الخميس 18 أبريل / أبريل 2024

أعلن عقوبات "غير مسبوقة" على روسيا.. بايدن: بوتين سيصبح "منبوذًا"

أعلن عقوبات "غير مسبوقة" على روسيا.. بايدن: بوتين سيصبح "منبوذًا"

Changed

كلمة الرئيس الأميركي جو بايدن في خطابه إلى الأمة بعد هجوم روسيا على جارتها أوكرانيا (الصورة:غيتي)
جدّد الرئيس الاميركي جو بايدن، تعهد بلاده بالدفاع "عن كل شبر من أراضي حلف شمال الأطلسي"، لكنها لن ترسل قوات إلى أوكرانيا.

أعلن الرئيس الأميركي جو بايدن في خطاب إلى الأمة، اليوم الخميس، أنّ الولايات المتّحدة فرضت على موسكو عقوبات اقتصادية وأقرّت قيودًا على التصدير إلى روسيا ردًا على هجومها العسكري على أوكرانيا.

وقال بايدن إنّ أربعة مصارف روسية ستضاف إلى قائمة العقوبات كما سيتم حرمان روسيا من أكثر من نصف وارداتها من المنتجات التكنولوجية المتطورة.

واعتبر بايدن أنّ هذا "سيكبّد الاقتصاد الروسي تكاليف باهظة، على الفور وعلى المدى البعيد في آن واحد".

ومنذ فجر الخميس، بدأت روسيا عملية عسكرية ضد جارتها الشرقية، بعد يومين على إعلان الرئيس الروسي، اعتراف بلاده رسميًا باستقلال ما يُعرف بـ"جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك" الانفصاليتين وسط رفض دولي واسع.

وعقب اليوم الأول من الهجوم اليوم الخميس، قال بوتين إنّ بلاده لم يكن أمامها "أي سبيل آخر" للدفاع عن نفسها سوى شنّ هجوم عسكري على أوكرانيا، حسب تعبيره.

بايدن: بوتين سيصبح منبوذًا

ولفت الرئيس الأميركي جو بايدن، إلى أن نظيره الروسي فلاديمير بوتين سيصبح "منبوذًا على الساحة الدولية" بعد قراره بمهاجمة أوكرانيا.

وأوضح بايدن في كلمة متلفزة في البيت الأبيض أنه "لا يعتزم التحدث إلى بوتين".

وجدّد الرئيس الأميركي جو بايدن، تعهد بلاده بالدفاع "عن كل شبر من أراضي حلف شمال الأطلسي"، لكنها لن ترسل قوات إلى أوكرانيا.

ومضى بايدن يقول إن "قواتنا المسلحة لم تذهب إلى أوروبا للقتال في أوكرانيا بل للدفاع عن حلفائنا في حلف شمال الأطلسي وطمأنة هؤلاء الحلفاء في الشرق".

هجوم الجيش الروسي "وحشي"

ووصف بايدن هجوم الجيش الروسي "بالوحشي" على أوكرانيا، معتبرًا إياه "غير مبرر ومخططًا له منذ أشهر".

وأشار إلى أنّ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أعلن الحرب خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي ورفض كل مبادرات حسن النية.

وقال بايدن: "بوتين هو من اختار الحرب وعليه أن يتحمل المسؤولية".

ولفت إلى أنّ "بوتين اعتدى على المبادئ الأساسية التي تحمي السلم في العالم والجميع يشاهد ما يقوم به في أوكرانيا".

وأعلن فرض عقوبات جديدة تشمل الصادرات، كما كشف أنه أمر بتجميد كل الأصول الروسية. وأوضح أنّ العقوبات ستؤثر على البنوك الروسية التي تمتلك أرصدة مالية بقيمة ترليون دولار.

وتابع قائلًا: "سنحد من قدرة روسيا على التداول بالدولار والجنيه الإسترليني واليورو والين".

ونوه بايدن إلى أن بلاد ستفرج عن نفط إضافي من الاحتياطي الإستراتيجي حسب مقتضيات الحاجة.

وفيما لفت إلى أنّ "بوتين يطمح إلى إعادة إحياء الاتحاد السوفييتي وتوجهاته التي تتعارض مع العالم كله"، اعتبر أنّ "العقوبات التي فرضناها على روسيا هي أكبر من أي عقوبات تم فرضها سابقًا".

وسبق للرئيس الأميركي جو بايدن، القول خلال مؤتمر صحافي، اليوم الخميس، إنّ إخراج روسيا من منظومة سويفت للتعاملات المصرفية، الأداة الأساسية في النظام المالي العالمي، لا يزال "خيارًا" للردّ على اجتياحها أوكرانيا.

لكنّ بايدن أوضح أنّ هذا الخيار "ليس موقفًا مشتركًا حاليًا" بين الأوروبيين، مؤكّدًا أنّ العقوبات المالية الأخرى التي فرضتها الولايات المتحدة وحلفاؤها الخميس على روسيا سيكون لها "التأثير نفسه لا بل تأثير أكبر" من خيار إقصاء موسكو من سويفت.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close