الثلاثاء 25 يونيو / يونيو 2024

أضرار كبيرة.. نصف إنتاج الكهرباء في أوكرانيا تضرر بفعل غارات روسيا

أضرار كبيرة.. نصف إنتاج الكهرباء في أوكرانيا تضرر بفعل غارات روسيا

Changed

تتعمد روسيا شن هجمات على منشآت الطاقة في أوكرانيا
تتعمد روسيا شن هجمات على منشآت الطاقة في أوكرانيا باعتبارها أهدافًا مشروعة لها- غيتي
تعمدت روسيا في الكثير من هجماتها على أوكرانيا استهداف منشآت الطاقة الكهربائية، معتبرة أنها أهداف مشروعة في الحرب على كييف.

أكد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، اليوم الثلاثاء، أن القصف الروسي الذي استهدف منشآت الطاقة أدى إلى انخفاض إنتاج الكهرباء في أوكرانيا إلى النصف منذ الشتاء.

وأشار زيلينسكي خلال زيارته برلين إلى أنه يرى في تسليم المزيد من أنظمة الدفاع الجوي إلى أوكرانيا "الرد" لوقف روسيا وإنهاء الهجوم الذي شنته موسكو في فبراير/ شباط 2022. 

تقلص إنتاج الكهرباء

وأوضح زيلينسكي: "لقد دمرت الضربات الروسية بواسطة الصواريخ والمسيّرات حتى الآن 9 جيغاوات من طاقة الإنتاج. بلغت ذروة استهلاك الكهرباء في الشتاء الماضي 18 جيغاوات. وبذلك تقلص ذلك إلى النصف الآن".

ووفقًا له، تقلص 80% من الإنتاج الحراري وثلث إنتاج الطاقة الكهرومائية جراء الضربات الروسية التي استهدفت في الأشهر الأخيرة العديد من منشآت الطاقة الأوكرانية، بعد أن أدت موجة قصف في العام السابق إلى انقطاعات لساعات طويلة في التيار الكهربائي.

ومنذ الخريف الماضي، تحقق روسيا مكاسب هامة ميدانيًا حيث لايزال جيشها يواصل زحفه في إقيلم دونيتسك، وسط تراجع من الجيش الأوكراني. 

منشآت الغاز

كما اتهم زيلينسكي روسيا باستهداف منشآت وأنظمة تخزين الغاز التي تربط أوكرانيا بشبكة كهرباء الاتحاد الأوروبي.

وقال زيلينسكي: "إن إرهاب الصواريخ والقنابل هو من يساعد القوات الروسية على التقدم"، مضيفًا: "طالما أننا لا نحرم روسيا من إمكانية ترويع أوكرانيا، فلن تكون لدى (فلاديمير) بوتين مصلحة حقيقية في السعي إلى سلام عادل"، مؤكدًا أن "الدفاع الجوي هو الرد".

والثلاثاء، أعلنت شركة الكهرباء الوطنية "أوكرينرغو" تمديد تقنين الكهرباء في جميع أنحاء البلاد، بسبب الضربات الروسية.

وقالت الشركة التي تنظم تناوب التقنين الكهربائي: "اليوم، تم توسيع التقنين ليشمل سائر أنحاء أوكرانيا بين الساعة 14:00 و23:00 بالتوقيت المحلي". 

وكانت فترة التقنين في اليوم السابق أقل بساعتين، وكانت الشركة تأمل في أن يقتصر التقنين الثلاثاء على الفترة بين الساعة 14,00 و19,00.

إصلاح الشبكة

وأوضحت الشركة أن "الاستهلاك يتزايد" في حين أن "منشآت الطاقة الأوكرانية تعجز عن إنتاج نفس كمية الكهرباء التي سبقت الضربات بسبب الأضرار الجسيمة التي لحقت بها". كما أشارت إلى أن واردات الدول الأوروبية ليست كافية لتعويض العجز في المنظومة.

وأمن الطاقة وإصلاح شبكة الكهرباء في أوكرانيا من النقاط العشر، التي تتضمنها خطة زيلينسكي للسلام التي ستتم مناقشتها خلال أعمال القمة المنعقدة في سويسرا يومي 15 و16 يونيو/ حزيران، والتي لم تُدع إليها روسيا، التي من جهتها اعتبرت على لسان المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف أمس أن المنشآت الكهربائية الأوكرانية هي أهداف "عسكرية" مشروعة.

وكان الجيش الروسي قد شن أول الشهر الجاري، هجومًا واسعًا على البنية التحتية لمنشآت الطاقة، والتي تعرضت لأضرار نتيجة الهجوم  واسع النطاق على مناطق زابوريجيا ودنيبروبتروفسك ودونيتسك وكيروفوغراد وإيفانو فرانكيفسك، وفق شركة الطاقة الوطنية الأوكرانية " أوكرإنيرغو". 

المصادر:
أ ف ب

شارك القصة

تابع القراءة
Close