الثلاثاء 18 يناير / يناير 2022

الغموض يزداد.. هل حُسم أمر "تصنيع" لقاحات جديدة تقاوم "أوميكرون"؟

الغموض يزداد.. هل حُسم أمر "تصنيع" لقاحات جديدة تقاوم "أوميكرون"؟
الجمعة 3 ديسمبر 2021
أعربت مختبرات بينها موديرنا وأسترازينيكا وفايزر/بايونتيك ونوفافاكس عن ثقتها في قدرتها على إنتاج لقاح جديد ضد أوميكرون
أعربت مختبرات بينها موديرنا وأسترازينيكا وفايزر/بايونتيك ونوفافاكس عن ثقتها في قدرتها على إنتاج لقاح جديد ضد أوميكرون (غيتي)

يزداد الغموض المحيط بالنسخة المتحوّرة الجديدة من فيروس كورونا، التي أطلقت عليها منظمة الصحة العالمية اسم "أوميكرون"، على وقع الانتشار الواسع له الذي دفع دولًا عدّة إلى اتخاذ إجراءات احترازية، من بينها حظر السفر.

وفي وقت تتزايد المعطيات حول مقاومة "أوميكرون" للقاحات التقليدية المضادة لفيروس كورونا، والمُتاحة في الوقت الحالي، كشف مدير الطوارئ في منظمة الصحة العالمية مايا رايان أنّه "لا يوجد دليل يدعم فكرة تغيير لقاحات كوفيد-19 حتى تكون ملائمة لمقاومة السلالة أوميكرون".

وأضاف رايان، خلال فعالية نقلتها مواقع التواصل الاجتماعي: "في الوقت الحالي، لدينا لقاحات فعالة جدًا. نحن بحاجة إلى التركيز على توزيعها بشكل أكثر إنصافًا. نحن بحاجة إلى التركيز على حصول الفئات الأكثر عرضة للخطر على التطعيم".

وقالت المنظمة في وقت سابق اليوم إنها لا تزال تدرس قابلية الانتقال وشدة السلالة الجديدة.

حالات عدوى محلية بالجملة

في غضون ذلك، أعلن عدد متزايد من الدول الجمعة عن رصد حالات عدوى محلية بالمتحورة أوميكرون لفيروس كورونا التي قالت منظمة الصحة العالمية إنها لم تتلق "أي معلومات" بخصوص وفيات محتملة جراءها.

وفي هذا السياق، أكدت الولايات المتحدة تسجيل خمس إصابات بالمتحورة أوميكرون الخميس في ولاية نيويورك، وواحدة في كاليفورنيا، وواحدة في مينيسوتا وأخرى في هاواي، ليرتفع الإجمالي إلى عشر إصابات مؤكدة في البلاد. ولم يسافر اثنان من المصابين إلى الخارج، ما يدل على أن المتحورة بصدد التفشي داخل الولايات المتحدة.

من جهتها، أعلنت أستراليا الجمعة تسجيل ثلاث إصابات أولى بالمتحورة أوميكرون في سيدني، رغم الحظر المفروض على دخول الأجانب والقيود المفروضة على الرحلات الجوية من إفريقيا الجنوبية.

ورصدت إسبانيا أيضًا أول إصابة محلية بالمتحورة لدى رجل يبلغ 62 عامًا لم يغادر البلاد. 

هل من وفيّات مرتبطة بأوميكرون؟

وقال المتحدث باسم منظمة الصحة العالمية كريستيان ليندماير خلال مؤتمر صحافي دوري في جنيف الجمعة: "لم أطلع على أي معلومات تفيد بحدوث وفيات مرتبطة بأوميكرون".

وأضاف أنه مع لجوء مزيد من الدول إلى إجراء فحوص لرصد المتحورة الجديدة "سيكون لدينا مزيد من الإصابات، ومزيد من المعلومات، رغم أنني آمل ألا يكون هناك وفيات".

وتعتبر منظمة الصحة العالمية أن هناك احتمالًا "مرتفعًا" لأن "تنتشر أوميكرون عالميًا"، وإن كانت تجهل حتى الآن العديد من الأمور حولها مثل شدة عدواها وفعالية اللقاحات الموجودة ضدها وشدة الأعراض التي تسببها.

من جهته، قدّر المركز الأوروبي للوقاية من الأمراض ومكافحتها ومقره ستوكهولم الخميس أن أوميكرون "يمكن أن تتسبب في أكثر من نصف الإصابات الناجمة عن فيروس سارس-كوف-2 في الاتحاد الأوروبي في غضون الأشهر القليلة المقبلة".

