون أن يقدم على أي خطوة لإزالة أسباب تجميد عضويته قبل 12 عامًا.

وخرج المئات في مظاهرات يوم أمس الجمعة بالتزامن مع انعقاد القمة العربية في جدة بحضور رئيس النظام السوري بشار الأسد، الذي جلس لأول مرة على مقعد سوريا في الجامعة العربية بعد اندلاع الثورة ضده عام 2011.

وقال أحد المتظاهرين لـ "العربي": إن الأسباب التي دفعت الجامعة العربية لتجميد مقعد سوريا فيها ما تزال قائمة وهي قتل السوريين وتهجيرهم واعتقال المدنيين وقصفهم".

نظام يستحق المحاسبة

وعمت المظاهرات في إدلب وعدد من القرى بريف حلب تعبيرًا عن الغضب والاستياء من إعادة التطبيع مع النظام السوري وتسويقه عربيًا.

وفي هذا السياق، قال أحد المتظاهرين: "إن النظام السوري مجرم غير قابل للإصلاح ورسالتنا بأن هذا النظام لا يستحق إعادة التأهيل بل يستحق المحاسبة على جرائمه".

وطالب المتظاهرون الدول العربية بالتراجع عن إعادة النظام السوري إلى الجامعة العربية والوقوف إلى جانب الشعب السوري لإنهاء معاناته التي امتدت لأكثر من عقد من الزمن.

ويعيش نحو 4 ملايين مواطن سوري في مناطق الشمال السوري الخارج عن سيطرة النظام السوري، ويرفض هؤلاء العودة لمدنهم التي هجروا منها قبل إزالة الأسباب التي دفعتهم للنزوح منها.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة
Close