السبت 30 Sep / September 2023

الأميركيون الخمسة المُفرج عنهم من إيران يصلون إلى العاصمة القطرية

الأميركيون الخمسة المُفرج عنهم من إيران يصلون إلى العاصمة القطرية

Changed

آخر تحديث:
18 سبتمبر 2023 17:57
مراسل "العربي" من طهران يستعرض تطورات الصفقة الأميركية الإيرانية (الصورة: رويترز)
أصدر الرئيس الأميركي جو بايدن بيانًا أعلن فيه أن "5 أميركيين أبرياء كانوا قد سجنوا في إيران عادوا أخيرًا للوطن".

وصلت الطائرة القطرية التي تقل الأميركيين الخمسة المفرج عنهم من إيران إلى مطار الدوحة، وكان باستقبالهم مسؤولون أميركيون وقطريون.

وعقب وصولهم إلى الدوحة، أصدر الرئيس الأميركي جو بايدن بيانًا أعلن فيه أن "5 أميركيين أبرياء كانوا قد سجنوا في إيران عادوا أخيرًا للوطن".

ووجه بايدن الشكر لحكومات قطر وعمان وسويسرا وكوريا الجنوبية على جهودهم في هذا الصدد، وقال: "شكر خاص لأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وسلطان عمان هيثم بن طارق لمساعدتهما على التوسط في اتفاق على مدى أشهر عديدة".

لحظة وصول الطائرة إلى مطار الدوحة - رويترز
لحظة وصول الطائرة إلى مطار الدوحة - رويترز

كما أعلن بايدن "فرض الولايات المتحدة عقوبات على الرئيس الإيراني الأسبق أحمدي نجاد ووزارة المخابرات الإيرانية".

وأقلعت اليوم الإثنين طائرة قطرية تقل الأميركيين الخمسة المفرج عنهم من قبل إيران من مطار طهران نحو العاصمة الدوحة، في إطار تبادل للسجناء يشمل أيضًا الإفراج عن خمسة إيرانيين محتجزين لدى الولايات المتحدة، وذلك بفضل اتفاق توسطت فيه قطر وشمل أيضًا تحرير 6 مليارات دولار من أموال طهران المجمّدة.

تفاصيل صفقة التبادل بين طهران وواشنطن

بدوره، قال مصدر مطلع لوكالة "رويترز" إن الطائرة القطرية كانت على أهبة الاستعداد للإقلاع بعد إبلاغ إيران والولايات المتحدة بتحويل الأموال إلى حسابات مصرفية في قطر. وأردف قائلًا: "المحتجزون الأميركيون نُقلوا إلى الطائرة القطرية".

وأطلق الإفراج عن الأموال عملية تبادل للسجناء جرى الاتفاق عليها بعد محادثات استغرقت أشهرًا بين البلدين اللذين تتوتر علاقتهما.

في هذا السياق، قال مسؤول كبير بإدارة الرئيس الأميركي جو بايدن للصحافيين إن الإيرانيين الخمسة سيحصلون على عفو رئاسي بموجب الاتفاق.

كما أكد مسؤول أميركي وصول اثنين من الإيرانيين إلى الدوحة. وذكرت وكالة تسنيم أن "معتقلين إيرانيين هما مهرداد معين أنصاري ورضا سرهنك بور، تم إطلاق سراحهما في عملية تبادل للسجناء"، مشيرة إلى إطلاق سراح السجناء الثلاثة الآخرين أيضًا غير أنهم لا يريدون الذهاب إلى إيران.

ومن بين الأميركيين مزدوجي الجنسية الذين سيفرج عنهم بموجب الاتفاق سياماك نمازي (51 عامًا) وعماد شرقي (59 عامًا) وهما من رجال الأعمال بالإضافة إلى الناشط البيئي مراد طهباز (67 عامًا) الذي يحمل الجنسية البريطانية أيضًا. وأخرجتهم السلطات الإيرانية من السجن ووضعتهم رهن الإقامة الجبرية الشهر الماضي.

كما تم الإفراج عن أميركي رابع ووضع رهن الإقامة الجبرية، بينما كان الخامس رهن الإقامة الجبرية في المنزل بالفعل لكن لم يكشف عن هويتهما.

إيران تتسلم الأموال عبر بنوك قطرية

في غضون ذلك قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني إن الأموال التي كانت مجمدة في كوريا الجنوبية بعد تشديد الولايات المتحدة العقوبات عام 2018، ستكون في حوزة طهران اليوم الإثنين. وستتأكد قطر بموجب الاتفاق من إنفاق تلك الأموال على المواد الإنسانية.

وقال مراسل "العربي" من طهران حازم كلاس إن حاكم مصرف إيران المركزي قال إنه أُبلغ رسميًا من قبل بنكين قطريين (الدخان والأهلي) بإيداع الأموال الإيرانية التي أفرج عنها.

وأضاف المراسل أن عملية نقل الأموال تمت وهي متزامنة مع عملية الإفراج عن السجناء بين طهران وواشنطن.

وذكر المراسل أن من بين الإيرانيين المفرج عنهم 2 اختارا البقاء في الولايات المتحدة، وواحدا قرر السفر إلى دولة أخرى.

وأشار المراسل إلى أن توقيت الصفقة يأتي مع زيارة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي إلى نيويورك لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

ومن شأن الاتفاق أن يزيل مصدرًا كبيرًا للتوتر بين واشنطن وطهران، لكنهما لا تزالان على خلاف شديد بشأن قضايا أخرى.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

تابع القراءة
Close