وأظهرت دراسة أجراها علماء في جنوب إفريقيا أن خطر تكرر الإصابة بكوفيد-19 أعلى بثلاث مرات مع المتحورة أوميكرون مقارنة بالمتحورتين بيتا ودلتا. 

وفي جنوب إفريقيا حيث تم الإعلان عن رصد أوميكرون لأول مرة الأسبوع الماضي، تحدثت السلطات عن تفشّ "مضطرد" للفيروس. فقد صارت المتحورة الجديدة هي السائدة فيما أبلغت السلطات الصحية عن ارتفاع الإصابات لدى الأطفال، من دون أن تتمكن من التأكد في الوقت الحالي ما إذا كان ذلك مرتبطا بأوميكرون. 

"شحّ في المعلومات والمعطيات"

وينفي الطبيب الاستشاري في الأمراض التنفسية أنطوان شقير وجود "غموض" حول أوميكرون، متحدّثًا في المقابل عن "شحّ في المعلومات أو المعطيات بالنسبة إلى المتحور الجديد".

ويقول في حديث إلى "العربي"، من باريس: "تمّ الكشف عن هذا المتحوّر منذ أسبوعين تقريبًا، وبالتالي نحتاج بعض الوقت لمعرفة ما إذا كان سيقاوم اللقاحات والأجسام المضادة، وهل سينتشر بسرعة ويسبّب عوارض أكثر خطورة".

ويعتبر أنّ أحدًا لا يستطيع تقديم الإجابات الشافية في الوقت الحالي، "لكن بحسب معلوماتنا يبدو أنّ الإصابات لا تزال خفيفة ولا تستدعي الاستشفاء".

ويلفت إلى أنّ نسبة الأشخاص الذين تلقوا اللقاحات في إفريقيا الجنوبية هي ضئيلة مقارنة بالدول الغربية، مشدّدًا على أنّ مناعة الإنسان تخفّ مع الوقت، ولهذا يتمّ العمل اليوم على إعطاء الجرعة التحفيزية للملقّحين.

وأعربت مختبرات بينها موديرنا وأسترازينيكا وفايزر/بايونتيك ونوفافاكس عن ثقتها في قدرتها على انتاج لقاح جديد ضد أوميكرون. كما تعمل روسيا على إنتاج نسخة من لقاح سبوتنيك-في ضد هذه المتحورة. 

وتسبّب فيروس كورونا بوفاة ما لا يقل عن 5,233,111 شخصًا في العالم منذ أبلغ مكتب منظمة الصحة العالمية في الصين عن ظهور المرض نهاية ديسمبر/ كانون الأول 2019، حسب تعداد أجرته وكالة فرانس برس استنادًا إلى مصادر رسميّة الجمعة.

وتأكدت إصابة 263,616,200 شخصًا على الأقل بالفيروس منذ ظهوره. وتعافت الغالبية العظمى من المصابين رغم أن البعض استمر في الشعور بالأعراض بعد أسابيع أو حتى أشهر.

المصادر:
العربي - وكالات

شارك القصة

صحة - العالم
منذ 9 ساعات
عدوى الفيروس هي سبب وليست نتيجة لمرض التصلب المتعدد
عدوى الفيروس هي سبب وليست نتيجة لمرض التصلب المتعدد (غيتي)
شارك
Share

أعلن باحثون من جامعة هارفرد عن واحدة من أكبر الدراسات التي تدعم نظرية مساهمة فيروس "إبشتاين-بار" في تطوير مرض التصلب العصبي المتعدد.

صحة - أوروبا
منذ 16 ساعات
ارتفع عدد حالات الإصابة بالإنفلونزا في وحدات العناية المركزة إلى 43 حالة في الأسبوع الأخير من السنة (غيتي)
ارتفع عدد حالات الإصابة بالإنفلونزا في وحدات العناية المركزة إلى 43 حالة في الأسبوع الأخير من السنة (غيتي)
شارك
Share

أظهرت بيانات المركز الأوروبي لمكافحة الأمراض والوقاية ارتفاع عدد المصابين بالإنفلونزا الذي يقتل قرابة 650 ألف شخص على مستوى العالم سنويًا.

صحة - أخبار العالم
الأحد 16 يناير 2022
وضع مركز السيطرة على الأمراض والوقاية أقنعة N95 في أعلى قائمة الأقنعة الأكثر حماية من كوفيد (غيتي)
وضع مركز السيطرة على الأمراض والوقاية أقنعة N95 في أعلى قائمة الأقنعة الأكثر حماية من كوفيد (غيتي)
شارك
Share

يواصل المركز الأميركي للسيطرة على الأمراض والوقاية منها التوصية بارتداء أفضل قناع وقائي يناسب الشخص جيدًا.

Close