الإثنين 26 فبراير / فبراير 2024

إن كنت تتساءل عن أسباب فشل الحمية الغذائية.. إليك ما يقوله المتخصصون

إن كنت تتساءل عن أسباب فشل الحمية الغذائية.. إليك ما يقوله المتخصصون

Changed

فقرة أرشيفية من برنامج "صباح النور" تسلط الضوء على أسباب فشل الحمية الغذائية (الصورة: غيتي)
يُمكن لأسباب فشل الحمية الغذائية أن ترتبط بظروف صحية، لكنها قد تنتج في الكثير من الأحيان عن ممارسات خاطئة يقوم بها البعض من دون إدراك لعواقبها.

لا ينجح الجميع في تحقيق أهدافهم في خسارة الوزن، أو الحفاظ على الأرقام التي حققوها بداية على الميزان، ما يدفعهم إلى التساؤل عن أسباب فشل الحمية الغذائية.

لكنّ هذا الفشل الذي قد يحبط مواصلة مساعيهم لخسارة الكيلوغرامات الزائدة، يمكن أيضًا أن يضعهم على السكة الصحيحة عبر تحرّي خلفيات ما حال دون وصولهم إلى مبتغاهم، والانطلاق من جديد بطريقة سليمة وصحية.

ما أسباب فشل الحمية الغذائية؟  

يُمكن لأسباب فشل الحمية الغذائية أن ترتبط بظروف صحية، تنعكس ليس فقط عبر الصعوبة في خسارة الوزن، بل عبر اكتسابه أيضًا. 

وفي هذا الصدد، يعدد موقع "Healthline" مجموعة من الحالات الطبية مثل القصور في الغدة الدرقية، ومتلازمة تكيس المبايض، وتوقف التنفس أثناء النوم.

ويذكر أن بعض الأدوية يمكن أن تؤدي بدورها إلى تعقيد مسألة فقدان الوزن أو حتى زيادته، داعيًا إلى مراجعة الطبيب لمعرفة الخيارات المتاحة في هذا الشأن.

قد يحبط فشل الحمية الغذائية مواصلة المساعي لخسارة الكيلوغرامات الزائدة - غيتي
قد يحبط فشل الحمية الغذائية مواصلة المساعي لخسارة الكيلوغرامات الزائدة - غيتي

ممارسات خاطئة

بموازاة ذلك، يمكن لمجموعة من الممارسات الخاطئة أن تؤدي إلى فشل الحمية الغذائية، وفق ما صرحت به سابقًا متخصّصات في التغذية لـ"العربي"، وفي ما يلي أبرز هذه الأسباب:

  • اتباع حميات عشوائية دون اللجوء إلى اختصاصي يوجه المرء في الاتجاه الصحيح. 

على سبيل المثال، تقول الاختصاصية في التغذية آمنة حديب: إن البعض يلجأ إلى استهلاك صنف واحد طيلة أيام، ويستعيد بعد ذلك الوزن الذي خسره، ويفقد علاوة على ذلك السيطرة على شهيته بعد ما عاشه من حرمان.

  • استهلاك أطعمة لمجرد أنها تحتوي على ما يشير إلى خلوها من الدسم، من دون الأخذ بعين الاعتبار ما فيها من سعرات حرارية.
من الممارسات الخاصة استهلاك أطعمة لمجرد أنها تحتوي على ما يشير إلى خلوها من الدسم - غيتي
من الممارسات الخاصة استهلاك أطعمة لمجرد أنها تحتوي على ما يشير إلى خلوها من الدسم - غيتي
  • تناول المشروبات الخاصة بالتمارين الرياضية عقب الفراغ منها، وذلك في حين أنها تعد غنية بالسكر ويفترض بمن يرغب في خسارة الوزن الاكتفاء بالماء، وفق حديب.
  •  عدم نيل القسط الكافي من النوم، والذي يتراوح بحسب حديب بين 7 و9 ساعات يوميًا، وإلا فإن قلة النوم ستؤثر على الهرمونات المرتبطة بدورة الجوع والشبع.
  • اتباع الحمية الغذائية بطريقة خاطئة من حيث الكمية أو النوعية، كتناول طبق من السلطة من دون الانتباه إلى محتوى الصلصات المضافة، وتناول الفاكهة من دون حساب في حين أنها تحتوي على السكر.
  • مشاعر الإحباط نتيجة عدم خسارة الوزن بالمقدار المرغوب، مما قد يؤدي برأي الاختصاصية في التغذية جنى جردلي إلى الشعور بالملل والتوقف عن الاستمرار في الحمية.
  • الحمية لوحدها قد لا تكفي، وبينما يُمكن أن يخسر المرء بضعة كيلوغرامات بشكل سريع في البداية، فإن الجسم يعتاد لاحقًا على النظام الغذائي المتبع.

وتقول جردلي: إن هذه الحالة تستدعي تغيير النظام من جانب الاختصاصي المتابع، وإدخال التمارين الرياضية بشكل متتابع مع مدرّب مختص.

  • الحمية أمر مؤقت. وبرأي الاختصاصية في التغذية نادين حيدر، ذاك أبرز أسباب فشل الحمية الغذائية.

وتعزو ذلك إلى اعتقاد الأشخاص بأنهم يلتزمون بالموصى به لفترة قصيرة، ليعودوا لاحقًا إلى ما كانوا عليه. 

من المفيد إدخال التمارين الرياضية بشكل متتابع مع مدرّب مختص - غيتي
من المفيد إدخال التمارين الرياضية بشكل متتابع مع مدرّب مختص - غيتي

وبينما تؤكد ضرورة العمل على تغيير العادات، تشير إلى أن الحمية مسألة سطحية ولا تصل إلى جذور العادة ولا يمكن تغيير ما شبّ عليه المرء منذ الصغر خلال بضعة أسابيع.

  • المشاعر السلبية، والمقصود بها وفق حيدر الشعور بالذنب وكره الذات، واللذان يسيران عكس اتجاه النظام الغذائي الصحي، ويقفان عائقًا أمام تحقيق الأهداف.

وتنبه إلى أن الطعام يُعد أسرع وسيلة لتحسين المزاج لفترة قصيرة، والمرء عند الشعور بالذنب أو بمشاعر سلبية يلجأ إلى الإفراط بالأكل.

كما تقول: إن كره الذات يؤدي إلى إهمال الجسم، فلا يشعر المرء بأنه يستحق تناول طعام صحي.

تكامل بين مسائل مختلفة

تؤكد حيدر ضرورة وضع أهداف يمكن الاستمرار في العمل على تحقيقها في المستقبل، والعمل على تضافر مسائل عدة منها التغذية والحركة أو ممارسة الرياضة، والأخذ بالاعتبار طبيعة العلاقات في حياة الإنسان.

وتنبّه إلى أن السلبي منها يؤثر على نوعية الحياة، ويدفع الأشخاص إلى التنفيس عن حنقهم من خلال الطعام.

كما تتطرق إلى طريقة إدارة المشاعر، فتشير إلى أهمية التمكن من فهمها والتعامل معها بطريقة بناءة كي لا يتم اللجوء إلى الطعام. 

وتتحدث عن دور البيئة المحيطة في دعم وتشجيع من يسعى إلى خسارة الوزن.

المصادر:
العربي

شارك القصة

تابع القراءة